facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





يفعلونها باسم الملك ..


المحامي اسامة البيطار
18-04-2012 02:15 PM

سؤال يسأله كل مواطن اردني يريد ان يعرف الحقيقة ، من وراء الفساد و بيع المقدرات ثم نهبها ، ولماذا توجه الاتهامات دائماَ بالغمز او التصريح الى الملك،على اعتبار ان الصفقات الكبيرة بدأً من الفوسفات ومروراً بصفقة امنية وسكن كريم ثم غسيل الذهبي والاراضي و العقبة ان له يدا فيها ، والسؤال الاكبر لماذا يجازف رجلاً عسكرياً محترفاً اتاه الله الملك بعرشه و بسمعه عائلته وارث والده واجداده بمثل هذه الصفقات التي هو في غنى عنها اذا اردت ان تحاكي المنطق و العقل ...واين دور المستشارين وقيادات الصف الاول الذين خذلوه في ساعات الشدة ...وهل كانوا فعلاً اهل امانة في الشورى و المشورة!ام انهم هم المستفيدون من كل الصفقات المشبوهة و أداروها باسمه وهو لا يعلم .

عندما اعتلى العرش كانت القلوب و العيون تلتف حوله بكل صدق عشقاً بوالده واملاً بمستقبل جديد يديره ملك شاب ولا شك ان ما قام به في سنين جاوز كل الامكانات و التوقعات في ظل ظروف قاسية و استثنائية ...غزو العراق واحتلاله ،القاعدة، حرب غزة....الخ ثم كانت اللواطم المحلية الواحدة تلو الاخرى تعصف بكل الانجازات كريح صرصر عاتية وكانت' كحبات السبحة ' ورأينا كيف يتخلى عنه قيادات في الدولة الذي وثق بهم كلاً يدرء السوء عن نفسه و يلقيها على غيره ، والحقيقة ان لا شيئ (يستخبى) في عالم الانترنت و الوصول الى المعلومة ، حتى جاء الربيع العربي الذي قلب كل المقاييس و هي ساعة حساب لم تكن محسوبة عند اصحاب القياسات الخفية! اليوم نحن مطالبين بحماية الانجازات في بلدنا لانها ملكا لنا ومطالبين بحماية عرش الملك لانه ملك لنا ايضاً ، فهو صمام امان وخندق يلاذ اليه ولا احد يريد ان يسقط النظام لان سقوطه يعني الخراب و الدمار _لا قدر الله_ ، لكن ما الحل في ظل هذه التساؤلات و التجاوزات؟ انها المصارحة و المكاشفة ثم المسامحة ووضع الاصبع على الجرح بدون تورية او مواربة فمن كان سارقاً لاموال الشعب ومقدرات الوطن فليعيدها ونغلق الملفات ونسير بخطى واضحة وثابتة حتى يعرف المسؤول ان يعمل وحتى يطمئن المستثمر الى استثماره ، و البدء بصفحة جديدة يتوافق عليها كل الاردنيين من شماله الى جنوبه يلتفون حول العرش ناصحين لا مهلهلين ثم يحاسبون من يسيئ بلا رحمة بقانون رادع خاص لكل مسؤول يتطاول على المال العام . ولنطوي هذه الصفحة المؤلمة في تاريخ الاردن ونعيد الثقة الى المواطن بدولته ونظامه.




  • 1 حسان الفايز 18-04-2012 | 02:36 PM

    تحية طيبة و بعد
    لا تحملوا اخطاءكم لغيركم

  • 2 الطفيله 19-04-2012 | 04:04 PM

    كلام معقول ... لا نريد ان نخسر الملك و لا نريد السكوت على الفساد ... يجب المصارحة و ارجاع ما يمكن ارجاعه و اصلاح ما يمكن اصلاحه ...

  • 3 ابو محمد-صرطبا 22-04-2012 | 06:00 PM

    سنبقى في حلم طويل الى ان تستفيق ضمائر اللصوص ويتكرموا باعادة ما نهبوا,وهذه حيلة من لا حيلة له


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :