facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إطلاق حملة لحجب المواقع الإلكترونية الإباحية


25-10-2011 12:05 AM

عمون - أطلق مجموعة من الشباب الناشطين حملة لحجب المواقع الإلكترونية الإباحية من على صفحات الإنترنت في الأردن.

وتهدف هذه الحملة بحسب النشطاء إلى حشد أكبر عدد ممكن من المواطنين لدعمها والمشاركة بها، لتشكيل رأي عام واسع وكبير ومؤثر يؤيد فكرة الحملة ويشكل أداة ضغط على المعنيين المسؤولين عن حظر هذه المواقع، وذلك أسوة بالعديد من الدول العربية وحتى الغربية والشرق آسيوية التي سبقت الأردن في تحصين مجتمعاتها من هذا الخطر الهدام للقيم والأخلاق والعفة، فحظرت المواقع الإباحية من صفحات الإنترنت لديها.

وحول أهمية إطلاق هذه الحملة بين أحد النشطاء، "عمار الساكت"، أن مشاهدة المواقع الاباحية تؤدي الى انحرافات سلوكية عديدة، منها البذاءة، والتأثير على نظرة المراهقين والشباب للمرأة، واعتبارها مصدرًا للمتعة فقط، مما يفقد الزواج والأسرة المكانة المحترمة فى القلوب والعقول، وتزداد رغبة صغار السن فى تقليد السلوكيات والممارسات الموجودة فى تلك المواد، ظانين أنها ممارسات طبيعية، وهى بالطبع ليست كذلك، فيقعون فريسة للعادات المضرة والعلاقات الجنسية المبكرة، وما يرتبط بذلك من الحمل والأمراض الجنسية وتشوه صورة العلاقة بين الرجل والمرأة، وما يتبع ذلك من مشاكل نفسية وسلوكية.

وأضاف أن المتأمل فى هذه الأضرار المتعددة والثابتة بالدراسات والأبحاث، يجد الاجابة أو على الأقل جزءًا كبيرًا منها للأسئلة التى تثار فى المجتمع الأردني الآن، عن إنفلات الشباب وشيوع التحرش الجنسي والزنا وزنا المحارم والشذوذ والإغتصاب، والعنف الأسري والعنف البدني والجنسي ضد الأطفال، والضعف الجنسي وإهمال الزوجة وإرتفاع نسبة الطلاق بين الشباب وحديثي الزواج، والتفكك الأسري وعزوف حتى القادرين عن الزواج.

فالسؤال الذي يفرض نفسه بعد كل هذا بحسب "الساكت" هو: كيف لنا أن نواجه كل هذه المخاطر ونجنب مجتمعنا هذه الأضرار ؟؟ لا شك أن حظر المواقع الإلكترونية الإباحية سيشكل جزءاً مهماً للإجابة عن هذا السؤال.

أما عن جدوى الحجب والقول أنه إعتداء على الحرية الشخصية، وأن كل شخص قادر على اختيار ما ينفعه وتجنب ما يضره من شبكة الإنترنت، قال "عماد زاهده"، أن من يدعي أن مشاهدة المواقع الإباحية هي حرية شخصية لماذا لا يدعي ذلك لمتعاطي المخدرات على سبيل المثال؟! فالمشكلة أن مشاهدة تلك المواقع غالباً لا تمر بشكل عابر بل تتبعها توابع قد تتفاقم وتصبح إدماناً لدى مستخدميها ومشاهديها مهما كانت أعمارهم كالمخدرات تماماً، بل إن مخاطر إدمانها قد تتجاوز مخاطر إدمان المخدرات.

أما عن الإدعاء بأن كل شخص قادر على التمييز بين الطيب والقبيح وأنه يستطيع ضبط نفسه عند حضور الفتنة فلا حاجة للحجب، نقول له هل أنت خير أم نبي الله يوسف عليه السلام ؟
فعندما نقرأ قصة هذا النبي الكريم في أنه حينما وجد نفسه أمام فتنة النساء وخشي على نفسه المعصية دعا الله أن يصرف عنه كيد النساء، وبالفعل عصم الله نبيه يوسف عليه السلام من هذه الفتنة بحجبها عنه فصرف عنه كيدهن.
فنلاحظ أن مع كون سيدنا يوسف عليه السلام من الأنبياء والمقربين ومن أشد الناس طاعة لله وأكثرهم عبادة وأهداهم وأشدهم خشية لله، فلم يأمن على نفسه هذه الفتنة الحاضرة المستمرة غير المحجوبة ولا الممنوعة فدعا ربه أن يحجب هذا الشر عنه فاستجاب ربه لدعائه.

وعن الإمكانية الفعلية لتطبيق الحجب وهل هناك تجارب لدول طبقت حجب المواقع الإباحية من شبكة الإنترنت لديها، قال "خالد قاسم" أن هناك العديد من الدول العربية التي سبق واتخذت هذا القرار وعلى رأسها السعودية والإمارات وتونس، وما يثير الدهشة أن دولاً أخرى غير اسلامية مثل الصين وسنغافورة وكوريا الجنوبية تعتبر المواقع الاباحية خطراً على المجتمع وتهديداً له، ففى عام 1995 أصدرت كوريا الجنوبية قانوناً لحجب المواقع الاباحية، وهى أول دولة تفعل ذلك، ويعاقب القانون الكوري بالسجن لعامين وغرامة تصل الى عشرين ألف دولار على مسؤول أية شركة انترنت " Internet Service Provider " " ISP " تسمح بتلك المواقع.
ويؤكد "قاسم" هنا أن الشركات التى تقدم خدمة الانترنت " ISP " ملزمة حسب القوانين الدولية باحترام قوانين البلاد التى تؤدى لها خدماتها، كما أنها تملك من التقنيات ما يمكنها من حجب تلك المواقع، فإذا كان الغربيون والآسيويون يفعلون ذلك خوفاً على أبنائهم ومجتمعاتهم، أليس الأولى بنا أن ندافع أيضاً عن أبنائنا ومجتمعنا وقيمنا؟!

أما عن كيفية المشاركة في الحملة، فقد بين "فاروق النتشه" أن هناك عدة وسائل من الممكن إتباعها للمشاركة في هذه الحملة، من بينها الدخول إلى صفحة الحملة على الفيسبوك (حملة حجب المواقع الإلكترونية الإباحية من صفحات الإنترنت في الأردن)، وأكد "النتشه" أن صفحة الفيسبوك تضم كل المعلومات والتفاصيل المتعلقة بالحملة.

ويذكر أن هذه الحملة تعتبر أولى الحملات التي تطلقها مبادرة إنصاف، والتي تسعى لأن تكون أداة تأثير فعالة على الرأي العام حول مختلف القضايا والمجالات الإجتماعية والاقتصادية والسياسية والخدمية، للضغط على صانعي القرار بتبني هذه القضايا سعياً لإحداث التغيير المنشود والذي يساهم في تعزيز مسيرة الإصلاح الشامل في بلدنا العزيز، الأمر الذي ينعكس في النهاية على حياة المواطن الأردني، ويصب في مصلحة مستقبله.

رابط صفحة الحملة على الفيسبوك: http://www.facebook.com/ensaf0?sk=app_6009294086




  • 1 معن 25-10-2011 | 12:26 AM

    انشالله بتتسكر المواقع الا باحيه ولم يعد لها وجود على صفحات الا نت في جمع الدول الإسلاميه

  • 2 جوني 25-10-2011 | 12:36 AM

    ول عليكم شو قطاعين رزق ....

  • 3 احمد العثامنه 25-10-2011 | 12:37 AM

    الله يقويكوا

  • 4 مواطن 25-10-2011 | 01:01 AM

    ليش هي كانت مسموح بيها؟ يا حرامكو

  • 5 الحرية للجميع 25-10-2011 | 01:01 AM

    يجب عدم حجب اي موقع مهما كان

  • 6 قيس 25-10-2011 | 01:56 AM

    اللي مش عاجبو ما يطلع اذا انك مريض و ما عندك سيطرة على رغباتك مو كل الناس مرضى حلو عنا عاد

  • 7 الفايز 25-10-2011 | 01:57 AM

    نشد ع ايديكم الله يوفقكم

  • 8 ديروا بالكوا .. 25-10-2011 | 02:13 AM

    من عينكم أوصياء علينا ...

  • 9 المعاملة بالمثل 25-10-2011 | 02:20 AM

    لماذا لايتم حجب المواقع الدينية كذالك

  • 10 منى 25-10-2011 | 02:40 AM

    نشد ع ايديكم...........بارك الله جهودكم....نعم لحجب هذه المواقع الهدامة...والاصلاح يبدأ باصلاح المجتمعات من هذه المواقع

  • 11 محمد 25-10-2011 | 02:42 AM

    لقد ان الاوان لنتكاتف معا لايقاف هذه المواقع الهدامة التي افسدت شبابنا

  • 12 الى تعليق 2 , 5 , 6 25-10-2011 | 02:49 AM

    الدال ع الخير كفاعله,اتقوا الله باولادكم ونفوسكم...والاخرة خير وابقى

  • 13 متطوع 25-10-2011 | 02:50 AM

    لتقديم كافة ما تحتاجة هذه الحملة

  • 14 د.غازي 25-10-2011 | 02:54 AM

    يجب ان تكاتف جميعا لحجب هذه المواقع الاباحية لانه خطر يداهم عقول شبابنا وشاباتنا وخير مانبدأ به من اصلاح هو اصلاح مجتمعنا من خطر المواقع الاباحية التي اصبحت في متناول الجميع.والى كل من يرى باننا يجب ان نضبط انفسنا ويجب ان يكون هناك حرية للاختيار؟؟؟ اقول....احبائي...عندما تغلق ابنتك او ابنك باب غرفتها وتنشغل بدراستها وابحاثها هل تستطيع ان تراقب ماذا تفتح من مواقع وماذا ترى ...والنفس امارة بالسوء...مقاهي الانترنت والغرف المغلقة وماذا يجري بها؟؟؟؟ يجب ان تكاتف جميعا يدا بيد من خلال الندوات والمحاضرات والمسيرات لايقاف هذه المواقع

  • 15 فرح سامي 25-10-2011 | 02:55 AM

    كم نحن بهذه الايام الفضيلة بحاجة الى شباب تفتحت عقولهم بأفكار نفتخر بها كأمثال اصحاب هذه الحملة....نبارك لكم جهودكم ونشد ع ايديكم وبأذن الله سيتم حجب هذه المواقع الهدامه من مجتمعنا والى كل من يسعى لايقاف هذه المواقع لو بفكرة بسيطة لا تتخيل كممممممممممممممممم من الحسنات سوف تجني

  • 16 خالد عمايره 25-10-2011 | 02:58 AM

    أوييد هذه الحمله ومستعد للمشاركة بها وجزاكم الله خيرا

  • 17 مواطن غيور 25-10-2011 | 03:03 AM

    مواقع من اسباب العنف الاسرى والمجتمعي وتدني المستوى الثقافى

  • 18 متابع 25-10-2011 | 03:32 AM

    عشان نصير كل يوم نسمع بجريمة اغتصاب

  • 19 زكي محمد 25-10-2011 | 06:27 AM

    حلوة سولافة .... معناته بلاش تلفزيون و بلاش جرايد و بلاش موسيقى. يا خسارة المنطق اللي درسناه في التوجيهي.

  • 20 مواطن 25-10-2011 | 08:53 AM

    ما ظل عليكم غير تدخلو في حريات الناس كل انسان حر في حالوولا يجوز حجب اي موقع شو ما كان حرية الانسان في يدة وليس منكم وبلا عرط عالصبح

  • 21 اردني شرس 25-10-2011 | 11:16 AM

    مين قال لكم ان الناس منزعجه. هذه حريه شخصيه جدا احجبها عن بيتك . هذه افكار سلفيه مرفوضه جملة وتفصيلا.

  • 22 مسلم 25-10-2011 | 11:44 AM

    اللة اكبر.. الحمد للة على نعمة الاسلام

  • 23 فلسفه زياده 25-10-2011 | 11:46 AM

    هذا مطلب مرفوض وغير مبرر مع إني ما بهتم بهيك أشياء لكن كل واحد حر وبالنسبه للبذاءه بحكي ل عمار الساكت والنشطاء اللي معه إنه الأردن بدون مواقع إباحيه فيها مصايب حتى الأطفال في الأردن أخلاقهم سيئه جدا ومو بس مصايب اخلاقيه كمان مصايب فيها سب وشتم وتعدي على الذات الإلهيه وهاي الأشياء ما شفتها في دول كنت مقيم فيها لا من كبار ولا صغار ... الأحسن إنه تركزوا على أسس التربيه لأنها هي الرادع لكل خطأ ورذيله،وما بطلعلكوا تدخلوا بالناس وأهوائهم ... بكفينا فلسفه فاضيه وحكي بلا معنى!!!!!

  • 24 خافوا 25-10-2011 | 11:52 AM

    يجب حجب هذه المواقع

  • 25 azol 25-10-2011 | 02:41 PM

    شــــــــــــــــــــووووووو دخلكـــــــــــــــــــووو
    حتى هي حشرتوا حالكو ....هاي حريه وبعدين بتنفس عن هالشباب

  • 26 خالد قاسم 25-10-2011 | 06:05 PM

    شكرا لكل من ايد حملة حجب المواقع الاباحية .. وللامانة فان كل من شارك بالردود واولهم المعارضين للحملة لا يقبلون لابنائهم ولاخوانهم ولاخواتهم زيارة هذه المواقع لمعرفتهم باثرها الخطير على السلوك والصحة النفسية والمجتمعية و على الاسرة والمجتمع عموما

  • 27 السوسنه 27-10-2011 | 12:12 AM

    ياريت والله
    اللهم طهر المسلمين والمسلمات

  • 28 ابن السلط 27-10-2011 | 12:37 AM

    الف تحيه الى هؤلاء الشباب الطاهرين الغيورين على شرف واعراض الامه وكل الدعم والتاييد لكم ايها النشامى وليخسا اصحاب التعليقات السخيفه الذين يعتبرون هذه المواقع الهدامه حريه شخصيه وذلك لضعف ايمانهم بالله وبكل فضيله

  • 29 ابن السلط 27-10-2011 | 12:38 AM

    الف تحيه الى هؤلاء الشباب الطاهرين الغيورين على شرف واعراض الامه وكل الدعم والتاييد لكم ايها النشامى وليخسا اصحاب التعليقات السخيفه الذين يعتبرون هذه المواقع الهدامه حريه شخصيه وذلك لضعف ايمانهم بالله وبكل فضيله

  • 30 أيمن رفعت العسقلاني 27-12-2011 | 10:56 AM

    رجاء من المهندسين الأسلاميين او غيرهم من يريد الثواب من الله تعالى

    ان يحجب المواقع الأباحية من الموبايلات من مكان تنزيل البرامج لانه تدمير للأسلام

    markt

  • 31 مواطنه مقهوره 01-02-2012 | 11:36 AM

    خليكم مصممين ع الفكره واحجبوا اذا بطلع بايدكم لانه دمارما بعدو دمار واذا تراجعتم عن الفكره خطيةشبابنا برقبتكم

  • 32 مواطنه مقهوره 01-02-2012 | 11:37 AM

    خليكم مصممين ع الفكره واحجبوا اذا بطلع بايدكم لانه دمارما بعدو دمار واذا تراجعتم عن الفكره خطيةشبابنا برقبتكم

  • 33 رياض ابو جهاد 18-07-2016 | 03:13 AM

    ان المواقع الاباحية خراب للمجتع باسره فالرجاء محاربتها بشتى الطرق


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :