اغتيال هزاع المجالي في(الوثائق البريطانية) | كتاب عمون | وكالة عمون الاخبارية

اغتيال هزاع المجالي في(الوثائق البريطانية)


[2/10/2010 12:34:14 AM]
أ.د. سعد ابو دية

أول برقية من السفارة البريطانية في عمان 29 آب1960:
صدرت أول برقية من السفارة البريطانية في عمان حول اغتيال هزاع المجالي لوزارة الخارجية بالشيفرة وسرية وعاجلة وأرسلت نسخ إلى مصر والقنصلية في القدس وتل أبيب وبيروت وبالأولوية إلى واشنطن ونيويورك وبغداد..

جاء في البرقية أن هزاع قتل في انفجار وقام السفير بزيارة الملك ونقل إليه التعازي وكتب السفير أن هزاع شخصية وطنية وشجاع وأن لندن دائماً احترمته وأحبته. ولقد عبر الملك عن امتنانه. كان الملك متماسكاً ولكن مصدوماً وقال للسفير أن هناك ثمانية ضحايا منهم أمين عام وزارة الخارجية (يقصد زهاد الحمود) وعاصم التاجي.

قال الملك للسفير أنه لا يتوقع أن هذا الحادث دليل على ثورة أو انتفاضة وقال الملك للسفير أن هناك خوف عند البعض من استلام منصب رئيس وزراء بدلاً من هزاع.

حكمة السياسيين انئذ:

في لقاء لي مع رئيس الوزراء المرحوم بهجت التلهوني قال إن جلالة المغفور له الملك حسين طلب منه أن يشكل وزارة وأن يقيم في الديوان الملكي ولكن بهجت اختار أن يقيم في مجلس النواب مكان نادي الملك حسين الآن حتى لا يُفسر أن الأردنيين أصبحوا مذعورين ولقد تعامل مع الحدث بحكمة إذ أن عبد الخالق حسونة أمين عام الجامعة العربية زار الأردن وقال له بهجت أبيات المقنع الكندي الرائعة ومنها:

وإن الذي بيني وبين عمي لمختلف جداً

فإن أكلوا لحمي وفرت لحومهم

وإن هدموا مجدي بنيت لهم مجداً


منع التجول:

كتب السفير أن الملك طلب أن يمنع التجول لفترة غير طويلة. ليس هناك دليل على تورط مصر
رأي حابس المجالي

في لقاءمع المرحوم المشير (حابس المجالي) قال أن جمال عبد الناصر أبلغه في إحدى اللقاءات أن لا دور لمصر في اغتيال هزاع لا بل أشار إلى صلة قربى أنهم جميعاً من بني مرّة. وكان تعليق حابس فيه نوع من التهكم الذي لم ارتح له ولذلك ليعذرني القراء في عدم كتابته.
توجهات وزارة الخارجية البريطانية:

طلب السفير توجهات من الخارجية البريطانية بخصوص تعزية وزير الخارجية الموجود خارج الأردن في بيروت وتعزية أرملة رئيس الوزراء وتعزية رئيس الأركان حابس المجالي.


السفير يزور بهجت التلهوني:

أرسل السفير برقية إلى بريطانيا يوم 31/آب عن زيارته لرئيس الوزراء الجديد بهجت التلهوني وأن رئيس الوزراء أكد للسفير متانة الصداقة مع بريطانيا وزار وزير الخارجية وذكر الوزير أنه باقي في الوزارة في مثل هذه الظروف.... وتحدث الاثنان عن ضرورة أن تخفف الإذاعة الأردنية هجماتها الإعلامية.. ذكر وزير الخارجية (موسى ناصر) للسفير أنه قابل في لبنان محمود فوزي وزير خارجية مصر وأنه شخص عقلاني ولكن المشكلة في الذين حوله وهم متطرفون ومنهم محمود رياض.
برقية في 1/9/ 1960

وفي برقية صادرة يوم 1/9/1960 تحدث أن الأردن استقبل وفد من الأمم المتحدة، واشتكى الملك من الرقابة المصرية على الحدود الأردنية الشمالية. وكتب السفير أن مبعوث الأمم المتحدة قابل الملك وأن الملك وعده أن يعطيه التقرير عن التحقيقات ولكنه طلب إعطاء الوقت الذي تريده التحقيقات وأن هدفه أن يمضي وقت كافً حتى يخف التوتر.

وذكر سبنلي Spinelli مبعوث الأمم المتحدة للسفير أن اغتيال هزاع يعكس أن عبد الناصر يعترف بقوة النظام في الأردن.

من المفروض أن سبنلي يأخذ التقرير لأمين عام الأمم المتحدة.

طلب السفير من مبعوث الأمم المتحدة أن يضغط على مصر حتى تخفف من التعليقات الإعلامية الخاصة بعملية الاغتيال وأجاب (سبنلي) أنه سوف يبلغ الأمين العام للأمم المتحدة وأن هذه امر بسيط بالنسبة للأمين العام.

وأبلغ السفير (سبنلي) أن حكومة الأردن قد تعدم صادق الشرع (كان في السجن بتهمة التآمر لانقلاب) علماً أن هزاع كان لا يريد ذلك. والتقت وجهة نظر سبنلي مع السفير أن الإعدام يعقد الموقف في الأردن. وقال سبنلي أنه سوف يفاتح الملك في هذا الموضوع غداً (2/9/1960).


اهل القدس صامتون:

تحدث القنصل البريطاني في برقية القنصلية البريطانية في القدس 2/9/1960:

عن مشاعر أهل القدس وأنهم صامتون وذكرت البرقية أن الغريزة في هذه المدينة القديمة أن تأخذ الأرض إذا كان هناك خطر كبير.


الشيء الذي لفت انتباه موظفي القنصلية وقاموا بعمل مقارنة هو الموقف الإسرائيلي إذ أصيب الإسرائيليون بحمى وقاموا بجمع المعلومات بأية طريقة في حين أن أهالي القدس صامتون.

الاردن والمفاجات العسكرية:
قابل السفير البريطاني وزير الخارجية وفي برقية السفير يوم 6/9/1960 كتب انه
ذكر له أن الملك أكد له أن لن تكون في الأردن أية مفاجآت عسكرية أو غيرها (يقصد أن الأردن لن يبادر بأي شيء يعكر الهدوء) ويذكر السفير أن الوزير أكد له أنه قابل الملك وأن التوجه لهذا الاعتدال وأن رئيس الوزراء يعمل في سبيل هذا الاعتدال وذكر الوزير للسفير أن خطاب الملك يوم 5/9/1960 جاء بالتنسيق بين الوزير والملك.

وذكر الوزير موسى ناصر أنه طلب من سفارة الجمهورية العربية تسليم المجرمين الثلاثة للأردن (يقصد الذين قاموا بنسف مبنى الرئاسة وهربوا إلى الجمهورية العربية المتحدة).

حظر التجول في عمان وغليان في الكرك:

ذكر السفير في برقية ر يوم 8/9/1960:
أن حظر التجول كان في عمان فقط وباقي المدن هادئة ولا يوجد فيها منع تجول.

إن الذي قام بفرض منع التجول هو المحافظ ومبادرة منه ورفعه (8) مساءاً ولا شك أن ذلك تصرفاً حكيماً.

وكتب السفير تحليلاً عن الجهة التي وفقت وراء الجريمة بناء على أراء الناس بعض الآراء اتجهت إلى اتهام الجمهورية العربية المتحدة ولكن أحباء الجمهورية العربية المتحدة لهم وجهات نظر أخرى.

في الكرك هناك غليان. عاد حابس المجالي يوم أمس (7/9) وذكر لصحفي بريطاني أنه بعد جهد جهيد استطاع أن يهديء الموقف عند الجموع الثائرة.


االموقف في الضفة الغربية:

في الضفة الغربية هناك موقف (المثقفون) هم ليسوا ضد هزاع وكان (ليبرالياً) وله شعبية .

كتب السفير أن أهالي الضفة الغربية يميلون إلى تصديق ما قالته إذاعة (صوت العرب) أن بريطانيا هي السبب في اغتيال هزاع بسبب تدخلها الاستعماري في شؤون الأردن.


تيار في الاردن يريد تصعيد الموقف ضد مصر:
يذكر السفيرفي برقية يوم 9/9/1960 أن الملك حسين كان في منتهى الصدق وأن المشكلة أن هناك بعض الأشخاص يحرفون الحقائق ويريدون تصعيد\ الموقف ضد الجمهورية العربية المتحدة. في السابق كان سمير الرفاعي وهزاع المجالي يقومان بعملية توازن في الجيش. والآن سمير غير موجود وهزاع قتل والملكه خارج البلاد مع الأمير حسن. ملاحظة:
لاحظت أن هناك مشكلة في الأردن ومصر وأن هناك من يدفع للرجال الصف الثاني نحو التصعيد في البلدين عكس موقف الملك أو جمال عبد الناصر أو محمود فوزي وزير الخارجة أو موسى ناصر في الأردن أو بهجت التلهوني رئيس الوزراء. وكلهم ضد التصعيد.

وباختصار فإن السفير اشتكى أن المعلومات ضد الجمهورية العربية المتحدة ليست صحيحة وكنت قد ذكرت سابقاً أن السفير ذكر أن بعض الكلام دقيق أو صحيح وبعضه غير صحيح، وأن هناك تيار يحاول تشويه صورة الجمهورية العربية المتحدة أمام الملك وأن السفير لاحظ ذلك وقارن بين مصداقية الملك ومصداقية آخرين وللعلم فإن بهجت التلهوني ووزير الخارجية كما يقول السفير هم مع تيار الاعتدال.



الامم المتحدة وراء الاردن:

هذه برقية السفير يوم 9/9 أ أرسلها السفير في نفس اليوم بعد أن قابل الملك مع القائم بالاعمال الأمريكي ومبعوث الأمم المتحدة. قال الملك للقائم بالأعمال الأمريكي أن أمامه خياران: إما أن يموت مثل هزاع في مكتبه أو أن يموت في معركة بطلاً وصانع أمجاد وأنه يختار معركة البطولة وفي مقابلة سبنلي قال للملك أن قضية الأردن في الأمم المتحدة لها وضع ممتاز. وعلى الأردن أن لا يخسر ما حصل عليه.

قال الملك لسبنلي أن وراءه دعم (الأمم المتحدة وبريطانيا والولايات المتحدة).

أشار الملك لسبنلي أن هناك تياراً قوياً يدفع باتجاه ضد الجمهورية العربية المتحدة وأنه يتعرض لضغط هذا التيار. ذكر السفير أسماء شخصين من هذا التيار وأنه شكك في ولائهما للملك نفسه.


حرب اعصاب لارباك الملك:

أرسل السفير برقية يوم 10/9 وفيها انه قابل الملك وذكر أنه أبلغ الملك أنها حرب أعصاب ضده وأن الجمهورية العربية المتحدة تقوم بحرب أعصاب وأن اغتيال هزاع والهجوم الإعلامي هي حرب أعصاب لإرباك الملك. ذكر السفير أنه لطالما أعجب بجهد الملك في كل الأزمات السابقة وأن الأردن بالرغم من عملية الاغتيال هو الأكثر استقراراً بين الدول المجاورة.

وذكر السفير أن ما يبعث القلق هو أن يقوم عملاء بإشعال فتيل أزمة بين الأردن والجمهورية العربية المتحدة
ألوضع قلق في الاردن حرب الاشاعات

أرسل السفير برقيتين في يوم واحد 12 ايلول1960 وذكر أن سبنلي أبلغه أنه طلب رسالة من الأمين العام للأمم المتحدة للملك وأن العميد (الزعيم) ستريث (على ما يبدو إنجليزي) قابل حابس المجالي وأنه واثق من نفسه..

والخلاصة أن الوضع متوتر في الأردن وأن بريطانيا في قلق.

وفي برقية في نفس اليوم 12/9/1960 كتب السفير رداً على الإشاعات أن الأردن سوف يهاجم سورية وأن الضباط الكبار في الجيش: عزت حسن/مساعد رئيس الأركان، فواز ماهر، كريم أوهان (كتبة قاسم) ليس لديهم أية معلومات عن الموضوع وطبعاً فإن عدم علم الضباط الثلاثة يعطينا انطباع بأن الأمر إشاعات.


الملك يذهب الى الامم المتحدة

كتب السفير برقية يوم 14/9/1960 ظهر فيه ان بريطانيا تفكر بادق التفاصيل
فيها أن (سبنلي) أحضر رسالة الأمين العام للأمم المتحدة وطلب من الملك الصبر والتريث وهناك تقرير ملحق بالبرقية عنوانه الأردن: يتحدث عن التمثيل الدبلوماسي لبريطانيا في الأردن وكيف يتصرف إذ ساءت الأمور بين الأردن والجمهورية العربية المتحدة شمالاً.

أبرق السفير يوم 18 أيلول أنه قابل الملك مع سبنلي والقائم بالأعمال الأمريكي وأن الملك سوف يسافر لنيويورك وأنه سوف يزور الجمعية العامة للأمم المتحدة، وأنه سوف يسافر يوم 2/10 وسوف يكون معه بهجت التلهوني وسمير الرفاعي حتى يسوي المشكلة في المنطقة سلمياً والمقصود الخلاف بين الأردن والجمهورية العربية المتحدة.

وهكذا مرت الأزمة بسلام.







ملاحظة للقراء الاعزاء :

اولا ابين للقراء ان مابين ايديهم يأخذ كثير من الوقت والجهد وتلاحظ انه بجانب الوثائق مقابلات عديده ومع كل ذلك اذا وجد القارىء في وثائق اخرى حقائق جديدة شكرا سلفا اذا كتبها واشكر سلفا لكل من يكتب معلقا او معقبا ودائما لقائي مع قرائي مصدر سعادتي



abudayeh12@yahoo.com

  • 1 ربداوي 2/10/2010 1:06:49 AM

    شكرا لك دكتور

  • 2 2/10/2010 1:28:59 AM

    جميل

  • 3 متابع 2/10/2010 1:30:38 AM

    جهدك مبارك يا دكتورنا العزيز ولكن عندي تصحيح اذا سمحت بما يتعلق بعبدالناصر وحابس المجالي رحمهما الله:

    القصة ان جلالة المغفور له الحسين زار مصر بعد وقت من الحادثة ، فسأل عبدالناصر عن حابس لماذا لم يأت مع الوفد، فقال جلالة الحسين ان حابس غاضب وعاتب ، فقال عبدالناصر انه ليس هناك دور لمصر في اغتيال هزاع وانه من الاستحالة ان يتورط في قتل ابن عمه حيث ان المجالي وعائلة عبدالناصر تعود جذورهم الى قبيلة تميم " على حد وصف عبدالناصر "، وبالفعل تم استدعاء حابس المجالي الذي انضم الى الوفد.

    وشكرا لك مرة اخرى

  • 4 sahran 2/10/2010 1:43:42 AM

    كل الشكر والتقدير
    وان شاء الله تزودنا بالمزيد من معلوماتك القيمه التي تسلط الضوء على رجالات وطن رحلو فداءا لترابه

  • 5 2/10/2010 2:45:47 AM

    حكي جميل

  • 6 اماني المجالي 2/10/2010 3:18:23 AM

    من مذكرات هزاع المجالي:
    جربت مر الحياة وحلوها...عسرها ويسرها...شقاءها وسعادتها
    فخرجت بنتيجة واحدة وهي ان كل شيء الى زوال وليس يبقى
    الا الذكر الحسن.

    رحم الله الشهيد هزاع المجالي وكل من دافع عن حمى هذا الوطن الغالي.

  • 7 العميد المتقاعد فتحي الحمود 2/10/2010 4:14:37 AM

    تصحيح إسم المرحوم الشهيد ( زهاء الدين الحمود ) وليس زهاد كما جاء في بداية الموضوع . المرحوم زهاء الدين نجيب محمد الحمود الخصاونة إبن عمي من الدرجة الأولى . تغمده الله تعالى وشهداء الوطن والواجب بواسع رحمته ورضوانه .
    وكل الشكر والتقدير للدكتور سعد أبو دية على هذا الجهد الطيب .

  • 8 صهيب الخزعلي - الامارات 2/10/2010 6:22:20 AM

    يعطيك العافية معلومات قيمة عن تاريخ الاردن

  • 9 د.غازي الذنيبات 2/10/2010 7:08:10 AM

    جهد مشكور للكاتب الكريم ورحم الله الشهيد

  • 10 طراونه 2/10/2010 7:16:45 AM

    المحرر : نعتذر عن نشر تعليقك

  • 11 الصحراوي 2/10/2010 7:31:12 AM

    الله يعطيك العافيه يا دكتور سعد جهدك واضح ومشكور عليه والله يرحم الشهيد هزاع المجالي

  • 12 2/10/2010 8:25:31 AM

    زهاء الدين الحمود الخصاونه

  • 13 السحيمات 2/10/2010 8:33:31 AM

    أول من دخل مكتب الشهيد الكبير بعد الإنفجار كان رحمة صلاح عطالله السحيمات وكان حينها وكيلا لوزارة الداخلية. يرحمهم الله جميعا ويحمي وطننا

  • 14 السحيمات 2/10/2010 8:40:15 AM

    عملية إغتيال الشهيد حدثت بعد إنتهاء دوام الوزارات حينها.

  • 15 كركي 2/10/2010 9:01:10 AM

    رحم الله الشهيد هزاع المجالي ويا ريت يكون عدنا مليون هزاع ومليون وصفي ومليون حابس الذين قضوا حياتهم حبا للوطن وللعرش الهاشمي

  • 16 مجالي/ أردني حر 2/10/2010 9:18:42 AM

    نشكر الكاتب سعد ابو دية على توضيح اغتيال شهيد الوطن أبو أمجد رحمه الله. ونتمنى من الحكومات الأردنيه ان لا تنسى من ضحوا بدمائهم فداء الوطن وعرشه الهاشمي وأن يكملوا مسيرة أجدادنا الشهداء النزهاء. الفاتحة على روح الشهداء ومنهم هزاع و وصفي التل.

  • 17 رامي عساف 2/10/2010 9:20:16 AM

    اتحفتنا يا دكتور بهذا الجهد المشكور ...
    ولماذا لا يتم توثيق هذا الجهد وبثه من خلال برنامج تلفزيوني تحليلي يعرف الناس بالاحداث التاريخية الجسيمة التي مر بها الاردن ومواقف الاردن القومية وحكمة الملك الراحل الكبير ووطنية وانتماء رجالات الدولة امثال بهجت التلهوني وسمير الرفاعي وحابس المجالي ...
    ولما لاتكون كل حلقه تتناول فيها حقبة او موضوع معين او اي حدث تاريخي ليس بالضرورة ساسي فهنالك احداث اجتماعية وثقافية تابعناها معك من خلال هذه النافذة ...
    تاريخ الاردن مليء بالاحداث التي تشكل مصدر فخر واعتزاز لنا ولابد ان يتم تسليط الضوء عليها بشكل اكبر ...
    هذا الجهد الذي تقوم به يادكتور لابد ان يتوج بعمل برناج يبرز هذا الارث الكبير

  • 18 شايش النعيمي 2/10/2010 9:34:59 AM

    كل التقدير والاحترام لك الاستاذ الدكتور سعد ابو ديه , وما تكتبه يثري ثقافتنا الوطنية ونحن في هذا الزمن وهذا الجيل بالذات احوج ما نكون الى هذه المعلومات , انها تشكل لدينا الصورة الحقيقية للدولة الاردنية الحديثة منذ اعلان قيامها , وان هذه الاحداث جزء لا يتجزأ من تاريخ الكيان الاردني

  • 19 العناقرة 2/10/2010 9:57:09 AM

    وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر

  • 20 lonely 2/10/2010 10:38:30 AM

    Thank you Professor as usual you are great .Nowadays we need very much men like Haza3 ,Wasfy and Habes thanks again.thanks to Ammon

  • 21 شادي الشخانبه 2/10/2010 10:47:22 AM

    كل الشكر للاستاذ الدكتور سعد ابو ديه على هذا الجهد ... هزاع المجالي من رجالات الاردن ونفخر به وبكل من يعمل ويجتهد لوطننا الغالي .. ولمن يبرز تاريخه
    شكرا يا دكتور واتمنى لك التوفيق ونحن بانتظار مقالاتك الشيقه
    تلميذك : شادي الشخانبه

  • 22 kark 2/10/2010 10:47:56 AM

    الشهيد هزّاع المجالي

    قد جئتُ مع ريحِ الجنوبِ ورُوحِهِ
    متحمِّلاً بالمسكِ أحملُ عنبرا
    ما كانَ عطرٌ في فمي لكنّه
    لمّا نوى ذكرَ الشهيدِ تعطّرا
    وحبستُ دمعيَ في الجفونِ مدارياً
    حزني فكانَ الدمعُ منها أكبرا
    هزّاعُ يا ابنَ الشامخاتِ رؤوسُهم
    ستظلُّ نجماً في سمائنا مُزهرا
    وتظلّ قاعتُك الشموخُ منارةً
    لضيوفِ ديرتنا وتقديمِ القِرى
    يا ابن الأشاوسِ ذا الدمِ الكركيّ من
    دفقاتِهِ روّى المدائنَ والقُرى
    يا ابنَ العدالةِ والعدالةُ ثوبه
    لبسَ السياسةَ والوزارةَ مئزرا
    وإذا دعا الداعي ليومِ كريهةٍ
    متقدّماً تلقاه ليسَ مؤخّرا
    خمسونَ عاماً قد مضتْ يا سيدي
    والناسُ تنشَقُ من جراحِكَ عنبرا
    كم كانَ يزرعُ في الصحاري زرعَهُ
    لكنّهم قطفوه لمّا أثمرا
    شُلّتْ أيادي الغدرِ حينَ توجّهت
    تبغي قطوفاً حامضاتٍ في الذُّرى
    لا درَّ درُّهمو ودرُّ أبيهمو
    تركوا العروقَ وصابوا فينا الأبهرا
    يا ليتني كنتُ الكُفينَ أضمّهُ
    أو كنتُ بعضاً من حُبيباتِ الثرى
    لأشمَّ رائحةَ البطولة دائما
    ويغيبَ وجهُ الناكصينَ إلى الورا
    يا من زرعتَ مروءةً وشهامةً
    حانَ القطافُ ولم تذقْهُ ولم ترا
    فسقى بنوكَ الزرعَ حتى أينعتْ
    صحراؤنا وطناً جميلاً أخضرا

  • 23 2/10/2010 10:53:58 AM

    رحمهم الله

  • 24 د. المجالي 2/10/2010 11:05:26 AM

    مشكور يا دكتور سعد ورحم الله شهداء الأردن.

  • 25 karmena 2/10/2010 11:06:31 AM

    many thanks for such deep article giving us a chance to know about this part of history of Egyptian Jordanian relationship

  • 26 Neama 2/10/2010 11:17:30 AM

    شكرا سيدى الفاضل الاستاذ الدكتور سعد على هذا السرد التاريخى المسلسل الشيق لحادثة تخص تاريخ العلاقات المصرية الاردنية التى نتمنى الا تشوبها شائبة وتحية لكل شهيد فى حب الوطن.تلميذتك نعمة

  • 27 رضوان الضمور 2/10/2010 11:32:26 AM

    الشهيد كان مع منح الشعب الفلسطيني حق تقرير المصير
    الشهيد كان مع إنشاء حلف بغداد وإستشهــد بعــد حضور
    مؤتمر شتورا في لبنان يرحمه اللـــه هو وكل الشرفاء
    من أبناء الاردن

  • 28 بنت الشمايلة 2/10/2010 11:40:16 AM

    الشهيد هزاع في قلوبنا

  • 29 2/10/2010 11:59:03 AM

    شكرا للكاتب

  • 30 رزق الشبول 2/10/2010 11:59:04 AM

    كلام رائع عن رجالات الوطن

  • 31 زيد المناصير 2/10/2010 12:15:53 PM

    سرد رائع

  • 32 2/10/2010 12:59:02 PM

    good job

  • 33 2/10/2010 1:20:25 PM

    الله يرحمك يا هزاع و وصفي

  • 34 الضمور 2/10/2010 1:26:46 PM

    رحم الله الشهيد هزاع المجالي والشكر للكاتب الذي وقت لنشر هذا المقال

  • 35 محمودمداد النعيمات 2/10/2010 1:28:46 PM

    الله يرحم شهداء الوطن والائمه الاسلاميه

  • 36 انس ماجد الدعجة 2/10/2010 2:12:06 PM

    رحم الله شهداء الوطن الشرفاء الذين قدمو ارواحهم في سبيل الوطن دولة الشهيد هزاع المجالي - دولة الشهيد وصفي التل - المرحوم المشير حابس باشا المجالي - رجالً عاهدو الله ونذرو انفسهم لخدمة هذا الوطن بأخلاص وامانه وقضو نحبهم في ميدان العمل شهداء الواجب فلهم مني كل التقدير والمحبه والدعاء رحمهم الله

  • 37 احد العامة 2/10/2010 3:04:29 PM

    نعتذر

  • 38 2/10/2010 3:22:46 PM

    الله يرحمهم

  • 39 عبداللة المجالي 2/10/2010 5:00:26 PM

    ياريت يتعلموا حب الوطن اولااً وحب الشعب لان الشعب يحب الوطن والملك ولكنكم لا تحبون الشعوب ولا تريدون مساعدتهم تتجهون لمصالحكم الخاصة وتبرون اخطاكم على العباد تعلموا من المرحوم عليهم هزاع وصفي وغيره حب الوطن والمواطن لقد ذرفت الدموع عليهم اه ما احلى الوطنية الصادقة وستبقى يا ابا امجد نبراس وحديث الاردنين لانك شهيد مع خالص احترامي للدكتور ابودية

  • 40 متابع 2/10/2010 5:17:36 PM

    كل التحية للدكتور على جهده ولكن عندي ايضاح حول قصة عبدالناصر وحابس المجالي رحمهما الله.

    بعد حادثة الاغتيال زار المغفور له جلالة الملك الحسين مصر فساله عبدالناصر عن حابس لماذا لم يأت مع الوفد فاجاب الحسين رحمه الله ان حابس عاتب وغاضب بسبب مقتل هزاع، وهنا قال عبدالناصر ان مصر ليس لها دور في الاغتيال وانه من المستحيل ان يتوط في قتل ابن عمه ، وقال عبدالناصر ان عائلته وعائلة المجالي تعود اصولهما الى قبيلة بني "تميم" من نجد .

    وبالفعل تم استدعاء حابس المجالي رحمه الله وانضم للوفد.

    توضيح بسيط لمقالة رائعة ودكتور اروع.

  • 41 مخلد البكر 2/10/2010 6:19:28 PM

    رحم الله هزاع و امد بعمر الدكتور سعد ليتحفنا بمقالاته التي تفوح منها رائحة الانتماء لتراب الوطن الطهور

  • 42 مع ذكر الاسامي 2/10/2010 6:23:17 PM

    ياريت تكتب عن اغتيال وصفي التل وبالتفاصل مثل ما عملت قناة الجزيرة الانكليزي

  • 43 ياسر حجازي 2/10/2010 7:03:52 PM

    رحم الله ابطال الكرك الشهيدان هزاع وحابس والشكر الجزيل للدكتور سعد على المعلومات القيمه

  • 44 ياسر حجازي 2/10/2010 7:05:17 PM

    رحم الله ابطال الكرك الشهيدان هزاع وحابس والشكر الجزيل للدكتور سعد على المعلومات القيمه

  • 45 رؤى 2/10/2010 7:24:00 PM

    رحم الله شهداء الاردن جميعا المنتمين الى قيادتهم الهاشمية الحكيمة وثرى ارضهم الطهور

  • 46 عمر المعايطه 2/10/2010 8:05:45 PM

    رحم الله الشهيد هزاع المجالي وادخله فسيح جناته

  • 47 قاسم الشرفات 2/10/2010 8:46:11 PM

    بمثلكم يا دكتور سعد نفخر و نعتز.. و نتوق لرائحة التضحية و الفداء من معين الرجولة و الشرف من خلال كتاباتكم التي توضح معالم التاريخ لدولتنا الحبيبة و حكمة الاخيار من ملوكها و ابنائها..

  • 48 سالم الضمور 2/10/2010 9:28:43 PM

    رحم الله الشهيد هزاع المجالي وكل رجالات الاردن الاوفياء حابس ووصفي وخالد

  • 49 زيد مبيضين 2/10/2010 11:13:58 PM

    شكرا" دكتورنا الفاضل...........ورحم الله شهداء الوطن.

  • 50 عواد 2/11/2010 12:02:59 AM

    الشكر الجزيل للدكتور على الاضاءه القيمه لرجالات شرفاء لم تنطفي ذكراهم في قلوبنا رغم محاولات الكثيريين نسيانها او تناسيها اعلاميا0000 والى صاحب التعليق 36 الغير معلن اقول مثلك الكثير الذي يجروء الخروج للضوء ويبقى دائما في العتمه

  • 51 2/11/2010 12:31:50 AM

    مكان مجلس النواب ليس مكان نادي الملك حسين فهما بناءان منفصلان تماما وقائمان حتى الان ؟؟؟

  • 52 كركي 2/11/2010 12:53:13 AM

    روايتك لن تكتمل استاذ سعد ، ما لم تذكر ماذا قال حابس لعبد الناصر

  • 53 محمد 2/11/2010 8:29:03 AM

    الله يعطيك العافية والصحة ياا ستاذي الفاضل الدكتور سعد، الكثير قيل عن اغتيال المرحوم هزاع المجالي...رحمه الله..ورغم مرور خمسين سنة وهذه العقود الخمسة لكن ماورد في مقالكم الكريم جديد...وكانكم يا استاذي الفاضل تنبشون التاريخ كما ينبش اللؤلؤ من اعماق البحر...فهذه هي فعلا تحف ودرر من تاريخ اردننا الحبيب الذي فعلا تسترعي الاهتمام.. وتؤصر روح وحب الانتماء والولاء لهذا الوطن الذي نفديه ونفدي العرش الهاشمي باارواحنا ومهجنا وقلوبنا...صدقا لقد حركت بي مشاعر الحب والولاء بعد قراءة ذها المقال...والذي يبث من خلاله الابدعات والقدرات والحنكة السياسية لذلك الجيل ...الذي ما كان يعرف عنه الا التاني والتفكير قبل اي شي.. حقا اننا نفتقر هذا الجيل الرائع..وحقا الشكر لعمون التي في تبنيها لمقالات استاذنا الفاضل ..استاذ السياسة ..تساه وتشارك في رفد هذا الوطن في توعية وتنمية الوعي السياسي وحب الوطن...وتطوير التنمية السياسية ..الحكيمة البعيدة كل البعد عن اي تعصب سواء اكان ديني او طافي.. كل الشكر لاستاذي الفضل ولعمون....

  • 54 عبطان 2/11/2010 9:20:49 AM

    دكتور انا طالب عندك مقال جميل

  • 55 2/11/2010 10:12:02 AM

    أجمل تحية.... وإلى الأمام

  • 56 اردني 2/11/2010 11:12:33 AM

    كل الشكر والتقدير لاستاذي الفاضل الاستاذ الدكتور سعد ابو ديه
    استاذي ارجو منك رأيك الشخصي فيما حدث وما هو المقصود منه (وانت الاقدر على ذلك )
    واتوقع ان هناك حرية تسمح لك بذلك
    مرة اخرى كل الشكر والتقدير لك

  • 57 الذنيبات /الجديدة 2/11/2010 12:32:16 PM

    سيبقى دوما العهد الذي زرعته بداخلنا شمعة عطاء تضيء اعماقنا لنحمل صفاتك التي كنت تنعم بها من ُحسن المعشر ، الكرم ، التسامح ، العطاء ، فعل الخير ، محبة الناس والصدق بالتعامل ،،، برحيلك يا أبا امجد لم ولن تنطوي صفحة حياتك وستبقى دوماً على مر الايام والسنين رمزاً مشرفاً للخير والعطاء .

  • 58 عبدالحكيم عربيات 2/11/2010 2:57:00 PM

    تحية اكبار الى استاذي الدكتور سعد طول عمرك ابن الاردن المورخ لتراثه بكل اخلاص حفضك الله ومتعك بالصحه والعافيه

  • 59 عبدالحكيم عربيات 2/11/2010 2:57:02 PM

    تحية اكبار الى استاذي الدكتور سعد طول عمرك ابن الاردن المورخ لتراثه بكل اخلاص حفضك الله ومتعك بالصحه والعافيه

  • 60 د. عبدالله عقروق \فلوريدا 2/11/2010 3:39:19 PM

    الف شكر لجهودك القيمة لا نزال لا نعرف من قتل الشهيد هزاع المجالي .ولماذا؟ هنالك اعتقاد غير موثوق أن حلف بغداد كان المسبب الرئيسي للأغتيال ، خاصة بعد ان حصل بعد اجتماع الشتورة فهل تعتقد استاذي الفاضل ان الملفات البريطانية التي تسمح للجمهور الأطلاع عليها بعد مرور على ما اعتقد 50 عاما كاملة أم ان هنالك ملفات سرية جدا لا يطلعون احدا عليها ؟ نحن شاكرون جهودك الأكاديمية ، وتخصيص الوقت للتمحص بهذه الملفات والتي هي بمثابة وثائق الأن

  • 61 العبادي - عيرا الصامده. 2/12/2010 1:30:01 AM

    كل الشكر لك دكتور ابو ديه:-
    شهدائنا رحمهم الله جميعا (الشهيدهزاع المجالي الشهيد وصفي التل) وغيرهم الكثير لكن من لا يتذكر هؤلاء الشهداء ويكمل المشوار على خطاهم ولم يجعلهم مثله الاعلى بالذود عن حمى الاردن ويعمل ما بوسعه من اجل رفعة الاردن في ظل القيادة الهاشميةالحكيمة القدره على تجاوز كل الصعاب مثلما تجاوزناها عند استشهاد اعظم رؤساء الحكومات في العالم واقصد ( هزاع ومن بعده وصفي)وكانت الظروف التي يمر بها اردننا الحبيب لا نحسد عليها فهذا كله يعطينا التصميم والاصرار على تجاوز الامور البسيطه ...
    اكرر الشكر الجزيل لاستاذنا الكبير سعد ابو ديه.

  • 62 الدكتور عماد الجدوع / الجامعه الاردنيه 2/12/2010 3:41:18 AM

    شكرا الى الاستاذ الدكتور سعد على هذا السرد التاربخي واكثر الله من امثالكم وفقكم الله

  • 63 حجازين السماكيه 2/12/2010 2:04:52 PM

    شكرا يا دكتور انت اردني اصيل ورحم الله الشهيد هزاع

  • 64 حجازين السماكيه 2/12/2010 2:05:06 PM

    شكرا يا دكتور انت اردني اصيل ورحم الله الشهيد هزاع

  • 65 خلف الحلبا الحمّاد 2/12/2010 2:27:48 PM

    رحمة الله على الشهيد هزاع المجالي ,والشهيد وصفي التل,ولن ينسى الاردنيون هولاء الشهداء الذين رووا بدمائهم ثرى الاردن الطهور,حفظ الله الاردن, وحفظ جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم .

  • 66 2/12/2010 5:46:38 PM

    رحمة الله عليهم

  • 67 القرعان 2/12/2010 8:57:24 PM

    رحم الله الشهيد هزاع..وادام الأردن واحة أمن واستقرار..
    الف شكر دكتور سعد ابو دية

  • 68 علي المجالي مرود 6/22/2010 11:00:43 PM

    مشكور دكتور بس شو ما نحكي عن الشهيد ما نعطي حقه

  • 69 احمد الشبول 10/3/2010 12:37:40 AM

    الف شكر وتقدير على هذا الموضوع
    رحم الله رجالات الاردن الابطال والاحرار والاشراف من الشمال الى الجنوب ....

  • 70 عبود 10/9/2010 7:36:40 PM

    رحمك الله يا هزاع المجالي بطل وسوف يبقى الاردنيين ابطال

  • 71 عبود 10/9/2010 7:40:21 PM

    يادكتور لم تكمل عن هزاع المجالي

  • 72 عبود 10/9/2010 7:53:47 PM

    يا دكتور شكرا لك بس نريد المزيد عن رجالات الاردن الاصاليين الابطال

  • 73 معايطة 2/13/2011 9:32:21 PM

    رحمك الله يا شهيد الوطن والواجب , وسوف تبقى ذكراك في ذاكرة كل الأحرار الأردنين أطول من عمر قاتليك

  • 74 O.K 3/3/2012 11:48:40 PM

    وهل التحقيق  قيد ضد مجهول?

  • 75 مجهول 3/18/2012 4:45:36 PM

    للمعلومية والي بدو الخير اليقين يتواصل معي على الايميل وشكرا

  • 76 الزواهره 8/30/2012 11:09:09 AM

    رحم الله الشهيد

  • 77 بدوي 3/3/2013 9:20:18 PM

    رحم اللة شهداء الاردن جميعا,سواء تم اغتيالهم ,او كانوا ابطالا في ميادين الحرب يرقلون للموت صناديد وشجعان,لا نتذكرهم ياسيدي الكاتب ولا يكتب عنهم وعن بطولاتهم احد. ولم ينصفهم الا عدوهم ,اكتبوا عنهم ضباطا وجنودا للاجيال القادمة,الاردن زاخر بابطال وشهداء امثال(المقدم عبداللة شويعر الشمري ,الملازم شكري خضر,النقيب خالد مجلي الخريشا,النقيب محمد هويمل الزبن,الرائد منصور كريشان,الملازم عارف الخصاونة,)ومئات الجنود الشهداء من بني صخر ومن الحويطات والسردية والسرحان وبني خالد وعشائر اربد وعجلون وبني حسن

  • 78 أحمدالسلامه البلوي 8/30/2013 12:11:18 PM

    شكر لك يا دكتور سعدأبو ديه على المعلومات القيمه التي تعرفنا على رجالات وطننا العزيز وموفق يعون الله

  • 79 عبدالله النعيمات - الشراه 9/22/2013 8:47:52 AM

    والنعم في هزاع المجالي رحمه الله نحسبه من الشهداء ، قدم للاسلام والوطن مالم يقدمه أصحاب العروش والتيجان

  • الاسم: *
  •  
  • الايميل:
  •  
  • التعليق: *

  •  

facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss