facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مسامرات غير مسلية!


حلمي الأسمر
15-09-2007 03:00 AM

نسميها مسامرات وهي أقرب ما تكون للمناكدات، صحبتنا ولم تزل في رمضان، هجمة 'فنية' مسعورة لأسر قلب المشاهد وصرف اهتمامه عن عبادته بأي طريقة كي يشاهد فيضا من الأعمال 'الفنية' المنوعة، تفريخ غير مسبوق لفضائيات غدت بسعر الفجل، يقال أن حجز تردد على النايل سات لا يكلف أكثر من عشرة آلاف دينار في السنة، أقترح أن يجتمع صحفيو العرب لتجميع هذا المبلغ لحجز تردد وإنشاء محطة 'على قد الحال' لبث مقالاتهم وآرائهم بعد أن ضاقت فضاءات الحرية إلى حد لافت، من ذلك الضيق: الحكم على أربع رؤساء تحرير مصريين بالسجن بتهم تتعلق بنشر مقالات وأخبار، وكذا حبس صاحب موقع إماراتي، وملاحقة صحفيين آخرين في تونس، ومنع عرض مسلسل في التلفزيون الكويتي وإم بي سي، لأنه –كما قيل- يتعرض لزواج المتعة، الأمر الذي اعتبر إساءة لأتباع المذهب الشيعي، كأن زواج المتعة وجد كي يمارس فقط لا أن يتحدث عنه أحد!ومن حالة الحريات العربية إلى خبر طريف لكنه جارح عن تجارة مزدهرة لعذارى العراق في دول الخليج العربية خاصة دبي، التي يقال أنها 'السوق' المفضلة لهذا النوع من التجارة، حيث يعتقد على نطاق واسع أنها تضم عشرة آلاف امرأة، من أصول أفريقية من جنوب الصحراء، ومن أصول آسيوية، وأوروبية، و'شرق أوسطية' يتم استغلالهن في تجارة الجنس المنظمة، من هذه الحالات التي تحدثت عنها بعض وسائل الإعلام حالة مريم البالغة من العمر 16 عاما فقط، التي أجبر الفقر والدها على تسليمها مقابل ستة آلاف دولار إلى أشخاص، وعدوه أنهم سيرسلونها إلى مدينة دبي لتعمل في تنظيف البيوت، على أن يعيدوها إليه بعد عام. مريم التي وافقت على الذهاب لتعين والدها على تربية إخوتها، خاصة بعد أن حصدت قذيفة حياة والدتها أثناء دخول القوات الأمريكية إلى بغداد عام 2003، وجدت نفسها في احد فنادق دبي برفقة رجل عجوز، عمد إلى وطئها مستخدماً الشدة والعنف بعد أن دفع مبلغاً إضافياً ثمناً لعذريتها، وقبعت مريم لفترة في شقة في دبي برفقة أكثر من 20 فتاة، يتم استغلالهن جنسياً كل يوم لمصلحة عصابات الرقيق الأبيض، التي كانت تهددهم بالقتل في حال رفضن الاستمرار بالعمل، غير أنها تمكنت من الفرار والعودة إلى بغداد، حيث تقوم جمعية حرية المرأة العراقية برعايتها!

أخيرا نتوقف عند خبر يقلب الرأس، فقد قرأنا أن وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في الكويت تلقت طلباً لتأسيس جمعية خاصة بالمثليين والمتحولين إلى الجنس الثالث، خصوصاً بعد تزايد أعدادهم، خاصة بعد أن أصبح 'الجنوس' يظهرون في الأماكن العامة ويسعون إلى ايجاد عالمهم الخاص، رغم نظرات الاستنكار التي يتلقونها من الآخرين، وأصبحوا يتواجدون بكثرة في الأسواق والمجمعات التجارية، ما دفع الحكومة الكويتية لتخصيص نحو مليوني دولار لتمويل حملة خاصة لمكافحة هذه الظاهرة، وخاصة فئة المسترجلات، أو اللواتي يعرفن بالبويات بعد شكاوى من أهالي طالبات، أكدوا تعرض بناتهم لاعتداءات وتحرشات جنسية على يد زميلاتهن المسترجلات. حيث يقدر عدد البويات في المدارس الكويتية بأنه بالآلاف!!

هذه عينة عرضية مما حملته الأخبار في رمضان، أخبار تعكس جوانب تكاد تكون مهملة في حياتنا في الشرق، لكنها 'تقولنا' كما نحن، ونختم بخير هجوم جمهور هائج جنسيا في الإسكندرية على 'مغنية' تدعى مروى، كانت ترتدي فستاناً مثيراً يبرز مفاتنها، اضطرت للهرب من 'محبيها' واللجوء إلى شقة مجاورة بعد أن عجز رجال الأمن عن توفير الحماية لها من 'زحف' المعجبين!!
al-asmar@maktoob.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :