facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الإبريق و(البنشر)


احمد حسن الزعبي
29-01-2012 02:45 AM

عن التحالفات المؤقتة..روى لي سائق شاحنة قبل سنوات...تجربته الشخصية في عالم «النقل» قائلاً: علمتني الطريق الطويلة :»انه لقطع مسافة بين نقطتين بأسرع وقت، لا يشترط منك الاستقامة «.
**
ففي عواصم الخليج ، كان يجلس بعض سائقي سيارات الشحن» التريلات» على شكل حلقات يواجهون الغربة والرطوبة والوقت الحار بين المزاح ومراهنات «الفحولة» وانطلاء حيل التهريب على الجمارك وغيرها..وفي لحظة صمت السائقين وسحب ضحكاتهم المسكوبة على الإسفلت كان ينبّههم كبيرهم وأرشدهم عقلاً :» شباب..خلّي كلمتنا وحده..لا تموّتوا السوق..ديروا بالكو تطلعوا بأقل من 1000دينار بالحمِل «..فيرد كل منهم بالتوافق: «ولو تربايتك يا حجي!!» « ابو محمد بحكي صحيح»...»والله يا عمي حكيك ذهب»..كما يثني آخر على كلام «ابي محمد» وهو يشعل سيجارته: «اعوذ بالله اصلاً أقل من 1200ما بتوفي معنا عمي ابو محمد «..وفور وصول أول زبون الى الساحة ملوحاً بالــ»500» الكل كان يهرع اليه بمن فيهم ابو محمد..دالقين عروضهم بصورة محزنة: «انا بطلع بــ500..لأ أنا بطلع بــ500 وتريلّيتي أطول..شو الحمل؟..لوين الحمل؟...باختصار كان»يفرط الإجماع مع أول تلويحة فائدة».
**
ثم أعطاني مثالاً آخر على «التحالفات المؤقتة»: في الطريق..اذا ما أراد أحدنا ان يستريح قليلاً من عناء السفر ويركن سيارته على هامش الخط الأسود الطويل..ويبدأ بفتح صندوق «العدّة» مخرجاً ابريق الشاي والسكر والغاز ..حتى يخطف لمعان الابريق ابصار زملاء المهنة من مسافة بعيدة..فيبدأون بالاصطفاف خلف سيارته ، واحداً واحداً ليشاركونه الشاي الجاهز..بحجة : «فكّرناك (مبنشر) أجينا نساعدك»
بالمقابل اذا ما تعرضّت سيّارتي لــ»بنشر» فعلي ، فأنني لم اكن أجد أحداً منهم يقف بالقرب مني ليساعدني..باختصار علمتني الطريق : اننا زملاء يجمعنا «ابريق الشاي» ويفرقنا «البنشر».
**
يحزنني ان كلام هذا الرجل الطاعن في «القيادة»..ينطبق تماما على بعض قادة الإصلاح ورموز المعارضة و تحالفاتهم المؤقتة:
فهم أيضا يجمعهم «ابريق المصلحة»..ويفرقهم «بنشر» الموقف!!!


(الرأي)




  • 1 علي عضيبات 29-01-2012 | 03:06 AM

    كل بنشر وانت بخير يا زعبي

  • 2 د طلال عبيدات 29-01-2012 | 04:20 AM

    آه يا هل زعبي آه,هاي حال امتك بجمعهم على الشر [ابريق حمدالقطري] المليان مصاري او بفرقهم بنشر [حمدالقطري ]على مؤامراته على هل امه ,هاض يا ابن عمي اخر هل زمان اصحاب المصاري صاروا اسياد هل امه ,شو بدك تساوي حسبنا الله ونعم الوكيل .

  • 3 الحر بن الحر 29-01-2012 | 09:05 AM

    رائع

  • 4 leila 29-01-2012 | 10:48 AM

    الله علبك يا استاذ احمد - مختصر مفيد للواقع المؤلم الذي نعيشه!!!!!!!!!!!!

  • 5 صخري ‏H 29-01-2012 | 11:17 AM

    كاتب مبدع يجب أن يدعم .انا متابع جيد منذ سنوات ‏

  • 6 ابو زيد الزعبي ,,, السلط 29-01-2012 | 12:22 PM

    99% من البشر يافالح كلهم ((( مصالح )))
    ان الدراهم في الاماكن كلها تكسوا الرجال مهابة وجمالا
    فهي اللسان لمن اراد فصاحة وهي السلاح لمن اراد قتالا
    والحمد لله عدد خلقه وزنة عرشه ومداد كلماته ورضى نفسه
    والحمد لله على كل النعم ما علمنا منها ومالم نعلم ...
    اللهم اجعلنا من القليل . وقليل من عبادي الشكور .

  • 7 عماد العقرباوي 29-01-2012 | 02:06 PM

    رائع وأكثر من رائع......يجمعهم «ابريق المصلحة»..ويفرقهم «بنشر» الموقف!!!

  • 8 شمال الاردن 29-01-2012 | 03:10 PM

    كلامصادق اكثر من الواقع صح فاك

  • 9 عطالله الحموري _ بيت راس 29-01-2012 | 04:41 PM

    اخي احمد اشكرك ...هاي القاعده بتنطبق على بنشري وبنشرك ... تخيّل ياعزيزي انه البنشر صار بعجل سيارة مريام فارس او هيفاء وهبي او اليسّا...شوف قديش اصلاحيين محترمين رح يصفوا عاليمين لانقاذ هالحلوين ...وكلهم لأعمال الخير مجندين ..وبتصليح البناشر مختصين ...اما بنشري وبنشرك مالهم بكايات وان تركناهم عالطرقات مرميات رح يحرقوهم بالمسيرات ...وبريق الشاي اذا بده يجمعنا .. عدونا السكري بفرقنا!!


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :