facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





لماذا أغلقت ملفات الفساد؟


اسامة الرنتيسي
31-05-2012 04:53 AM

منذ أن اطفأ مجلس النواب بريق ملفات الفساد، وطوى معظمها في سجل التاريخ الذي لا يرحم، واعلن وفاة لجان التحقيق النيابية في حفلات التأبين التي عقدها، لم نعد نسمع لا من قريب أو بعيد، أي معلومة عن ملف فساد، فتبخرت لجان التحقيق، وتبخرت معها قضايا الفساد، لكن بالضرورة لم تتبخر منظومة الفساد، وما زال هناك فاسدون، لم تصل قضاياهم إلى المحاكم.
تبخر قضايا الفساد وصل أيضا إلى ألاعلام، فلم نعد نسمع عن قضايا جديدة، وصمتت المواقع الالكترونية عن نبش الملفات، حتى الملفات الموجهه.
ما جرى ويجري يؤشر لاي متابع ان تلك القضايا يتم تحريكها في فترة ما خدمة لاجندات تريد أن تتكىء على وهج محاربة الفساد، اما المحاربة الفعلية فحتى الآن لم تتم، وإن تمت فانها لخدمة اجندات خاصة، ولزمن خاص.
ورغم أن الشعار الثابت في معظم الحركات الاحتجاجية هو محاربة الفساد، ولم يتوقف الخطاب الرسمي أيضا عن رفع هذا الشعار، إلا ان محاربة الفساد ومحاسبة الفاسدين لا تزال تمارس بالقطعة.
سوف يتعزز يقين الاغلبية الساحقة ان معركة مواجهة الفساد قد انطلقت فعلا، عندما تأخذ هذه السياسة مجراها، وتعتمد كاستراتيجية ثابتة في برامج عمل الحكومة الحالية والحكومات التالية، وأن لا تقتصر على إثارة زوابع في وجه الحراك الشعبي حتى يهدأ، او تقديم ضحايا من الوزن الثقيل أمام الرأي العام، لاننا تعبنا من الحديث عن الفساد، ولا نرى فاسدون خلف القضبان.
صحيح ان الايقونات التي جيّرت من اجل مصالحها القوانين الاقتصادية لا يجب ان تبقى مقدّسة ومستبعدة عن المحاسبة ولكن العدالة تقتضي الشمول والتعميم وعدم انتقاء الشخصيات الأقل كلفة ـ عشائرياً واجتماعياً ـ، بحيث تكون مسطرة المحاسبة واحدة، ولا تفرق بين احد.
يجب ان نتذكر بأن النجاح لن يكتب لمكافحة الفساد إلا إذا كانت مع الدعم السياسي الجدي، ولابد أن تكون جهود مكافحة الفساد، بعيدة عن التشهير والتسقيط والتسييس.
المأزق الكبير لجهود مكافحة الفساد يتمثل في دفع جهود المكافحة في إتجاه حصرها في التشهير بحالات فساد فردية محدودة، علاوة على الوقوع في فخ التسييس وتسوية الحسابات لتسقيط هذا وترفيع ذاك.
ليس هناك ما يغضب الأردنيين جماعات وأفراداً، اكثر من ظواهر الفساد المرتبطة بعناوين معروفة جيداً لشركات استثمارية، ومصالح احتكارية واقتصادية واسعة وشخصيات رفيعة المستوى، خصوصاً وأن الوجه الآخر من الصورة تزدحم بالمشكلات والمآسي الاجتماعية والانسانية (مثل البطالة والفقر) الناجمة عن سياسات الاستغلال البشع وفقدان الشعور بالمسؤولية الوطنية والاجتماعية.


العرب اليوم




  • 1 مسافر 31-05-2012 | 09:01 AM

    اكتب عن قصص نجاح لوزارة المياه

  • 2 عبدالوهاب 31-05-2012 | 11:40 AM

    لم يتم فتح ملف فساد مصنع المغنيسيا بكلفة 150 مليون دينار

    ولم يتم فتح ملف الحفر في شركة البوتاس بكلفة تجاوزت 100 مليون دينار

    ولم يتم فتح ملف توسعة البوتاس بكلفة 500 مليون دينار
    ولم يتم فتح ملف المسؤول المالي في شركة البوتاس (م- ر )الذي حاول تحويل مبلغ 400 مليون دينار من حساب شركة البوتاس في البنوك الاردنية الى البنوك الاوروبية)
    ولم يتم فتح ملف مصنع ملح الصافي الذي يباع كقطع سكراب


  • 3 ابن البلد 31-05-2012 | 12:09 PM

    مهو ياابني عرفو كيف يخرسونا قالو في غلاء وفي رفع سلع وصار يفكر كيف بده يحسب راتبه الي ما بكفي كيف بدهم يحاسبونا احنا الشعب ها عمي

  • 4 كركي 31-05-2012 | 12:23 PM

    نعتذر

  • 5 مواطن 31-05-2012 | 01:44 PM

    لان الفساد فينا خلقا تأصل ولان نوايانا غير صادقة نحن افرادا وجماعات ومجتمع لن تغلق ملفات الفساد الا حين نرفض فساد انفسنا وبيوتنا وابناءنااولا ونرفض مكاسب ومغانم تاتينا بوظيفة او مال او جاة او منفعة خاصة اتت بفساد وباغتصاب حقوق الغير ولن تفتح ملفات مكافحة الفساد لا بل بتر الفساد الا بعد ان نصون انفسنا عنه ونرفضه دائما لا ان ننتقي فساد الاخرين ونستهدفة ونعتبر فساد نفوسنا ومتى كان نفعة لنا شطارة وحبركة وضحك على الذقون وحين تتعزز قيمنا برفض الفاسدين وان علا شانهم او زاد مالهم وسلطتهم وحين ننظر للوطن بانه حاضرنا ومستقبلنا وهو امنا وبئر ماؤنا الذي لن نرميه بحجر مهما ضاقت الدنيا والحال بنا يا سادة يك كرام حينها فقط

  • 6 غالب 31-05-2012 | 02:52 PM

    العنوان للمقال ( لماذا اغلقت ملفات الفساد) الاجابه المباشره على السؤال عند القاصي والداني عند المثقف والاكاديمي والعامي.,الاجابه على السؤال ايضا مباشره وعفويه , وبعلم ودرايه وقراءه ومتابعه وباستنتاج ان الفساد طال من كان لا يتوقع ان يكونوا فاسدين ( واكثر من هيك حكي )

  • 7 مراقب 31-05-2012 | 04:02 PM

    ملفات الفساد لم تغلق وسوف يواصل الشعب الأردني المقهور اعتصاماته حتى تسترد كافة الأموال المنهوبة ويوضع جميع الفاسدين دون استثناء خلف القبان.

  • 8 سلطيه 31-05-2012 | 04:21 PM

    كل واحد منهم قبض قبضه مصاري منيحه بظروف مختومه.اصلا النواب مشاركين بالبيع والخصخصه من تحت لتحت.فأغلقوا ملفات الفساد.الحمدلله رب العالمين ما في عنا فساد.بلفوا وبدورا وبطلعوا قانون ينفي بأي شبهه فساد.

  • 9 خالد 31-05-2012 | 04:37 PM

    لماذا لم يتم فتح ملف فساد الملاحات الشمسية في شركة البوتاس العربية والذي احيل على شركة W E الصينية بمبلغ 37 مليون

    وكيف افرج عن كفالات الشركة الصينية التي لم تلتزم بشروط العقد بالكامل
    خصوصا ان العقد مر بطرق غير اصولية وليس حسب قوانين العطاءات والمشتريات


  • 10 مروان 31-05-2012 | 11:22 PM

    ليش ما يطبقوا قانون من اين لك هذا ؟؟؟؟


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :