facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





القوى (الظلامية) لا تتأثر بأسعار الكهرباء


احمد ابوخليل
10-05-2012 03:41 AM

* "إلعن الظلام بدلاً من أن تُنير لمبة", تلك ستصبح واحدة من حِكَم الزمان المقبل.

* في أحد المشاهد المسرحية الشهيرة, كانت الفنانة شويكار تلح على الفنان فؤاد المهندس لقبول الزواج منها, وفي محاولة منه للتهرب من الطلب, قال لها أنه لا يملك غسالة كهربائية, فردت عليه فوراً: "كهربني وانا اغسل لك". إن عبارة شويكار تلك قد تشكل أساساً لاستراتيجية وطنية للتقليص من استهلاك الطاقة الكهربائية, ولكن ذلك مشروط بتوفر الهمة الكافية.

* أستاذ الفكاهة في اربد المهندس نواف محافظة, لاحظ بطرافته المعهودة أن عملية إنارة الكهرباء سهلة الى درجة تغري بالمزيد من استهلاكها, وتساءل ماذا لو كان إشعال لمبة يحتاج مثلاً الى جهود عدد من الرجال والى استخدام الحبال للشد والرفع? حينها سندرك قيمة الكهرباء. إن ملاحظة الساخر العزيز نواف تستحق الدراسة في هذه الظروف الفكاهية التي يمر بها بلدنا.

* في سياق سعي الحكومة للتنسيق بين خططها واستراتيجيتها في المجالات المختلفة, عقدت وزارة الطاقة اتفاقية مع مؤسسات ولجان تحديد النسل تقوم الوزارة بموجبها بالتسامح مع تشغيل كيزر الكهرباء لغاية الاستحمام بشرط أن لا يكون ذلك ليلة الخميس وذلك بضمان الفريق الثاني.

* تسربت أخبار تقول أن الأجهزة المعنية بالملاحقة, ستتوقف عن ملاحقة القوى السياسية التي "تعمل في العتمة".

* حرصاً على أن يكونوا قدوة للآخرين في ترشيد استهلاك الكهرباء, شوهد الرئيس ووزراؤه "يتهبّسون تهبيساً" في أروقة الرئاسة.

ahmadabukhalil@hotmail.com


العرب اليوم




  • 1 ابن البلد 10-05-2012 | 01:55 PM

    قى الاردن كثير من الحلول غير رفع سعر الكهربا الا ان من يسمونانفسهم اصحاب قرار فى البلد للاسف الشديد نظرهم دايما فى اتجةواحد سهل لايكلفهم جهد التفكير والابداع فى خلقحلول لا توذى الناس واللعبادوتبقى الحد الادنى من الامن الاجتماعى للطبقات الوسطى والفقيرة التى لايهتم بهاصاحب القرار وانتيجة تكون مولمةجداللناس جميعاوستمس من اطلاقها

  • 2 ابن البلد 10-05-2012 | 03:33 PM

    ارسلت لكم تعليق ولغاية الان لم يعرض لماذاارجو ان يكون السبب مناسب مع احترامى

  • 3 ملتزم 10-05-2012 | 04:32 PM

    لماذا لايقوم اصحاب القرار بطرح موضوع الكهربا بواسطة الاعلام على اشعب الاردنى بخصوص حلول لهذة المشكلة للمشاركة فى تحمل المسووليةوبعدها توخذ افضل الحلول والعمل به


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :