facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





اتفاقية الفوسفات واستغفال الشعب الأردني


د. رحيّل غرايبة
07-03-2012 03:44 AM

كشفت لجنة التحقيق النيابية طرفاً من المعلومات التي توصلت إليها بخصوص اتفاقية خصخصة وبيع شركة الفوسفات, والتي تفيد بان هذه العملية مخالفة لنصوص دستورية وقانونية واضحة وجلية, اضافة الى اتهام مجموعة الوزراء الذين كانوا يتحملون مسؤولية ملف الخصخصة بأنهم قد مارسوا التضليل بحق مجلس الوزراء بخصوص موجودات الشركة وحقيقتها ووثائقها, من أجل تسهيل بيعها.

تفيد المعلومات بأن الفوسفات في الأردن يمثل ثروة وطنية هائلة للدولة وللشعب الأردني, تقدر بعشرات "التريليونات" من الدنانير, بحيث تشكل بديلاً عن فقدان النفط في دعم الخزينة الأردنية. فيما لو تم أو يتم التعامل مع هذه الثروة بنزاهة وشفافية وحس وطني شريف, حيث يجب التأكيد على أن هذه الثروة الهائلة هي ملك للشعب الأردني كله, ويجب أن تبقى بعيدة عن أسلوب "الخصخصة" الذي تم استخدامه ستاراً من قبل النخبة الفاسدة التي استأثرت بمقدرات الوطن العامة وروافد خزينة الدولة.

إن النتائج التي توصلت إليها اللجنة أدت بشكل حتمي الى التوصية ببطلان الإجراءات التي تم اتخاذها في موضوع بيع وخصخصة قطاع الفوسفات, ويجب إعادة هذا القطاع المهم والمؤثر الى القطاع العام, ولكن ما يجب الالتفات إليه أن التحقيق في هذا الملف يقود الى ضرورة إعادة التحقيق في ملف الخصخصة بشكل كامل, خاصة فيما يتعلق بالشركات الكبرى الأخرى مثل البوتاس, والاتصالات, التي تمثل مورداً استراتيجياً ضرورياً لخزينة الدولة, كما أن لها تأثيرا كبيرا على مستقبل الأردنيين وأبنائهم الى أمد طويل.

ما تم من كشف لبعض المعلومات المتعلقة بملف الخصخصة لا يمثل من الجمل إلاّ أذنه, ومن جبل الجليد إلاّ رأسه, ولذلك فالشعب الأردني ينتظر من الحكومة الإسراع في انجاز التحقيق في هذه الملفات, وإخبار الشعب الأردني بالحقائق, من اجل امتلاك القدرة على المضي في مسيرة الإصلاح الوطني الشامل, ومن أجل الوقوف على الحقيقة الغائبة أو المغيّبة.

إن الحقيقة الكبيرة التي يجب التوصل إليها والإيمان بها, أن الأردن غني, مليء بالموارد والخيرات, وغني بالموارد البشرية التي تؤهله لان يكون في مقدمة الدول الغنية, بشرط إبعاد مافيات الفساد عن مفاصل الدولة وعن التأثير في مؤسسة القرار, والبحث عن الأكفياء الأقوياء الأمناء والمخلصين من أبناء هذا الوطن القادرين على معالجة الاختلالات الموجودة وتسديد الدين العام وردم الهوة, وتحقيق النهوض.
العرب اليوم
rohileghrb@yahoo.com




  • 1 من الجنوب 07-03-2012 | 09:36 AM

    نحن الاقل حظا والاكثر فقرا خريجين أرقى الجامعات ونحمل اعلى الشهادات نحرم العمل ونهمش ونحارب ونحن معرفين بولائنا وكل منطلبه فرصة عمل وندفع دفعا للياس لا بل الى الكفر وليس من سبب الا ان هناك من يسرق مقدرات الوطن اووووووووف ما ...وما اسواؤهم الله اكبر لم يكتفوا بسرقتنا لا بل يشحدوا علينا ويحولونا متخلفين. عالة لا نستطيع القيام بابسط مطلوباتنا بالله ما تسواؤهم الله اكبر نستجدهم فرصة عمل ولا نحصل عليها

  • 2 من الجنوب 07-03-2012 | 09:36 AM

    نحن الاقل حظا والاكثر فقرا خريجين أرقى الجامعات ونحمل اعلى الشهادات نحرم العمل ونهمش ونحارب ونحن معرفين بولائنا وكل منطلبه فرصة عمل وندفع دفعا للياس لا بل الى الكفر وليس من سبب الا ان هناك من يسرق مقدرات الوطن اووووووووف ما ....وما اسواؤهم الله اكبر لم يكتفوا بسرقتنا لا بل يشحدوا علينا ويحولونا متخلفين. عالة لا نستطيع القيام بابسط مطلوباتنا بالله ما تسواؤهم الله اكبر نستجدهم فرصة عمل ولا نحصل عليها

  • 3 سلم قلمك 07-03-2012 | 10:31 AM

    كلام رائع دكتور رحيل ... ويوم عن يوم بتزيد ثقتنا في الاخوان المسلمين
    و بتزيد ثقتنا ان مسؤولين فاسدين اتى بهم ..... ليعثوا في الارض فسادا
    باعو مقدراتنا و اموالنا
    و خلونا ع الحديده ... الله ....
    الله لا يسامحهم
    الله يجعل كل قرش اخذوه نار ....
    اللهم آميــــــــــــــــــن

  • 4 مشكور دكتور 07-03-2012 | 10:44 AM

    الحقوا الصخر الزيتي لانو انباع و خلص
    بيحكيلك حصة الاردن بالصخر الزيتي هي 5% فقط
    اي و الله بدي افرط ضحك من القهر
    بااااااااااااعووووووووووووناااااااااااااااا
    .........

  • 5 م محمد علي 07-03-2012 | 11:07 AM

    الاخ العزيز تحية من القلب الى شخصكم الكريم لانك فعلا تستحق ذلك واطلب من الله عز وجل ان يثبتك على الحق الذي نبحث عنة نحن المقموعين في الارض بعد ان غيب بقصد او بغير قصد............................


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :