facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الاخوان والفن والمهرجان!


باسم سكجها
18-06-2012 04:06 AM

نعبّر عن سعادتنا بوجود قيادات الاخوان المسلمين في خيمة اعتصام الفنانين، ونعتبره تضامناً ليس فقط مع الفنانين ولكن مع الفنّ الذي كثيراً ما عبّرت أطياف من الحركة معارضتها له، وأحياناً كانت تُحرّم أنواعاً منه، ولدينا قصص كثيرة عن هذا، منها ما في الخارج ومنها ما في الاردن.

وسعادتنا تأتي لسبب إضافي هو مهرجان جرش الذي سيبدأ بعد أيام، فهذا المهرجان الثقافي والفني تعرّض على مدار السنوات إلى هجومات من الاخوان المسلمين، وطالبت بايقافه، وليس سراً أنّ مهرجان هذا العام يتعرض للحملة نفسها، بل وبعبارات أقسى من التقليدية، وهناك بيانات صدرت من فرع جرش بهذا الخصوص.

لا يمكن فصل التضامن الإنساني عن المهني، وتضامن الاخوان المسلمين مع الفنانين هو تضامن ضمني مع الفنّ، ولهذا فنحن نعتقد أنّها خطوة تقدمية وتطمينية للمجتمع، واستفادة من التجربة المصرية التي فشل فيها الاخوان المسلمون من تطمين المجتمع بصدق نواياهم المدنية.

ويبقى أنّنا نعود ونكتب عن انتظارنا لمبادرة تستعيد أهمية الفنّ والفنانين في حياتنا، ولكلّ هؤلاء الذين باتوا يعيشون في خيمة اللويبدة التحية والتقدير.


الدستور




  • 1 سؤال 18-06-2012 | 04:14 AM

    يا أستاذ باسم
    لا أحد يقول ان الوسط الفني دنس أو مش دنس، لكن هل تنكر أنت أو السيد بني ارشيد حجم وعدد الفتوى الصادرة عن الاخوان ضد الأشكال الفنية المختلفة في الاردن وغير الاردن. هل يقبل السيد بني ارشيد وكجزء من دعمه للفنانين ان يوجه نداء للمفتين في جماعة الإخوان بإجازة الذهاب إلى دار للسينما أو إلى حفل موسيقى؟ هل يبيح مفتو الإخوان التمثيل أو الفن التشكيلي أو النحت أو الأوبرا أو أو ؟؟ إذا كانت كل هذه الأشياء محرمات في نظر الإخوان، فما هو بالضبط الذي يقصده السيد بني ارشيد بالحديث عن دعم القطاع الفني؟ ليكون بيقصد حصة الفن في الابتدائي؟ قولك؟

  • 2 مواطن ج 18-06-2012 | 12:01 PM

    لقد تم حل جل مشاكل الاردنيين منها ارجاع الاموال المنهوبة من مؤسسات الدولة ووضع الفاسدين خلف القضبان وتم وضع الرجل المناسب في المكان المناسب لا واسطات بعد اليوم... واصبح دخل المواطن الاردني عالي على المستوى العربي ولم تبقى عندنا مشاكل سوى مهرجان جرش لنحترم دماء اخواننا السوريين.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :