facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





إفتح يا سمسم


احمد حسن الزعبي
25-06-2012 04:59 AM

للحظة ما، أحس اني ما زلت اعيش في «حارة افتح يا سمسم» الشهيرة..وان كل شخصيات الدمى التي ألفنا طباعها وطريقة كلامها التلقينية مثل ملسون وعبلة وقرقور وكعكي... موجودة معنا بل وما زالت حولنا ، لكنها تموضعت هنا او هناك...
اذكر انه في احدى الحلقات، حاول الضفدع كامل ان يلتقي مخترعاً امضى من عمره عشرات السنين وهو يحضّر لاختراع مهم سيفاجىء به البشرية ..الضفدع كامل بفضوله الصحفي ظل «يحوص ويلوص» حول المختبر ليعرف الى اين توصل هذا المخترع وما هو اختراعه الجديد..وبعد طول انتظار وتربص حقيقي..خرج المخترع منفوش الشعر، جاحظ العينين..واهن الجسم..يضع حبلاً وينشر عليه شرشفاً لمواراة الاختراع..مدّ الضفدع كاملاً ميكرفونه ليسأله : هلاّ اطلعتنا على اختراعك المهم يا «بيك»؟ ..ولغايات التشويق عد المخترع للثلاثة واحد...اثنين ..ثلاثة..ثم صاح: اليكم الآن اختراعي الجديد «كاسيات القوالب»...ثم سحب الشرشف ليظهر ما هو متدلٍ عن الحبل...عندها «ما استحاش» منه الضفدع كامل وقال له بصريح العبارة: ان اختراعك جداً «معروف» وان البضاعة معروفة منذ مئات السنين وتباع بوسط البلد الــ»4»بليرة!! واسمها «معروف» وليس غير ذلك..وقال له بما معناه،صارلك من زمان متخبي تا تخترع «اشي عايفينه».
تذكرت هذا المشهد، لأن مخترعي «التشريع» في بلدنا منذ اكثر من سنة وهم يتحدثون عن قانون انتخاب عصري، قانون انتخاب يخرج مجلس نواب قوي، اذا ما نمنا ذكرونا –قبل اذكار النوم- بضرورة اقرار قانون انتخاب جديد،واذا ما صحونا باكراً حفزونا –قبل دعاء الاستفتاح- على ضرورة انجاز قانون الانتخاب المنتظر، و ان الصوت الواحد انتهى الى الابد- ومنهم من دفنه وقرأ عليه سورة «الأحزاب»، لكن أكثرهم تضرراً من ابتلع الطعم وانخرط في لجنة الحوار الوطني وامضى شهوراَ وهو «يعارد» من الرمثا للعقبة شارحاً وجهة نظره حول شكل القانون الجديد - وبعد شهور من العمل المغلق في «مختبر» الانتخاب ، من اضافة مقدار وتخفيف نسبة، وخلق التفاعل على شعلة «اضاعة» الوقت ..بينما الناس بالخارج ينتظرون أهم قانون سيفاجىء الأردنيين.. خرجوا الينا مبتسمين منتشين.. عدوا للثلاثة لزوم التشويق..واحد اثنان ..ثلاثة.....ثم سحبوا شرشف «التصويت» كاشفين لنا عن «اللي عايفينه» اصلاً !!!.. مُطعمين بذلك كل المتفائلين بالاصلاح والمنادين به ...»ملبّس» ع نعنع من النوع القوي !!..
**
وهنا لا يسعني الا ان اقول ما قاله الحاج ضفدع كامل للمخترع المهسهس: (....) لا فيكو ولا باختراعكو!

ahmedalzoubi@hotmail.com


الرأي




  • 1 افتح تربح 25-06-2012 | 05:20 AM

    ممكن اعرف مين مع القانون ؟

    جلالة الملك لا يريد قانون كهذا القانون
    الحراك الشعبي ضده
    الاخوان المسلمون ضده
    الوطني الدستوري ضده
    الاحزاب اليسارية ضده
    انا شخصيا ضده
    مين ظل ؟ يمكن فايز الطراونه مع القانون فقط عشان هيك اسمه الصوت الواحد صوت فايز الطراونه
    افتح ..

  • 2 د. محمد المومني 25-06-2012 | 11:11 AM

    سؤال بريء يا استاذ احمد: ما هو الاختراع الذي قامت به اي حكومة, عمل على انعاش البلد والعباد؟ كل الحكومات دمرت البلد بقصد وبدون قصد ولا سائل ولا محاسب لهم, والقانون الجديد سيعمل على شل الحياة السياسية في الاردن, والمشكلة ما في احد هامة لا البلد ولا الشعب, ...المهم بدهم يعملوا انتخابات قبل نهاية العام الحالي حتى لو لم يشارك بالانتخابات اكثر من10% من الشعب, المهم ان الغرب يكون راضي عنا

  • 3 منزوع الدسم 25-06-2012 | 11:39 AM

    مقال من المقالات الرائعة اللي تعودنا عليه من احمد حسن الزعبي.

  • 4 بسمة 25-06-2012 | 11:42 AM

    مقال رائع

  • 5 طبوش 25-06-2012 | 12:00 PM

    انا ببداية العقد الرابع من عمري ، سمعت ب ( أفتح يا سمسم ابوابك ..) ولم اتذكر احداث هذاالمسلسل الكرتوني، لكن ، إذا الحادثة هاي اللي تم سردها عن شخصيات الكرتون فعلية ، فأنت رهيب اللي ربطت هاي الأحداث بوضعنا الراهن ( ال م ز ر ي ).

  • 6 وطن,,, 25-06-2012 | 12:28 PM

    انه اخنراع انه اقوى من قنبله نوويه هذا الذي اخترعوه....لقد قلنا
    ان الاصلاح هو مستقبل الوطن ويجب عدم التردد والخوف لاننا كلنا ابناء الوطن...وقانون الانتخاب كان يجب ان يقبله الجميع اما ان نضعه لمصالح
    وكانه بضاعه لا تعجب الفقير ولا الغني ولا حتى من وضعه الا من كان مغزاه
    شي ليس في صالح الوطن فمتى نصحوا جميعا

  • 7 الى 1 25-06-2012 | 02:06 PM

    كلامك صحيح.

  • 8 ابو حديسه 25-06-2012 | 03:21 PM

    من حظ نواب 111 ليصبحوا 131 في المجلس القادم والذي سيكون 100/100 اسوء من 111

  • 9 علي المعادله 25-06-2012 | 08:23 PM

    ياستاذ احمد الله يعطيك العافيه هو بس قانون الانتخاب نسيت قانون المالكين والمستأجرين كم مره صاروا مجددينه والمشكله انه في بالجلس كذا واحد من رجال القانون لكن كل اشي بهم اياه حسب مصالحهم واي شيء بتعارض مع مصالحهم مرفوض المهم التقاعد الجواز الدبلوماسي وووووووووو خليها على الله

  • 10 فارس المجالي 25-06-2012 | 10:51 PM

    بتذكرني بعادل امام والفنكوش

  • 11 زياد مشعل 25-06-2012 | 11:02 PM

    هذا المجلس لا يمكن الا ان يخرج منه قانون انتحاب كهذا

  • 12 carmen 26-06-2012 | 12:09 AM

    nice title

  • 13 أردني مش عاجبوا الوضع 26-06-2012 | 02:14 AM

    والله ما حدا رح يجيب البلد كتاف إلا مجلس ١١١ الفاشل بكل المقاييس هو والحكومة.…)


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :