facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





وأستنكر الوجهاء! .. فمن يسمعكم؟


المحامي محمد الصبيحي
29-11-2011 02:22 PM

ما أن تقع (طوشة) بين (عيال الجامعات) حتى تمتد إلى خارجها وتتسع لتصبح قضية بين عشائر كذا وعشائر كذا، وكالعادة يجري ترويع طلبة وطالبات الجامعة وتعليق الدراسة.

وبتكرار نفس السيناريو فان قوات الدرك تهرع إلى الموقع ويسارع المحافظ الى جمع وجهاء الطرفين في دار المحافظة، وبالطبع يتصدر النواب المشهد.. ويجري حديث ممل عن وشائج القربى، النسب والوطن والانتماء، ويجهد بعضهم في (تقزيم) المشكلة فيصفونها بطوشة بين (أولاد جهال) فينشرح صدر المحافظ لهذا الحديث فليتقط الحدث لإصدار بيان أو تصريح صحفي تحت عنوان استنكار ما جرى و(المطالبة بعقوبات رادعة للمتورطين في الاحداث)، وهكذا قام كل طرف بواجبه ونشرت الصحف، ولكن أحدا لم يدرك أننا نكذب على أنفسنا نفس الكذبة منذ سنوات وفي كل مرة نصدقها.

الذين تشاجروا أيها السادة ليسوا (عيال جامعات) وانما طلاب جامعات وهم عنوان المستقبل وعصب الدولة البشري، والذين هاجموا الجامعة والشوارع وأغلقوا محلات المواطنين وهشموا بعض المرافق العامة ليسوا أعداء للوطن ولا للدولة وانما هم أبناؤها الذين نشأوا في ظل تقاليدها وفي ظل ما يسمعونه في (تعاليل الوجهاء) حول دلة القهوة في ديوان فلان وأبو فلان.

وفي كل مرة يجمع المحافظ وجهاء الطرفين لا يمر شهر أو اثنان حتى تتجدد المشكلة، فأي وجهاء هؤلاء الذين لا يسمع أحد من (ربعهم) كلامهم!!

كان شيخ العشيرة وكبارها اذا قالوا نفذ قولهم على الجميع وأحترم قرارهم الصغير قبل الكبير، لسبب بسيط وهو أنهم كانوا لا يقولون ولا يلتزمون الا بعد تفكير ودراسة وكانوا القدوة فيما يخرج من أفواههم وأفعالهم، وكان الوجهاء الكبار من صنع أيديهم وأفعالهم الكريمة،, وليسوا من صنع الحكام الإداريين ودوائر الدولة التي أرادت صنع موظفين ومستفيدين لإسكات الناس عن الجور والمحسوبية والفساد.

من لا يستطيع أن يضبط شباب عائلته فعليه ألا يتصدى لتمثيلهم وإصدار البيانات ضد أفعالهم ارضاء لمحافظ أو وزير. وعليه الا يطالب بعقوبات رادعة لمن ارتكبوا اعمال الشعب والاعتداء.

ما يفعله (المشاغبون في الجامعات) ليس الا ترجمة عملية لما يسمعونه من آبائهم ووجهائهم في الجلسات المغلقة، وهو حديث يختلف تماما عما يقولونه أمام المحافظ والإعلام، لقد كبر هؤلاء الشباب وهم يسمعون حكايات (الطوش الكبرى) وبطولات بين العشائر فنمت فيهم نفس الروح وما هي الا شرارة حتى تستقيظ الجاهلية الاولى (يا لعبس.. يا لذبيان)،,
هؤلاء الشباب هم صورة مصغرة عن الآباء.

سنظل نضحك على أنفسنا في قاعة مبنى المحافظة ونجامل ونقول باللسان ما يختلف عما في القلب، وسنظل ننكر أن وجهاءنا – مع الاحترام – فقدوا القدرة على السيطرة والتأثير، لأن الشباب باتوا مقتنعين أن الوجهاء يستثمرون كل أزمة لتقوية وتعزيز مراكزهم عند السلطة الحكومية والديوان، وقد لايكون الواقع كذلك ولكن هي تلك قناعة الشباب كما لمستها منهم مباشرة.

ما حدث في السلط في اليومين الماضيين - مع التغييب الاعلامي - يحتاج الى تدبر عميق وحديث مباشر مع الشباب في غياب (الوجهاء)، ويحتاج الى تجاوز دور المحافظ والسيناريو الفاشل المتكرر.

لا ألوم الشباب الذين خربوا شوارع وسط المدينة في السلط وانما أحتاج الى محاورتهم وفهمهم أكثر وألوم فقط كل الكبار في بيت ودار واحملهم المسؤولية كاملة.. أيها الشباب دعونا نسمعكم ونفهمكم.(الراي)




  • 1 قاض متقاعد 29-11-2011 | 02:54 PM

    آن اوان الحوار بين الشباب المتعلم بعيدا عن الوجاهات المصطنعة
    أين هو دور المثقفين والاعلاميين في ادارة حوار مع الشباب الذي يعبر عن غضبه بطريقة خاطئة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 2 ابن العشيرة 29-11-2011 | 03:25 PM

    نع القيادات العشائرية القديمة فقدت تأثيرها ؟؟ لماذا

  • 3 الصحافي ممدوح النعيم 29-11-2011 | 04:59 PM

    والله انك تحدثت عما كنت اتحدث به مع عدد من الاصدقاء المشكله لم يعد لدينا كبار من صنع ايديهم بل كبار من صنع الحكومات

  • 4 ابراهيم كلوب 29-11-2011 | 06:49 PM

    رغم انني اختلف معك في بعض الافكار والاراء وهذا طبعا لا يؤثر على احترام كتاب كبير مثلك فانت اجدت في تعبيرك واريد ان اخص فقرة علينا ان نسمع الشباب وعدم فرض افكارنا عليهم ، الاباء في قاعة المحافظ يستنكرون ويشجبون وابنائهم في الشوارع يرجمون رجال الامن بالحجارة ويعتدون على الممتلكات العامة .
    انا اقول اضربوا بيد من حديد على من اوصل هؤلاء الشباب والاطفال الى هذه الحالة .؟ شكرا للكاتب أ.محمد صبيحي على هذه المقالة التي هي حديث الناس في السلط ومضارب بني عباد .

  • 5 سلطي مغترب 29-11-2011 | 08:30 PM

    عندما تصاب بصداع نأخذ حبة مسكن لتخفيف الالم مؤقتا ولا نشخص اسباب الصداع ..نحن نؤمن بالمسكنات ونخاف من التشخيص حتى لا نكتشف امراضا مستعصيه كان من الممكن معالجتها قبل استفحالها بالجسم .

  • 6 سلطي 29-11-2011 | 08:54 PM

    الفقر والجوع

  • 7 ... 29-11-2011 | 10:15 PM

    انا اعرف لماذا لا تلوم الشباب اللذين كسرو المدينة ........

  • 8 محمد عبد الكريم الرماضنه العبادي 30-11-2011 | 12:14 AM

    اين الكبار

  • 9 كركي 30-11-2011 | 02:45 AM

    الشباب الذين كسروا المدينة لا نلومهم لانهم يتلقون التأييد والدعم من الكبار
    واكبر دليل فزعة النائب بزبز الحياري
    والهدف معروف للجميع
    الامن والدرك خط احمر وبخلاف ذلك تسود شريعة الغاب
    اما ان نلوم المحافظ مع عدم قناعتي به بانه قادر على مواجهة المهام الجسام ، أو نلوم الدرك ومدير مركز امن المدينة فهذا مرفوض
    ومن يصر على ذلك فهو من يثير النعرات


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :