facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





شعب «مطبّش»


احمد حسن الزعبي
03-07-2012 03:36 AM

محاضرتان مهمتان وخطيرتان في نفس الوقت تم إلقاؤهما الأسبوع الماضي .. تكشفان عن مدى التدهور الصحي الذي لحق بالشعب الأردني في السنوات الأخيرة كحلقة من سلسلة تدهورات سياسية واقتصادية معيشية طالت هذا القوم المنافح الصبور:
الأولى : ما كشف عنه رئيس المركز الوطني للسكري والغدد الصم البروفسور كامل العجلوني في محاضرة القاها أمام إعلاميين وفنانين يوم الثلاثاء الماضي حيث عرض ارقاماً مفزعة لدراسات نشرت في مجلاّت غربية محكّمة..ما استطعت تدوينه أو حفظه... النسب التالية: 30% من الأردنيين يعانون من مرض السكري، 39% يعانون من التوتر الشرياني، 80% من زيادة في الوزن، و50% من زيادة الدهون كالدهون الثلاثية والكولستيرول، 33% من النساء و60% من الرجال بين سن الاربعين والخمسين يعانون من ثلاثة امراض مزمنة على الاقل..ثم ختمها بالبشرى السارة ..ان نصف الاردنيين لا يستطيعون ان يقوموا بالواجبات الزوجية الموكولة اليهم بإخلاص وأمانة ..و76% من مرضى السكري هم كذلك...
ولم نتوقف عند «تخريعات» د. كامل العجلوني وأرقامه التي تطيّح الركب..فقد قام الدكتور وليد سرحان مستشار الطب النفسي بالقاء محاضرة منفصلة والتي كشف فيها أن هناك مليون اردني يعانون من اضطرابات نفسية !! أي ان انسجامهم الداخلي مع انفسهم وعلاقاتهم بالبيئة المحيطة ليست على ما يرام...وحمدت الله، أنه لم يعلن عن محاضرات أخرى في ذلك الاسبوع؛ كالعظام والعمود الفقري..او السرطان .. الجهاز الهضمي، أو الالتهاب الرئوي، أو»البروستاتا»...لحفرت قبري بيدي.
باختصار : اذا ما جمعنا أرقام كامل العجلوني على «مليون» وليد سرحان...» فإننا سنخرج حتماً بمجتمعّ «مطبّش» و»ملتعن سنسفيلة» عن بكرة ابيه..!! ..وعليه فإننا لسنا بحاجة في المرات القادمة الى فريق وزاري يدير شؤوننا وانما الى فريق طبي يقرأ تحاليلنا الجماعية امام مجلس النواب بدل خطاب التكليف..ويقوم بإرسال الوصفات الى البيوت بشكل دوري مثل فواتير الكهرباء وإنذارات الايجارات... او يرسلون لنا «انسولين» و»لاسيتان» بالتنكات...
***
قبل شهرين قرأت خبراً «محلياً» عن لص اقتحم بيت ارملة فقيرة تربي ايتاماً وتأخذ معاشاً متواضعاً من الشؤون الاجتماعية، وبعد طول تفتيش لم يجد اللص ما يسرقه ..فسرق أدوية أبنائها المرضى المصابين بأمراض مزمنة!!..قبل سماع المحاضرتين الأخيرتين كنت اعتقد ان ذلك اللص هو أسوأ لص في التاريخ ..لكني اكتشفت ان هناك من هو أسوأ واقل إنسانية منه، فمن يسرق قوت الناس ومعظمهم لا يستطيعون ان ينعموا بصحة جيدة هو أسوأ من ذاك «السرسري»..ومن يتجاهل تخفيف وفيات وعلل الفقراء ...هو أسوأ من ذاك اللص.. بصراحة: لا اعرف كيف يتم التجرؤ على أموال «شعب مطبّش» كالشعب الأردني...
ملاحظة: لوحظ ان في المحاضرتين انه لم يشر بتاتاً الى مرضى البواسير..ولو أشير لاكتشفنا ان هناك 6 ملايين و800 الف اردني يعانون من «البواسير» بسبب الخوازيق السياسية والاقتصادية التي تم تناولها على فترات خلال السنوات الماضية.


ahmedalzoubi@hotmail.com

الرأي




  • 1 سياسي 03-07-2012 | 03:39 AM

    شكراً

  • 2 سامي.المانيا: باختصار 03-07-2012 | 03:48 AM

    السكري: قلة شرب الماء, الخبز الابيض, سرعة الاكل, الارز بكميات كبيرة, السكر بكميات كبيرة (كنافة, قطر....).

    تطبيق السنة في الاكل يمنع السكري: شرب الماء قبل الاكل, حبات تمر قبل الاكل بدقائق, ثلث المعدة طعام و ثلثها شراب (الاغلب ماء)

  • 3 الهوربان 03-07-2012 | 04:46 AM

    الخوازيق لا تسبب البواسير. بل تسبب مرض "الهوربان" الله يعدينا شره

  • 4 ناتع البواسير - وادي الشرج 03-07-2012 | 10:57 AM

    رائع...............

  • 5 ابو علي 03-07-2012 | 11:40 AM

    فشيت غلنا يا استاذ احمد مقال رائع وانت انسان اكابر

  • 6 ربداوية 03-07-2012 | 01:20 PM

    فعلا مقال اكثر من رائع ولن ننسى الامراض النفسية من النوع الاخر االناتجة عن ضغط الحياة من فقر والمواطن مش ملحق رب البيت بشتغل و الزوجة بتشتغل ويدوب ضغوطات الحياة والتفكير المستمر والغلاء الفاحش و التضخم و الروتين القاتل كله سبب اساسي الاصابة بالامراض النفسية و من ثم العضوية الله يرحمنا برحمته ويهونها كان الله بالعون

  • 7 طفيلي ساكنها 03-07-2012 | 01:34 PM

    أستاذ تطبيش المطبش برضو انجاز ليش ما يهدوا هالشعب ويخلي الفاسدين في حالهم ومالهم؟!!رضينا في البين والبين ما رضي فينا

  • 8 طفيلي ساكنها 03-07-2012 | 01:34 PM

    أستاذ تطبيش المطبش برضو انجاز ليش ما يهدوا هالشعب ويخلي الفاسدين في حالهم ومالهم؟!!رضينا في البين والبين ما رضي فينا

  • 9 امساك حاد بواصير بالجمله 03-07-2012 | 01:44 PM

    مبدع ابو الزعبي كالعاده بس يا ريت ما ذكرتنا بالبواصير لانه الواحد مش نقصه بهالحم و بواصير بكفينا الامساك اللي فينا و هلا عمي

  • 10 جميل جميل جميل 03-07-2012 | 01:45 PM

    راااااااااااااائع ابوزعبي

  • 11 ابو ايهاب 03-07-2012 | 02:29 PM

    قدرنا ان المشكلة عادة ان تصنف المشكلة بقلة المال ولكن العدالة الاجتماعية وكذلك الثقافة الصحية هناك امور اخرى نحن السبب فيها لكن بدجة اقل

  • 12 اخي 03-07-2012 | 02:55 PM

    لماذا يمنعونا بالتعليق على مقالاتك بالصحف الرسمية ؟
    طاب صباحك

  • 13 باسم 03-07-2012 | 03:01 PM

    هل هنالك تقرير عن الاصحاء لا اعتفد فليس هنالك اصحاءءءءءءءءءءء

  • 14 راي 03-07-2012 | 03:06 PM

    العلاج هو القتل الرحيم ، طخوا الشعب وريحوه من المعاناه

  • 15 .... 03-07-2012 | 03:19 PM

    انا مطبش وبدي مساج

  • 16 جار القمر 03-07-2012 | 04:02 PM

    شعب مطبش من النواب والحكومة ... والفساد

  • 17 كفرنجاوي 03-07-2012 | 04:11 PM

    رائع يا رائع!
    بس خوف اللة انة كل هذة الامراض مؤامرات ودسأس من الخارج

  • 18 هلا 03-07-2012 | 04:24 PM

    نتوقع يا اخي احمد ان تقوم الدولة الاردنية بتسميم الشعب لان مطالبة كثيرة وبالتالي بخلصوا من هموم هالمطالب
    الشعب بده وظايف وبده اكل ومية شرب مصريات الدولة كلهن يا الله يكفن 50 نائب او وزير مع نسوانهم وبناتهم وولادهم ... تاعينهم

  • 19 طايع غنيمات 03-07-2012 | 05:39 PM

    معظم الامراض ناتجه عن اكل الدهون اين نحن تطبيق سنة رسول الله عليه الصلاة والسلام من ناحية الاكل والشراب

  • 20 بشتاق 03-07-2012 | 06:48 PM

    أعتقد أن أسباب هده الأمراض التي تصيب المواطن ليست قلة وعي المواطن بالعادات الصحية أو الأطعمة المناسبة أعتقد أن اكبر سبب لها هو عدم وضع معايير من قبل الحكومة لمراقبة الأطعمة المستوردة وأن الحكومة "تسترخص" عند أستيراد هده الأطعمة

  • 21 أردني صحيح 03-07-2012 | 06:51 PM

    إن السبب الرئيسي لتفشي الأمراض وضعف مقاومة الجسم هو عدم التغذية الصحية لارتفاع أثمانها

  • 22 90years of slavery 03-07-2012 | 06:59 PM

    we deserve what we have

  • 23 الى هلا 03-07-2012 | 09:50 PM

    اذا مات الشعب من وين بدهم يمولو الدولة ومن مين رح يسرقو وعلى قفا مين رح يشحدو وبمين رح يفشو غلهم

  • 24 مهند 05-07-2012 | 07:56 PM

    على راسي يا استاذ أحمد ، والله إنك زووووق، ويسلم ثمّك على هالمقال.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :