facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





«صعوبات تعلّم» ..


احمد حسن الزعبي
24-10-2011 03:59 AM

في كل يوم ،في كل حادثة ، مع كل بقعة دم ، مع كل إطاحة رأس جديد.. يثبت الطغاة العرب أنهم بأمس الحاجة للانتساب الى مركز «لصعوبات التعلم» أكثر من انتسابهم إلى مؤسسات حكمهم التي يتمسكون بها أكثر من أرواحهم..

فهم بحاجة الى مركز يعلّمهم..كيف ينطقون باسم شعوبهم دون ان «يلثغوا» بحرياتهم ..وهم بحاجة ان يتعلّموا كيف يعدون للعشرة .. قبل ان يقتربوا من شجرة أحلام الأمة المحرّمة ..وهم بحاجة ايضاَ الى تمييز الالوان ، فهناك ستة ألوان أخرى غير اللون «الأحمر» الشهي الذي ينزف في شوارع بلادهم، كلما اراد الشعب ان يبوح بوجعه ..

***

مدرسو التربية الخاصة عرّفوا الحالات المصابة بصعوبة التعلّم بانها تعاني من أشياء أربعة:

أولاً- عملية ادخال المعلومات : حيث يقوم المخ «صانع القرار» بتسجيل المعلومات التي تصل اليه من اجهزة الجسم «الدولة» المختلفة.

ثانياً- عملية ترابط المعلومات: وهي عملية تفسير وتحليل هذه المعلومات بواقعية دون خيال.

ثالثاً- الذاكرة: والتي تقوم بتخزين المعلومات «لاسترجاعها» في المستقبل للاستفادة منها عند اتخاذ القرار..

رابعاً- عملية اخراج المعلومات: وتتجلى من خلال اللغة «القرار» والنشاط الحركي للعضلات «التطبيق»..

جل الزعماء العرب يعانون من المشاكل الأربع الماضية..فإدخال المعلومات خاطئ ، ترابط المعلومات ضعيف ومشوّش ومشوّه ، الذاكرة «مييييح»، وبالتالي اخراج المعلومات «القرار» يأتي بشكل كارثي مأساوي محزن..والنتيجة كما شاهدتم :

دماء كثيرة ،بلاد مدمرة ، ماسورة مجاري، وزعيم «مبطوح» على «بوز بكم » يتصبب دماً ..يجهز عليه شاب لا يحمل أي رتبة عسكرية غير رتبة مواطنته التي استباحها وعذبها واهانها واستخف بها زعيم الزعماء وملك الملوك وفاتح الشهور التي حتماً ستظل تدور وتدور ..

يا طغاة العرب ، تواضعوا قليلاً ..قبل أن ياتي يوم تتمنوا فيه الموت على «بوز بكم»!!

***

مجنون مجنون مجنون..من يواجه الزوبعة ببندقية..او موج البحر بخنجر.



ahmedalzoubi@hotmail.com

(الرأي)




  • 1 احلام 24-10-2011 | 12:11 PM

    دائما قوي

  • 2 مواطنة اردنية مغتربة 24-10-2011 | 12:48 PM

    الشكر موصول للكاتب أحمد الزعبي على ما يبذله من جهد كبير بالمشاركة في تغيير مسار هذه الأمة لتستعيد ولو جزءاً يسيراً من كرامتها.

  • 3 هناء 24-10-2011 | 01:43 PM

    عجبتني عبارة يتمسكون بالكرسي اكثر من أرواحهم وحتى بالذهب لأن العقيد مات وهو ممسك بسلاحه المصنوع من الذهب متى سيفهمون ان حرية الانسان وكرامته لا يساويها ذهب كوكب الأرض كله

  • 4 نانسي 24-10-2011 | 04:32 PM

    روعه

  • 5 طير شلوى 24-10-2011 | 05:14 PM

    صح اللسانك اخ احمد المقوله لمن يفهمها(لاتتحدى إنساناٌ
    ليس لديه ما يخسره) والحكي للجميع وبالله المستعان

  • 6 احمد الوردات 24-10-2011 | 05:16 PM

    من الاخر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :