facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الخضراوات (الإسرائيلية) والإضرار بالمزارع الأردني


د.رحيل الغرايبة
27-04-2012 04:33 AM

يتم إغراق السوق الأردنية بالبضائع "الإسرائيلية" وخاصة الخضراوات, التي أسفرت عن الإضرار البالغ بالزراعة الأردنية والمزارع الأردني الذي يمثل عصب الإنتاج للاقتصاد الأردني المتردّي, المثقل بالديون والعجز.

لقد تم اتخاذ قرار حكومي عام (2010م) يقضي بإعفاء (2500) سلعة "إسرائيلية" من الجمارك والرسوم وكل أنواع الضرائب, بحيث يستطيع المنتج "الإسرائيلي" إيصال بضاعته الى أي مدينة أردنية بطريقة أسهل من أن يوصلها الى مدينة في فلسطين المحتلة.

ليس هذا هو بيت القصيد, وإنما ما تستوجب معرفته أن الاتحاد الأوروبي الذي يستورد الخضار والفواكه من الكيان "الإسرائيلي" يحظر استيراد البضائع المنتجة من المستعمرات "الإسرائيلية" على اعتبار أنها أقيمت على الأرض الفلسطينية المحتلة عام (1967م), مخالفة بذلك قرارات هيئة الأمم المتحدة, مما يجعل هذه المستعمرات, غير شرعية وهذا يرتب على السوق الأوروبية المشتركة أن تقاطع البضائع التي يتم إنتاجها في هذه المستعمرات, والتي غالبيتها من الخضراوات, ولذلك وجدت هذه المستعمرات ضالتها في السوق الأردنية.

هذا يشكل انتهاكاً خطيراً للمصالح الوطنية الأردنية وتعديّاً على كرامة الأردنيين والعرب جميعاً, بل إن الضرر يصل الى جزء كبير من العالم ومنها على سبيل المثال لا الحصر الاتحاد الأوروبي.

أولاً الشعب الأردني كله أو أغلبيته الساحقة, لا يريد التعامل مع هذا الكيان, وليس راضياً عن استيراد البضائع "الإسرائيلية" بشكل كلي وقاطع, والأمر الثاني غير المقبول أن الأردن يُسهل استيراد البضائع والخضراوات من المستعمرات, متنازلا عن الموقف الذي يتخذه الاتحاد الأوروبي, الذي ينظر إليه انه حليف للكيان "الصهيوني" المحتل وداعم له بشكل استراتيجي, ثم يكون الموقف الأردني متخلفاً عن هذه المنزلة, فهذا أمر يثير حنق الأردنيين ويشكل إهانة كبيرة لا تطاق.

أما الأمر الثالث فيتمثل بالآثار الخطيرة المترتبة على هذا الموضوع, فهو يلحق الضرر بالاقتصاد الأردني لأنه يضرب الزراعة الأردنية ويضرب المزارع الأردني المقهور والمظلوم وغير المحمي, والذي يجب أن يحظى بالإنصاف والدعم والحماية لأنه هو المنتج الحقيقي.

هذا الأمر يحتاج الى قرار سياسي استراتيجي بمقاطعة البضائع "الإسرائيلية", وحسم الجدل الدائر حول هذا الموضوع بوضوح لا لبس فيه ولا مراء, وحماية المصالح الوطنية الأردنية ومصالح الإنتاج الزراعي الأردني وان لا يبقى القرار الأردني أسيراً لمجموعة من السماسرة المنسلخين عن مصالح وطنهم وأمتهم.

rohileghrb@yahoo.com

العرب اليوم




  • 1 م.سامي الشوبكي 27-04-2012 | 04:50 AM

    كلام في مكانه لكن اذا كان الهدف هو مصلحة المزارع الاردني فيجب التطرق لموقفكم من الوضع السوري لان المطالبة باغلاق السفارة وسحب السفير والاعتراف بمجلس اسطنبول اكيد لا تصب بمصلحة المزارع والمواطن الاردني


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :