facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الفساد في القطاع الخاص


11-12-2011 10:31 AM

أشفق على رئيس هيئة مكافحة الفساد السيد سميح بينو والرئيس الأسبق والأول لدائرة مكافحة الفساد 'أيام اللولو' في المخابرات العامة، أشفق على هذا 'الباشا' في الاحتفالية العالمية بيوم مكافحة الفساد، لأن الدولة أوجدت هيئة عملاقة بأذرع من القصب، وفجأة وجدت هيئة مكافحة الفساد بطواقمها التحقيقية والنيابة والرئيس أيضا أمام الوحش الكاسر الذي تربى وشبع على موائد العديد من عليّة القوم، حتى أصبح ذلك الوحش حديديا مصفّحا، غير قابل للإختراق العادي ، تحطّم أذرعه الدفاعية كل من يعترض طريقه، ذلك هو وحش الفساد، الذي اكتشف الباشا متأخرا أنه لا يمتلك موادا قانونية تخوله توقيف و إحالة عدد من الشخصيات الفاسدة والتي لا تزال تحت وصف ' متهم '، أو متورط في قضايا فساد وتجاوزات مالية وإدارية، لـ 'الشخص الصحيح' في القضاء الأردني، بعيد جدا عن تدخلات أياً من المتحكمين بالقرار.

عجيب أمرنا اليوم، بعد 'حفلة الدلع' تلك التي تركتها الدولة والرموز الوطنية المحترمة فيها، لمجموعة من اللصوص ، لينهبوا المال العام فيما مضى، وليتجاوزا كل خطوط الطول والعرض الحمراء وفوق البنفسجية حتى أصبحنا نخلع على اللصوص والفاسدين والسارقين، ألقابا تخفيفية، وكأننا نخشى على مشاعرهم، تماما كما يطلق على الشواذ والمرضى الجنسيين وصف ' مثلي'، لييعود السؤال ينبت من جديد في صحراء عيوننا : هل بقي شيء ليسرقه قطيع الفاسدين ؟ ولماذا لا تتدحرج الرؤوس المأفونة على طاولة التحقيق والتشهير ، ولماذا لا نزال نفاوض على المادة 23 في قانون مكافحة الفساد.

إذ على الجميع أن يبدأ بوصفهم حسب ثبوت التهم بحقهم، إنهم لصوص، وقطاع طرق المال العام ومخربون زرعوا في طريق هذا الوطن الذي لا زال يلعق جروحه السياسية والاقتصادية، زرعوا ألغاما تدميرية للأخلاق العامة ، والأعراف المحترمة، والتقاليد الوطنية، ثم يريدون ان يخرجوا علينا بموضة رسمية جديدة: بدلة رسمية بدون سروال، ' جاكيت وقميص قصير وربطة عنق، ولباس داخلي تحتي فقط ' يريدوننا أن نؤدي تحية الكشافة للسيد الفاسد، وبعد أن يدير ظهره، نودعه بالأصبع الأوسط، هذا كل ما في الأمر، ثم يتسولون منه 'مصالحة' ليعيد ما سرقه مقابل عدم ملاحقته!

وكما أن العدل كلّ لا يتجزأ، فإن الفساد لا يتجزأ أيضاً، وكما أن هناك فساداً كان ولا يزال في القطاع العام، فإن هناك فساد أدهى وأعظم في القطاع الخاص ، وهو بالأهمية أو يزيد عن فساد القطاع العام، ويتخفى بأشكال عدة ، وهو محمي أيضاً، لأن يد الهيئة والعدالة لا تطاله بسهولة، ففي نصف دزينة السنوات الماضية شهدنا إعلانات ضخمة لشركات ضخمة جداً، تعلن عن مشاريع أضخم من أن نتصورها، وأموال لا نعرف عدّ أرقامها، ثم تبين أنها ليست سوى 'بالونات ' ضخمة ملونة، مليئة بغاز الهيليوم، رأسمالها حفل استقبال وإشهار في فنادق خمسة نجوم، ومجموعة إعلانات وتغطية إخبارية في الصحف ، وجموعة من الزبائن المساكين أو المغفلين أو الطامعين ، فقبضت تلك الشركات الأموال، وتركت أسعار أسهمها تهوي الى الجحيم ، والجميع ينظرون وينتظرون .

في القطاع التجاري الخاص والبنوك ، وفي الهيئات الخاصة والمستقلة ، وفي الشركات الكبرى ، هناك فساد فاحش ، ليس أقله حصول مدراء عامين على عشرات الآلاف من الدنانير شهريا ، بينما لا يحصل الموظف ' الآلة المحترقة ' على راتب لا يتجاوز ثلاثمائة دينار أو أقل ، في الوقت الذي لا يقوم كبار المدراء بأي عمل سوى التوقيع على الأوراق ، وحضور المؤتمرات ، والإبتسام للكاميرات ، ونهاية الخدمة طبعا يقبضونها برواتب ضخمة من أموال الضمان الإجتماعي مدى العمر ، والموظفون هم الذين يقومون بكل الواجبات وجلب الأعمال وتدبيرها في مؤسسات القطاع الخاص الذي يعتلي رأس رؤساءه ألف ريشه .

المشكلة أن القطاع الخاص لم يعد دكان القرية ، ولا مزرعة الوالد ، بل تجاوز ثروات الحكومات ، فشركات الإتصالات التي يجب فتح ملفات بيع رخصها ، حققت أرباحا سنوية في السنوات السوابق تقدر بمليارات الدنانير الأردنية ذهبت الى خارج الأردن طبعا ، وهي لا تزال تحقق أرباحا خيالية مقارنة بالخدمات المتواضعة التي تقدمها للزبائن الذين باعتهم حكوماتنا الرشيدة لتلك الشركات ، حينما منحت غرباء رخص تشغيلية ، ومنعتها عن أبناء البلد ، ولم تفكر أي حكومة أن تقوم بإنشاء شركة اتصالات جديدة تقدم خدمة منافسة ، حتى لو منحت رخصتها لمخفر أمن الأشرفية مثلا .

أعود للباشا بينو الذي كان ضيفا على برنامج ' ستون دقيقة ' في التلفزيون الأردني مساء الجمعة ، وكان حضوره فرصة الذهب المرصع بالماسّ لو وجد محاورا يخُرج خبايا آهاته المختزنة ، فقد كادت الزميلة المذيعة أن تخرج من بين شفتيه أكثر من ملامح الأسى والشعور بعدم الرضى عن معالجة القضايا التي تحولها الهيئة للقضاء ' الذي يترأسه رجل فاضل ' وخاصة في ما يتعلق بما يسمى المصالحة ، عبر إعادة جزء من المال المسروق مقابل وقف الملاحقة ، كما كاد أن يقع مع أحد لصوص المال العام ،

كما عبر عن الأسف لعدم جدية الحكومة لدعم الهيئة ، حيث لا مبنى خاص لها حتى اليوم ، ولا طاقم موظفين جدد لديها ، ولا مترجمين قانونيين لترجمة ' وثائق الخيانة والسرقات ' التي تحمل العقود المبرمة مع شركاء الغـُنم والتي استغرب الباشا أن غالبيتها مكتوبة باللغة الإنجليزية وبالأسلوب القانوني بالرغم من أن المؤسسات أردنية عربية ، ولم يخطر على بال الباشا ، أن هناك اتفاقيات نوايا غالبا ما كان يتم التوقيع عليها بالأحرف الأولى في ' عاصمة الشباب لندن ' ، حيث الأجواء الباردة والغرف الدافئة .

في وطن يطمع بالله أن يديم نعمته عليه ، على أبناءه أن يستعفوا وأن يتعاونوا جميعا ليس لمكافحة ما بقي من فساد ، بل لمطاردة الفاسدين ومحاكمة كل المتورطين والمسئولين عن إنشاء غرفة الفساد في هذا البلد ، فإولئك لا تنطبق عليهم سوى آية المحاربة

وليس القطاع العام فقط، فعلى الهيئة أن تطارد القطاع الخاص أيضا ، لأن موارد الوطن تحولت كلها بيد القطاع الخاص الذي يتحكم بدولاب المال والأعمال والسوق المالي والهيئات الحكومية التي تتبع قطاعاتها لها، وعلى الهيئة ان لا تبقى هيئة تحقيقية، بل ان تمُنح بقانون جديد صلاحيات تفتيشية ورقابية دائمة على جميع المؤسسات المالية والخدمية وخدمات البنوك وقطاع الاتصالات، ومراقبة الحسابات الفرعية للوزارات في البنوك حتى لا يصيح الباشا المحترم يوما ما قائلا: آآآخ يا جوختي!!

Royal430@hotmail.com




  • 1 RASMIEH AL-KAABNEH\ SEATTLLE -USA 11-12-2011 | 11:01 AM

    HALLO???FAYEZ

  • 2 محمد 11-12-2011 | 11:01 AM

    غاز الهيليوم وليس الهيلوين

  • 3 د.ابو همام 11-12-2011 | 11:09 AM

    الله يعين كل شريف ومخلص للبلد لان الوضع اصبح اكثر من مأزوم

  • 4 م.أحمد الجبور 11-12-2011 | 11:14 AM

    أخي الكاتب ..........
    كم أحترم كتاباتك.............
    كم أنتظر مقالاتك لقرائتها.........
    كم أعشق تشبيهاتك وصورك لبعض القضايا .........
    كم تتكلم بأفواه ابناء الوطن البسطاء الذين يكادون لا يجدون شيئاً ليومهم........
    كم ....... وكم......... وكم ..............
    شكراً لك أخي فايز

  • 5 حتاملة 11-12-2011 | 11:22 AM

    شكرا اخي الكريم صدقني ان قطع يد الفساد سهل لو اراد حقا اصحاب القرار ذلك لكنهم على علاقات وثيقة ونسب وقرابة وصداقة.....

  • 6 الاجابه مطلوب يا بينو على ما يلي 11-12-2011 | 11:22 AM

    ملفات الخصخصه واموال الهبات أو الدعم الاجنبي أين هي؟؟؟؟؟ ولماذا تم السلبطه عليها ومن قبل من؟؟؟؟؟

  • 7 الشمالي 11-12-2011 | 11:33 AM

    الفساد في القطاع العام يعتمد اعتماد كلي وكبير على موئسسات الدوله وعلى مشاريع الحكوميه مع العلم ان المشاريع الكبرى هي في الحكومه والمحاكم هي للحكومه الخ الخخ ... والهبره الكبرى للفاسدين والمفسدين هي ايضا في الحكومه وموئسساتها يا استاذ فايز الفساد دائره مرتبطه وتربط كافه القطاعات ببعضها البعض ،،، الا تخدم البنوك وشركات التأمين موئسسات الحكوميه اليس غسيل الاموال من خلال البنوك اليس الكفالات والاعتمادات ادوات للبنوك وشركات التأمين فالفساد اصلا من القطاع العام وعندما يتوقف في القطاع العام يتوقف تلقائي في القطاع الخاص

  • 8 يوسف سقاالله الفناطسة 11-12-2011 | 11:33 AM

    كبار الدولة عندنا هم أنفسهم أصحاب الشركات , أو أقاربهم أو هم المستفيدين بشكل مباشر من تغول القطاع الخاص على المواطن المسحوق من الحكومة أصلا , فالقطاع الخاص مادام أنه يدفع الضرائب للحكومة فلعنة الله تنزل بعد ذلك على المواطن وجيبه فهم يتحكمون في الأسعار ونقص ورداءة الخدمات , فمثلا الشركات ... هل يستطيع أحد أن يشتكي عليها وعلى خدماتها الفاشلة وتحكمها بالمواطن , شركات الأغذية واللحوم والدواجن والبيضضضضض, شركة الإسمنت الفرنسية , شركات الحديد والصلب , شركات التأمين , فأغلب هذه الشركات هي ملك لرؤوس الأموال , فلمن تشتكي والقاضي غريمك ,

  • 9 shlash 11-12-2011 | 11:34 AM

    يا سيدي استقيل و احرج الحكومة

  • 10 جمال القماز 11-12-2011 | 11:35 AM

    أخي العزيز .. الفساد عندنا كما الفيلم الهندي , تموت وأنت تشاهده , لكنه لا ينتهي أبداً .. والمصيبة أن " الأبطال" هم ذاتهم يتكررون في كل المشاهد .. فنموت ولا ينهي الفساد أبداً . ثم أريد أن اسأل : هل بقي شي في هذا الوطن إلاّ وسُرق ؟!

  • 11 وليد الدباس 11-12-2011 | 11:51 AM

    ياالسيد فايز يعني هذي شركة وليس دولة.

  • 12 شهاب الدين 11-12-2011 | 12:09 PM

    حدث ولا حرج من السقف لتحت الدرج.....وكلا الاخويين"العام والخاص" يتنافسان في هذا المجال.... وشهاب الدين ....من اخيه!!!!!!!

  • 13 شهاب الدين 11-12-2011 | 12:10 PM

    حدث ولا حرج من السقف لتحت الدرج.....وكلا الاخويين"العام والخاص" يتنافسان في هذا المجال..........!!!!!!!

  • 14 على السوداتى 11-12-2011 | 12:25 PM

    وفقكماللةورعاك

  • 15 على السوداتى 11-12-2011 | 12:25 PM

    وفقكماللةورعاك

  • 16 بابوج اكابر 11-12-2011 | 12:26 PM

    الحياه صعبه واسهل الطرق لحل مشكلات طلاب الدنيا هي السرقه والفساد لتغطيه احتياجاتهم المتكرره والدنيويه فالفساد موجود منذ الازل ولكننا بحاجه الى قطع دابر المفسدين اقترح على الحكومه الان الان وليس غدا الصفح عن كل قضايا الفساد السابقه وفتح صفحه جديده لاننا اذا اردنا ان نفتح ملفات الفساد فنحن بحاجه الى عدل عمر بن الخطاب رضي الله عنه للقضاء على الفساد والفاسدين

  • 17 سعيد شرار 11-12-2011 | 12:28 PM

    عزيزي الأستاذ فايز, انا من المعجبين بكتاباتك, ولكن اسمحلي هنا ان اخالفك الرأي تماما", لماذاتريد من هيئة مكافحة الفساد أن تطارد القطاع الخاص بسبب مجموعه صغيره من الفاسدين الذين لن نستطيع الهيئه ولا حتى اكبر سلطه كبح جماحهم الفاسده، فأنت تعلم يا سيدي العزيز ان اساس ومرتكزات الدخل القومي والميزانيه الوطنيه قائم على ضريبة الدخل وضريبة المبيعات والجمارك الذي يدفعه القطاع الخاص للدوله وايجارات المكاتب والمصانع والماء والكهرباء,حيث ان مايزيد عن ثلثين موارد ودخل الوطن ناتجه عن اعمال ونشاطات القطاع الخاص الذي يساهم مساهمة كبرى بدولاب المال والأعمال والسوق المالي والهيئات الحكومية التي تتبع قطاعاتها لها والثلث الأخر يأتي من المساعدات الخارجيه، لأن ما يزيد عن خمسه وسبعون بالمئه من ابناء الشعب الأردني هم موظفون في الدوله ,وهذه الوظائف برمتها خدماتيه, وعاطلين عن العمل وذوي احتياجات خاصه وغيرهم الكثير من الذين يقبضون رواتبهم في نهاية الشهر ولا يعرفون ما هي الضرائب التي تترتب على القطاع الخاص عند ممارسته الأعمال التجاريه داخل البلاد , لذلك اي مساس بالقطاع الخاص قد يؤدي لهروب جماعي لرجال الأعمال من البلاد, وبعد ذلك سنقرأ على مؤسسة تشجيع الأستثمار السلام.الفساد موجود داخل الهيئات الحكوميه المعنيه بمساعدة القطاع الخاص لتسهيل مهامه ويجب مراقبة تلك المؤسسات والهيئات الحكوميه من الرشاوي والأبتزاز ووضع العراقيل في وجه المستثمر بدل مطاردة القطاع الخاص الممول الرئيسي للميزانيه الوطنيه.ومطاردة الحفنه القليله الفاسده والمتنفذه في القطاع الخاص.

  • 18 يا حسره علينا 11-12-2011 | 12:34 PM

    تعالوا اتفرجوا على الفساد في مستشفى .... .. فسااااااااااد مستفحل بطريقه خياليه .. انشر يا عموووووون ...

  • 19 رحم الله العالم الجليل الدكتور الجيوسي 11-12-2011 | 12:47 PM

    رحم الله شيخنا وعالمنا الجليل الدكتور عبدالله الجيوسي - ابو البراء - حيث كان قد قدم بحثا عن الفساد (مفهومه وأسبابه وأنواعه وسبل القضاء عليه): رؤية قرآنية .
    يمكن الاطلاع على البحث في مجلة مؤته للبحوث والدراسات المجلد 20 العدد (5) لعام 2005م .

    ملخص البحث :
    يأتي هذا البحث ليسلط الضوء على ظاهرة الفساد، كما تناولها القرآن الكريم، وذلك من خلال بيان حقيقة هذه الظاهرة، والكشف عن أبعادها ثم بيان السبل التي تصب في منابعها، ثم المجالات التي يدخلها هذا الفساد، كما يقدم البحث نماذج قرآنية لبعض أشكال الفساد مع الإشارة إلى منهج القرآن في الحديث عن هذه الظاهرة، وموقفه منها، ويقدم البحث أخيرا أبرز الطرق التي ينبغي اتباعها لمكافحة هذه الظاهرة ونبذها من المجتمع، مع توضيح دور الرسل في القضاء على هذه الظاهرة، ومن أجل أن تكون الدراسة مستوفاة فقد تم تقسيم البحث إلى أربعة مباحث، تفصيلها كالآتي:
    الأول: مصطلح ( الفساد) في النسق القرآني.
    الثاني: معايير تحديد الفساد وضوابطة وأدواته.
    الثالث: صور الفساد وأنماطه.
    الرابع: سبل مكافحة الفساد والقضاء عليه ونماذج قرآنية عليه.
    ثم خاتمة البحث ونتائجه.

    اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه فقد كان حافظا للقران ، ومفسرا للقرآن ، ومؤرخا لعلوم القرآن ... فرحمه الله ورحم نجله محمد اللذان توفيا في حادث سير في طريقهما الى المدينة المنورة
    بعد حج مبرور بإذن الله

  • 20 اردني حر 11-12-2011 | 01:31 PM

    البلد كلها فساد والحكومه لا تريد ان تكشف الفساد ولا تريد ان تصلح

  • 21 بس آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ... 11-12-2011 | 01:34 PM

    شكرا لمافيا الديجتل الذين نهبوا اموال الوطن تحت مسميات مختلفة ........

  • 22 أبو سراج الروسان 11-12-2011 | 01:42 PM

    كلامك صحيح ، وخصوصا عن بعض الشركات المساهمة العامة التي سرقت الكثير من المال دون أي مسألة قانونية .
    مثل شركة .............
    وغيرها

    وللاسف هذي الشركات الفاسدة لا تسرق فقط الأردن ، بل سرقت أموال مستثمرين خليجين ، وبسببهم أصبح كثير من المستهلكين الخليجين الأبتعاد وعدم التعامل مع الشركات اردنية .

    وهذا شيء يضر في أقتصادنا فوق ماهو متضرر

  • 23 تابع القوم 11-12-2011 | 01:52 PM

    مطلوب حالا اعتصامات بخصوص المادة 23 حتى لا تقر في مجلس الاعيان ؟؟؟؟

  • 24 متابع* 11-12-2011 | 01:58 PM

    شكرا اخي فايز على المقال الذي طالما تحدثنا بما جاء به من حقائق شافيه عبر حديثنا المباشر ومشاركاتنا في التعليق على هذه الجوانب من الفساد او من خلال الحديث المباشر والصريح مع مسؤلين امنيين واداريين في مؤسسات الدوله ومواقعهم حساسه لكن ما باليد حيله.
    اخي شيخ الكتاب كما احب ان اناديك ان الفساد في الاردن واللصوصيه في سرقة اموال البلاد والعباد بكميات هائله وبالشوالات اساسه وسبب نموه و وصوله الى هذا الحد الكبير هو القطاع الخاص والعرّاب وصاحب الرعايه الماسيه هو الجهاز المصرفي (البنوك)وناشدنا رئيس جمعية البنوك من عهد البطل مفلح عقل ومن بعده عبر حديث مباشر ورسائل خطيه تم اخفائها....عما يحدث في البنوك من دمار شامل وخاطبنا المحافظين السابقين والحالي من خلال مشاركاتنا بالتعليقات على مقالات الفساد واللصوصيه في البنوك ان يفعلوا دور البنك المركزي من خلال فرق التدقيق لديه على البنوك وارشدناهم الى مكامن الفسادوالمنافذ التي من خلالها ينهبون مئات الالاف لا بل الملايين من اموال ومقدرات البلاد والعباد وانا مطلع بحكم وظيفتي على امثله كثيره بالملايين لا بل بعشرات الملايين ولكن لا حياة لمن تنادي.
    وهنا لا بد من الاشاره الى ان مغريات البنوك لفرق التفتيش والتدقيق كأفراد يتم اختراقهم اما ماديا اومعنويا بمساعدتهم بطرق عده الجميع في هذا الخط يعرف هذه الطرق والاساليب ولكن هناك اؤسود ابوء ان ينجروا وراء الفاسدين والمفسدين واوصلوا الحقائق الى مرجعياتهم لكي يتم الاجراء الصحيح ولكن الطامه الكبرى ان الاوامر كانت تاتي الى هذه المرجعيات بتسليك امور هذه البنوك .
    اطالب بفتح ملفات دمج او استحواذ بنوك على بنوك اخرى والملايين التي سلبت ونهبت من جراء ذلك والعطايا التي وزعت ان كانت ماديه او عينيه منقوله وغير منقوله وهذا الطلب موجهه الى مجلس النواب ودائرة مكافحة الفساد.
    اطالب ان يتم السؤال والتحقيق مع بعض الدخلاء كموظفين تم توظيفهم من قبل اصحاب القرار في هذه البنوك لتنفيذ خطط السلب والنهب بطرق جهنميه ولكنها للعارف مكشوفه عن مصدر ثرواتهم واملاكهم والنقد كيف حصلتوا عليه ومن اين, ملايين في اقل من عشرة سنوات وبعلم من وظفوهم, دخلوا البنوك كموظفين جلبهوهم من الشوارع بعد ان تم طردهم من الحكومه لانهم سراقين وحراميه وسجلات البنوك تشهد بالديون التي كانت عليهم وعائلاتهم في حينه والان كل الناس تشاهد كم اصبحت ميزانتياتهم ومقدراتهم من عمارات وسيارات واراضي ونقد مخزون ليس بالبنوك.
    اطالب البنك المركزي ان يعيد التدقيق والمراجعه لعمليات تسوية الديون المتعثره والعقارات التي تم الاستيلاء عليها من العملاء المدينين الى من آلت وبأي الاثمان والطرق التي مرت بها لكي تصل ملكيتها الى المحطه الاخيره وهي المقصوده وذلك في الفروع الداخليه والخارجيه ولسوف تجدون الدمار والعجب العجاب وحجم السلب والنهب.
    اطالب البنك المركزي التدقيق واعادة التدقيق على القروض التي منحت للمتنفذين بدون فوائد (اي الفائده صفر)لهولاء المتنفذين لتسهيل مهمام الفاسدين وحمايتهم والتغطيه عليهم وفي بعض القروض تم شطبها لزيادة دوز الرشوه وشراء الذمم والضمائر .
    من هذا المنبر اناشد واطالب لك اصحاب العقارات التي تم استملاكها بأزهد الاسعار من قبل البنوك لقاء الديون الممنوحه لهم بالمطالبه بأعادة التحقيق والتدقيق لهذه الملفات التي لا يعرف اين صار مصيرها لكي يتم تصويب الامور واعادة الحق الى اصحابه وفقا للقوانيين والانظمه الفاعله وليس منيه او معونه او حسنه عن روح اموات الفاسدين .
    ( للحديث بقايا وليس بقيه ) وان شاء الله آكلي حقوق البلاد والعباد بالسلب والسرقه وبدون ادنى وجهه حق سوف نراء فيهم ايام وليس يوم وان غدا لناظره قريب .

  • 25 ضريبه الدخل 11-12-2011 | 02:04 PM

    اكثر شىء مفسد في القطاع الخاص هو التهرب الضريبي, ويجب على الحكومه التهديد بأغلاق الشركات التي تتظاهر بلافلاس.

  • 26 نضال خريسات 11-12-2011 | 02:11 PM

    ارجو توضح من دولة الرئيس الى متى لقد هرمنا

  • 27 عماد مقابله 11-12-2011 | 02:18 PM

    يجب محاربة الفساد ...

  • 28 أبوحازم 11-12-2011 | 02:41 PM

    شركات عامة كثيرة أكتتبنا بها من أوائل الثمانينات القرن الماضي ودفعنا ثمن الأسهم ولم نعلم عنها شيئا وضاعت فلوسنا تحت عيون مراقب الشركات والسوق المالي ولم يحاسب أحد

  • 29 عالمكشوف منذر العلاونة 11-12-2011 | 05:23 PM

    اخي الفايز بعيد عن الموضوع قليلا .مع في صلبه من ناحية اخري ( يقال ان بنات الغرب بشكل عام والولايات المتحده بشكل خاص ان الفتاه هناك اذا بلغت الفتاه من العمر 16 او اكثر شوي وبقيت على عذريتها تصبح فاسده ومتخلفه وجاهله او هبله .فياخوف قلبي من البعض الكثير الكثيييييير ) عندنا ان يصبح اذا مان كان فاسدا ان يقال عنه بانه غبي وأهبل وجاهل وغبي ايضا سواء كان في القطاع الخاص او القطاع العام .حتى وبدون قطاع .( والشاطر ينهب ويفسد وكله استثمار .وعلى حساب من يا ترى كله على من يتقي الله اولا ومخلص لبلده دون انانيه فهم الذين من امثالنا على فكره هناك من يعتقد ان المخلص (أهبل ولا يعرف شيئ ومتخلف ..؟ ولكن نعرف باي واسطه قد حبلة اماهتهم بهم واين ولدوا وكيف صاروا فاسدين ......

  • 30 مغترب 11-12-2011 | 07:42 PM

    زهقنا هالاسطوانة المشروخه يا ما أحلى الفساد مقابل ما نراه من عدم استقرار واستقواء على الدوله بكفي عاد وكأنه كل المسؤولين حرميه وغيرهم شرفاء ما هو كله مثل بعض بس مش صاحله يفسد خلصونا عاد ويا عمون انشري رأي هالبلطجي الفاسد اللي اتغرب لأنه ما صحله يسرق بالأردن

  • 31 فايز 11-12-2011 | 09:16 PM

    يافايز تذكر ........وما بعدهما اسهل ....

  • 32 اردنية حرة 12-12-2011 | 01:55 AM

    اكتب يا ابن الفايز ولا تقصر ترى الكيل طفح من سنين وما ظل ععينها قشة

  • 33 صالح خلف الرقاد/المدير العام للحلول التقنية لللامن 12-12-2011 | 08:46 AM

    نعم نعم فساد فساد فساد ترى القطاع الخاص فيه فساد اكثر من القطاع الحكومي الله يعينك با هالوطن شو تستحمل ماًسي

  • 34 الى 15 12-12-2011 | 01:13 PM

    لا..... فهناك شركات متخصصه بالفسادبحاجه الى تقديمها للفساد وانت تعلم ..... لها مصلحه في اخفاء المعلومات خوفا من المسائله وسلامتك

  • 35 عاطف المناصير 13-12-2011 | 01:44 PM

    مبدع لكن نريد مستوى اقوى لاننا تعودنا على التحليق لا الهبوط على الارض

  • 36 مطلع 14-12-2011 | 03:16 PM

    نرجو من الجميع الا ينسى السرقات السابقة التي تمت في الملكية الاردنية وراح ضحيتها عشرات الملايين


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :