facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





حوالات المغتربين لماذا انخفضت؟


د. فهد الفانك
09-02-2012 02:56 AM

بلغت حوالات المغتربين في سنة 2011 إلى 2436 مليون دينار مقابل 2591 مليون دينار في السنة السابقة أي بانخفاض يتراوح حول 6%.
المفروض بحوالات المغتربين أن ترتفع عاماً بعد آخر ، خاصة مع الازدهار الاقتصادي في دول الخليج العربي نتيجة ارتفاع أسعار البترول ، مما كان سيرفع هذه الحوالات بنسبة 6% على الأقل ، لكنها انخفضت ، مما يعني أن الخسارة تقدر بحوالي 12% ، أو أكثر من 300 مليون دينار ، هي جزء من تكاليف الحراك السياسي الذي استمر بعد أن استنفد أغراضه فأعطى صورة عدم الاستقرار ، وخلق مناخاً من عدم التيقن.
سواء ارتفعت حوالات المغتربين أم انخفضت فإن ذلك لا يؤثر بشكل مباشر على الناتج المحلي الإجمالي ، وبالتالي على نسبة النمو الاقتصادي ، لسبب بسيط هو أن حوالات المغتربين تدخل في حساب الناتج (القومي) الإجمالي ولكنها لا تدخل في حساب الناتج (المحلي) الإجمالي.
هذا من حيث الشكل ، أما من حيث الجوهر فإن من الأهمية بمكان أن نقرأ استعمالات الحوالات ، فهي تمكن عائلات المغتربين من الإنفاق ، وتوفر سيولة إضافية للبنوك للإقراض ، وتغذي احتياطي المملكة من العملات الأجنبية ، ويتجه جزء منها للاستثمار في الأسهم والعقارات ، فلها آثار ثانوية هامة.
الانخفاض المؤقت لحوالات المغتربين له تأثير اقتصادي مؤقت أيضاً ، فدخول المغتربين لم تنقص ، ولكن بعضهم آثر الاحتفاظ بمدخراته وتأجيل تحويلها إلى البلد ، فهي بمثابة احتياط موجود وسيأتي الوقت ليتحول إلى الأردن.
هل هناك وسائل لتشجيع المدخرين على المزيد من التحويلات ، وهل على الحكومة أن تفعل شيئاً بهذا الاتجاه؟ أغلب الظن أن أي إجراء مصطنع يؤدي إلى نتائج عكسية ، فالمغترب يريد الاستقرار السياسي والاجتماعي والأمني ، والتأكد من المستقبل ، وفي هذا المجال تستطيع الحكومة أن تفعل شيئاً ، ويستطيع الحراك الوطني أن يراعي مصلحة الوطن.
لا يجوز أن تستمر الاعتصامات التي تطالب بمكاسب مالية على حساب خزينة تعاني من المديونية. صحيح أن بعضها محق ولكن بعضها الآخر ابتزاز واستقواء على الدولة والوطن.
يشكل المغتربون آراءهم عن الاوضاع في البلد من وسائل الإعلام الالكترونية التي يعطي بعضها انطباعاً بأن الأردن مغارة لصوص وساحة مباحة للفاسدين.
الراي.




  • 1 مغترب 09-02-2012 | 09:27 AM

    كلام صحيح ، انا مغترب وعلمت ان هناك عدم امان........

  • 2 مغترب 09-02-2012 | 11:14 AM

    الوضع السائد في الاردن ليس له اي علاقه بانخفاض التحويلات والسبب الرئيس في ذلك هو(التفنيشات)اي انهاء عقود الاردنيين وبنسبة عاليه في بعض دول الخليج

  • 3 مغترب 09-02-2012 | 12:22 PM

    يشكل المغتربون آراءهم عن الاوضاع في البلد من وسائل الإعلام الالكترونية التي يعطي بعضها انطباعاً بأن الأردن مغارة لصوص وساحة مباحة للفاسدين.


    وانت يا دكتور عندك دليل على انه هالكلام غير صحيح

  • 4 زياد خريسات 09-02-2012 | 12:33 PM

    كلام عاقل ومتزن ومنطقي وفية مصلحة البلد عامة

  • 5 ابو نشلت 09-02-2012 | 12:50 PM

    هي ابتزاز بالدرجة الاولى ،فالملاحظ انه عند الاعلان عن دعم مادي للاردن تبدا الاعتصامات اتقتوا الله يا ناس

  • 6 يوسف 09-02-2012 | 03:47 PM

    يا دكتور مطلوب من الحكومات ان تشجع المغتربين اكبر فئة من المغتربين هم من المعلمين المجازين وهؤلاء يطالبون باحتساب سنوات الخدمة خارج الاردن من سنوات التقاعد حتى يتمكنوا من الاستمرار اضافة الى تشجيع معلمين اخرين للبحث عن فرصة عمل في دول الخليج علما ان دول مثل مصر وتونس تحسب للمعلمين سنوات الخدمة في الخارج اضافة الى السماح لهم بادخال سيارة معفاة من الجمارك ارجوك ان تكتب حول هذا الموضوع وشكرا

  • 7 الجرادات المغترب 09-02-2012 | 03:50 PM

    كلام سليم 100% انا كمان بطلت احول على الاردن من 6 شهور

  • 8 محمد البرماوي 09-02-2012 | 08:03 PM

    انا مغترب منذ سنة 1994 في امريكا مجموع الاموال التي حولت الى الاردن ما يقارب نصف مليون دولار منذ سنتين لم اقم بتحويل اي مبلغ الا المطلوب والسبب بسيط جدا هوا عندما نقراء بالصحف ونسمع كميه المبالغ التي نهبت والفساد المالي والاداري ولا احد اخذ عقابه نقول لانفسنا اننا انظلمنا بخروجنا من الاردن نتعب ونشقى ونبتعد عن اهلنا ووطننا وغيرنا ياكل الذبيحه ليس من الكتف ولكن يبداء بها من حيث شاء لانها ببساطه كل الذبيحه له يا ليتنا بقينا في الاردن على الاقل كان اخذنا اكم مليون بدون تعب وبدون حساب === حسبي الله ونعم الوكيل =عقدت ندوه في المركز العربي لرابطة ابناء الاردن عنوانها لماذا لا يحاسبون المقصود بالفاسدين ولم يستطع احد ان يعرف لماذا طبعا السبب معروف للجميع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :