facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





افهموها .. الاسلاميون لا يقبلون الشركاء


اسامة الرنتيسي
08-04-2012 03:51 AM

الهجمة التي تقودها الحركة الاسلامية على مشروع قانون الانتخاب وبعبارات وتصريحات متطرفة, تثير الريبة, وتكشف فعلا عما يجول في استراتيجية عملهم.

أليسوا هم اصحاب مقولة "احنا كسبانين في اي قانون, والمهم ان نضمن النزاهة وعدم التزوير".? فما الذي حصل حتى ترتفع معارضتهم لما تسرب من مشروع القانون, وصديقهم في الحكومة لم يترك فرصة إلا وهاجم الانتخابات الماضية, وقال إن التزوير وعدم النزاهة اصبحا خلفنا.

بوضوح, هم يريدون توظيف الاعتراض على مشروع القانون باتجاه تصعيد الاوضاع العامة وتوتير الاجواء, في محاولة توازي مع ما يحدث في مصر بعد أن قرر الاخوان وضع يدهم على كل مفاصل الدولة المصرية, وجاء ترشيح الشاطر رسالة تقول بالفم المليان "هذه مرحلتنا..".

الحركة الاسلامية ليست على قلب رجل واحد في التصعيد, هناك من يصعد مع الحكومة, وهناك من يغازلها, وهناك من يصعد مع الدولة, وآخرون يطبطبون عليها, وآخر التصعيد كان مع شركائهم في الاحزاب القومية واليسارية.

لكن كل هذا يهون عن اللغة المتشنجة والشوفينية التي تحدث بها رئيس مجلس الشورى عبداللطيف عربيات عندما قال: "نحن نصلح لقيادة السلطات الثلاث...", وفي هذا توازي مباشر مع ما يجري في مصر, بعدما اقترح "استبدال الشعب الاردني, واستيراد شعب اخر كي لا يفوز الاسلاميون بالانتخابات", وفي هذا تعال غير محبب في لغة السياسيين.

ما تكشف عنه تصريحات وممارسات الحركة الاسلامية, انهم لا يريدون شراكة مع احد, حتى الشراكة النسبية, وهذه تجسدت بوضوح في تصريحات عربيات, وتتجسد اكثر في طريقة تعاملهم مع نقابة المعلمين, فتحالفهم في الانتخابات مع رئيس اللجنة الوطنية للنقابة والشخصية الابرز مصطفى الرواشدة, تم القفز عنه, حيث رشحوا نقيبا ونائبا للنقيب ولا يضيرهم ايضا السيطرة الكاملة على عضوية المجلس.

الاسلاميون يريدون قطف ثمار المرحلة كاملة, والاستحواذ على كل شيء, ولم يعد يقنع قواعدهم النسب التي يتحدث بعضهم عنها, من عروض تقدم لهم, واخرها ما قاله القيادي الاسلامي أحمد الكفاوين.

الاخطر في اقوال الكفاوين ليست النسب المعروضة عليهم, بل الثمن المطلوب منهم وهو وقف الحراك, وكأن الحراك خيطه مربوط في كفهم, صحيح انهم القوة الاكبر, والحزب الاوسع تنظيما, لكنهم في النهاية ليسوا كل الحراك, ولا كل الحالة السياسية, وقد فضحت انشطتهم الاخيرة, - خاصة يوم الجمعة الماضي - حقيقة مقدرتهم على الحشد, كما فضحت ايضا حجم الخلافات بينهم.

أخيرا, نصيحة للذين يغازلون الحركة الاسلامية, ويتوهمون بان يكون لهم حصة عندها في الانتخابات المقبلة, أن لا يتعبوا كثيرا, ويوفروا دفاعهم عنها وهجومهم على من لا يتفق مع طروحات الحركة, بانهم لن يطولوا "عنب الشام ولا بلح العراق", ولا صوت انتخابيا يمكن للحركة الوصول اليه.


osama.rantesi@alarabalyawm.net

العرب اليوم




  • 1 جرادات 08-04-2012 | 03:56 AM

    من كتاب التدخل السريع

  • 2 حسـام آل خطــاب * معـــــــــان 08-04-2012 | 04:20 AM

    الرجاء النشر ياعمون ..


    يا من تطالب بالحراك
    وما ادراك ما الحراك
    مسماه سلمي
    وباطنه العراك
    هل الشوارع مكانا
    لنشر الوعي والإدراك
    تنادي الحكم على الفاسدين
    وتريد الحكم ان يكون
    على هواك
    هناك هناك
    من ينصب لنا الشباك
    تحت مسميات الحريه
    والحراك
    يريدون ان يفسدوا عليك عيشك
    ويفسدوا عليك هواك
    يوجد لدينا ملكا
    خلقه خلق ملاك
    يسهر ليله ويسعى بنهاره
    ليحمي حماك
    وجنده النشامى من حوله
    يبذلون الروح رخيصة فداك
    احذر احذر احذر
    اي مسمى لحراك
    وليكن لديك وعي وادراك
    ان هناك من يريد ان يعكر
    صفو سماك
    فهنا فهنا الاردن فيه
    قائدا يسهر ليرعاك
    وديوانه العامر مفتوحا
    ليسمع شكواك
    بوعي وإدراك
    احذر احذر احذر
    اخي في الاردن
    ما يحاك من وراك
    الله الله الله
    منحنا قائدا
    بخلق ملاك
    فلا تنجرفوا
    نحو الهلاك
    عاش الملك
    وعاش الاردن
    وعاش النشامى
    ليحموا حماك
    ايا اردن
    والله والله والله
    اني انا انا انا اهواك
    انا اهواك
    .......

    معـــان

  • 3 حسـام آل خطــاب * معـــــــــان 08-04-2012 | 04:27 AM

    نعتذر

  • 4 مراقب 08-04-2012 | 10:41 AM

    نعتذر

  • 5 الطارق 08-04-2012 | 01:30 PM

    هذي مرحلتنا نعم وبلا منازع واللي مو عجبه يورينا شطارته في صناديق الانتخاب
    وما تبكو بكرة وتصيرو تقولو مغالبة مغالبة افهموها الشعب ما بدو اياكم لا اشخاص ولا برنامج ولا رفاق

  • 6 خالد غرايبة 08-04-2012 | 01:46 PM

    يا اخوان كتاب التدخل السريع عند الاخوان اكثر منهم عند الدولة وهم يمارسون ارهاب فكري على الجميع ولا يحتملون اي نقد او ملاحظة يريدون فقط من يطبل لهم

  • 7 منبر عمون\ 08-04-2012 | 02:03 PM

    منبر حر يمكنك فيه أن تنتقد الحركة الإسلامية كما تشاء(فقط الحركة الاسلامية)

  • 8 هع 08-04-2012 | 04:32 PM

    نعتذر

  • 9 مسلم 08-04-2012 | 05:31 PM

    "ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين"

  • 10 علي مهدي 08-04-2012 | 06:12 PM

    نعتذر عن النشر

  • 11 ن 08-04-2012 | 07:52 PM

    انتهازية معروفة - وراح نجد مبارك يحكم خلفهم


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :