facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





هروب (سور) .. ثغرة في البحر أم استهتار بالسيادة ?


فهد الخيطان
12-11-2011 03:14 AM

الحادثة تكشف عن قصور في عمل المؤسسات وتراجع كفاءتها

لم يترتب على هروب الباخرة ' سور' من ميناء العقبة اي خسائر مادية على الأردن, فالباخرة تحمل شحنة ذرة فاسدة وتنتظر حكما قضائيا يسمح لها بالمغادرة بحمولتها التالفة . لكن حادثة الهروب بحد ذاتها تعد استهتارا بالقوانين الاردنية, وتحديا سافرا لسيادة الدولة . والاخطر من ذلك انها تكشف عن ثغرة واسعة في عمل المؤسسة الادارية .

لن نستبق نتائج التحقيق في الحادثة, ولسنا بصدد الدخول في سجال حول الجهة التي تتحمل المسؤولية او الانخراط في حملة التلاوم المتبادلة بين اطراف القضية في العقبة فذلك كله متروك للجنة تقصي الحقائق التي شكلها رئيس الوزراء وباشرت عملها منذ يومين .

لكن تفاصيل هروب الباخرة تشير بوضوح الى وجود خلل كبير في آليات عمل المؤسسات قام طرف ما مستفيد من عملية الهروب باستغلالها لاخراج الباخرة من ميناء العقبة وتأمين مغادرتها المياه الاقليمية الاردنية من دون ان يعترضها احد . ونحن هنا لا نتحدث عن قارب صغير او مركب لصيد السمك تسلل في الليل, وانما عن باخرة عملاقة يتطلب ابحارها خطوات طويلة وهي بالضرورة لا تسير بسرعة الصاروخ.

ميناء العقبة تعامل من قبل مع بواخر واجهت المشكلة نفسها وظلت راسية لاشهر طويلة في الميناء كان اخرها الباخرة ' هيلينا ' التي لم تتمكن من المغادرة الا بعد الانتهاء من الاجراءات القضائية, ورغم الظروف المعيشية الصعبة لطاقمها الا انه لم يستطع مغادرة سطح الباخرة . فما الذي حصل هذه المرة وكيف كان بمقدور قبطان ' سور ' ان يتلاعب بصف عريض من الموظفين والمراقبين والمسؤولين ويغادر الميناء من دون ان تتمكن جهة واحدة من اعتراضه ?

هل يمكن ان يكون ذلك مجرد اهمال وظيفي, ام ان تداخل الصلاحيات بين عدة جهات وغياب التنسيق بينها اعطى المجال لهروب الباخرة ?

الاسئلة كثيرة, لكن الاجابة عليها مناطة بجهات التحقيق .

على العموم هذه الحادثة وغيرها من حوادث سابقة تشير الى وجود مشكلة عميقة في انظمة عمل المؤسسات الرسمية وتراجع كفاءتها وفعاليتها عما كانت عليه في السابق . والامر الذي يبعث على القلق ان الحادثة تظهر ان بالامكان اختراق المؤسسات وانتهاك قوانينها لخدمة مصالح خاصة واستغلال النفوذ لتمرير عمليات غير شرعية تخالف القوانين . ربما يتمكن المحققون من تحديد المسؤوليات في حادثة الباخرة سور ومحاسبة المقصرين, لكن الحادثة مناسبة لاجراء مراجعة شاملة لاوضاع الادارة الاردنية لتصويب الاختلالات واستعادة الهيبة التي تعرضت للاعتداء في العقبة . 0

fahed.khitan@alarabalyawm.net

(العرب اليوم)




  • 1 احمد الوهداني 12-11-2011 | 04:04 AM

    المال السايب ...

  • 2 الطيـــــــــــــــــب 12-11-2011 | 05:57 AM

    يا رب تكون فلت محملة بكامل حمولتها

    ....

    يا عمي الدنيا غاليه وبدها الناس تعيش

    ...

    حمى الله الاردن

  • 3 ssss 12-11-2011 | 06:51 AM

    Where is the idea

  • 4 اببو بندر 12-11-2011 | 08:30 AM

    هل غادر بحاره الباخره ومن معهم البلاد دون ختم خروج؟؟اين الاجهزه الامنيه ؟

  • 5 د. محمد يعقوب خواج 12-11-2011 | 04:07 PM

    يا ابو بندر طواقم (قبطان) البواخر والطائرات إذا لم يغادروا الموانيء البرية او الجوية (المطارات) لا تختم جوازاتهم حسب الأعراف الدولية ...........!!!!

  • 6 راعي 12-11-2011 | 06:14 PM

    تم وبالقوة انتزاع روح الولاء و الانتماء من نفوس الناس وحل محله الاهمال كما تم انتزاع روح الاخلاص و حل محله التقصير و سؤ الادارة و السبب الرئيس هو سؤ اختيار المسؤولين

  • 7 ابو باسل 12-11-2011 | 06:27 PM

    بجد مش فاهم شو المشكلة و ليش لازم الباخرة يظل تنطر في الميناء بإنتظار امر قضائي. يعني اذا قبطان الباخرة قرر انو يروح شو المشكلة و ليش نمنعوا يغادر. و بعدين ليش الامر القضائي يستغرق عدة اشهر يعني اللي في الباخرة بشر و بستحقو معاملة احسن من هيك.
    اذا في حدا فاهم يا ريت يشرحلي شو المشكلة لاني مش فاهم.

  • 8 محمد 12-11-2011 | 09:03 PM

    الفساد ثم الفساد ثم الفساد عليكم به قبل ان يفوتكم القطار


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :