facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





من ضاق صدره بمقال!!


د. رحيّل غرايبة
06-07-2012 04:48 AM

عمون - استأنف القيادي البارز في جماعة الاخوان المسلمين د. ارحيل غرايبة في طرح افكاره الناقدة لما يدور في داخل الحركة الاسلامية ، وبدى في مقالته الجديدة التي نشرها صباح الجمعة في يومية العرب اليوم مستمراً في هجومه على "صقور الحركة" دون تردد متحدثاً عمن ضاق صدره بمقال.

ولم يتطرق الغرايبة في كتاتبه الجديدة إلى أسماء بعينها في الحركة غداة يوم من نشره مقالاً نادراً تعجب خلاله من تسميات "الصقور" و "الحمائم" قبل أن ينتقد من وصفهم باللذين "صدقوا أنفسهم أنهم صقور، ومضى بالتمثيلية الى آخرها؛ من أجل كسب الشعبية والتلاعب بعواطف الشباب".

وعاب ارحيل على من يضيق صدره بمقال ويتصدر الصفوف القيادية الأولى، خاصة في ظل هذه الظروف التي تقتضي أن تتسع الصدور إلى ذلك المدى الذي يستوعب كل أطياف الشعب ومكوناته - على حد رأيه -.

وطالب اطياف الحركة بالاستمرار بتبني منهج الحرية الحقيقية التي تسمح للمعارضين بالنقد وإبداء وجهات النظر المخالفة حتى لو كانت قاسية، وتحمل معاني الاتهام من الذين أفرطوا في الخصومة.

واتهم الغرايبة من لا يؤمن بان الحركة غدت منجزا وطنيا وليست ملك نفسها بانه ما زال يعيش عقلية التنظيم السري الذي يحتكر فيه قلة من الأشخاص جميع الأسرار، ويمتلكون مصير الحركة، من دون نقاش من أفراد التنظيم أنفسهم قبل الآخرين.

وهاجم الغرايبة المواقع الاعلامية المقربة من بعض قيادات الحركة اللذين انتقدهم وطالبوا بازالة مقالته يوم الخميس وقال " إن مصادرة الرأي وإزالة المقالات التي تحمل النقد للجماعة عن صفحات المواقع الإعلامية المقربة منها تصرف نزق، لا ينتمي إلى عالم اليوم، ويشكل رجوعاَ إلى الخلف".

وتاليا نص مقالة الغرايبة الجمعة :



من ضاق صدره بمقال!!

ليس سياسيا من يضيق صدره بمقال، ولا يجوز له أن يتصدر الصفوف القيادية الأولى، خاصة في ظل هذه الظروف التي تقتضي أن تتسع الصدور إلى ذلك المدى الذي يستوعب كل أطياف الشعب ومكوناته، ومنها ما يصل إلى حد الخصومة والتناقض قبل التمكن من استيعاب من يحمل الفكرة نفسها والمنهج نفسه.

الحركة الإسلامية الآن في كثير من الأقطار تتصدر المشهد السياسي، وما كان لها أن تصل إلى هذا الموقع إلا بتبني منهج المشاركة والتعاون مع أغلب القوى السياسية الفاعلة، ومع معظم مكونات المجتمع الوطني. ولن تستطيع أن تبقى في صدارة المشهد إلا إذا استمرت بتبني منهج الحرية الحقيقية التي تسمح للمعارضين بالنقد وإبداء وجهات النظر المخالفة حتى لو كانت قاسية، وتحمل معاني الاتهام من الذين أفرطوا في الخصومة.

أما من لا يتحمل النصيحة من المقربين، ويضيق صدره بكلمة "أخطأت" من الذين يحملون هم الحركة ويشتركون معه في كل الأطر التنظيمية، فإن هذه مسألة في غاية الخطورة تهدد مصداقية الحركة وتهز صورتها أمام الجماهير بعنف، خاصة من أولئك الذين أدمنوا النقد القاسي في تاريخهم، وحملوا لواء الجرأة في النقد العلني، عندما كان الأمر يتعلق بغيرهم.

عندما تمارس الحركة الإسلامية العمل العلني وتنزل إلى الشارع وتنخرط في الحراك الشعبي، فقد رضيت لنفسها منهج المشاركة مع الآخرين، الذي يقتضي الشفافية والوضوح في العمل، ومصارعة الشركاء في أغلب الخطوات التي تتعلق بمصير الشعب كله، وهذا يحتاج إلى حضور دائم وحوار مستمر، لا ينقطع في الصغيرة ولا في الكبيرة، بحيث يتم تشكيل رأي عام منتشر وعميق في جميع شرائح الشعب وفئاته.

لم تعد الحركة الإسلامية ملك نفسها، لقد أصبحت منجزاً وطنيا يتشارك فيه كل الأردنيين، حتى الخصوم منهم، لأن فعلها السياسي وقرارها الداخلي ينعكس أثره على كل مواطن أردني، ومن لم يصل بعد إلى إدراك هذه الحقيقة، فهو ما زال يعيش عقلية التنظيم السري الذي يحتكر فيه قلة من الأشخاص جميع الأسرار، ويمتلكون مصير الحركة، من دون نقاش من أفراد التنظيم أنفسهم قبل الآخرين.

إن مصادرة الرأي وإزالة المقالات التي تحمل النقد للجماعة عن صفحات المواقع الإعلامية المقربة منها تصرف نزق، لا ينتمي إلى عالم اليوم، ويشكل رجوعاَ إلى الخلف، على مستوى الجماعة نفسها، التي استطاعت أن تتقدم نحو العلنية والشفافية والحرية الحقيقية في المراحل السابقة، وإن من اتخذ القرار بمصادرة الموقف المخالف يجب أن يتراجع عن هذه الخطوة التي تمثل خطأ أكبر من الخطأ السياسي الذي يتم انتقاده، لأننا نمارس النقد تجاه الحكومة بطريقة أشد، فليس معقولا من يطالب بالإصلاح والحرية أن يضيق صدره بالرأي المخالف والنقد السياسي.

rohileghrb@yahoo.com




  • 1 الروســـــــــــــــــــان 06-07-2012 | 04:54 AM

    شاهدوا النائب الشوابكة و هو يسحب السلاح مباشرة على ضيف برنامج جو سات و على الهواء مباشرة

    المخرر...نعتذر عن نشر الروابط

  • 2 مسلم 06-07-2012 | 04:54 AM

    قلت الصواب في مقالك الوضع واضح تماما

  • 3 جويعد 06-07-2012 | 05:35 AM

    الله محيط يا دكتور عليك بالاشرار

  • 4 palestinian talban in jordan 06-07-2012 | 07:56 AM

    it is a just palestinian talban

  • 5 it is their temple 06-07-2012 | 08:31 AM

    you must be jordanian ,and now they dont need you anymore

  • 6 حمد 06-07-2012 | 08:37 AM

    عين العقل

  • 7 علي المجالي 06-07-2012 | 11:10 AM

    مقال يحترم مثل صاحبه

  • 8 جنوبي 06-07-2012 | 11:36 AM

    الله لا يوفق اللي رسبك بانتخابات 2007 لأنك قامة من قامات الوطن ولكن سياسات الدولة المتخبطة افرزت وزورت من اجل اناس اخساء. لك كل الاحترام والتقدير

  • 9 آن ألاوان 06-07-2012 | 01:19 PM

    آن الآوان ان يفهم الاخوان المسلمين من الشرق اردنيين اللعبة الكبيرة التي تتم داخل الحركة الاسلامية بمباركة من النظام والحكومة ... كبلد ووطن.

  • 10 الصحفي حكمت المومني 06-07-2012 | 01:22 PM

    كل الاحترام لك يادكتور انك من الراشدين في العمل السياسي النايع من مصلحة الوطن قبل كل شيْ ان المطلوب في هذه المرحلة الدقيقة والصعبة من عمر الوطن التى اوصلنا اليها الفاسدين ان نكون اكثر التصاقا بوطننا لنعيش معا بسلام اسرة واحدة مهاجرين وانصار تحت الراية الهاشمية

    لايعاب عليك حرية الرأي اما يعاب من يضيق صدره بالنقد ويرى نفسه فوق الشبهات في وقنتا هذا لم الذي باتت فيه الاسرار مفضوحة

  • 11 اسلامي يشك فيك 06-07-2012 | 01:24 PM

    الحكومة اشترت... واللي صار صار يا راحيل

  • 12 كرك 06-07-2012 | 01:30 PM

    اعتبر نفسي من اشد المعارضين لحزب الاخوان ليس من باب الكراهيه لا سمح الله ولكن من باب الاختلاف وانت هنا استاذ غرايبه وضعت يدك على الجرح وخاصة حينما تقول اقتبس (لم تعد الحركه ملك نفسها الخ )وللاسف انا كمتابع كغيري ولنقل منذ بدء الحراك في الاردن لم اجد تصريحا واحد مطابقا للاخر خاصة فيما يصدر من قادة الحركه ومن تسمونهم داخليا والمتعارف عليهم الصقور .

  • 13 طاهر 06-07-2012 | 01:47 PM

    الكلام صحيح وعليهم مواجهة الواقع والحوار مع الجميع للخروج بنتائج لمصلحة جميع المواطنين

  • 14 د.ابراهيم كلوب 06-07-2012 | 01:51 PM

    قبول الراي الاخر من اكبر حزب ضرورة ليطمئن الناس على سماحة الحركة وتسامحها من معاريضيها بالراي من الداخل والخارج اشكرك د.ارحيل على جراءة الطرح وابداء الراي.

  • 15 د.محمد الصمادي 06-07-2012 | 02:29 PM

    أشكرك يا دكتور على هذه المقاله والمقالة السابقة, باختصار انت وضعت يدك على الجرح. للاسف فان جماعة الاخوان فقدت بوصلتها منذ زمن عندما تصدر الصف الاول من ينظر الى القضية الفلسطينية بانها اولى الاولويات واغفلو حق الوطن. كما اتفق معكم في عدم تقبل هؤلاء الراي الاخر وكانهم يحتكرون الحقيقة ولهم الحق في نقد ايا كان ولا يحق لاحد ولو من المقربين منهم بنقدهم. ان الاوان ان ان يوضع حد لامثال هؤلاء, وارجو ان يتعلمو من تجربة الاخوان في مصر والتي تظهر حقيقة الانتماء للوطن واخص بالذكر من تصدر لصفوف الاولى خلال هذه الفترة.

  • 16 كفاوين - الكرك 06-07-2012 | 03:07 PM

    انت شخص متقن لأبعد الحدود ...ومقالك مشرط الطبيب اصبح داخل عقولنا قبل ان يصبح على صفحات المواقع ....سلمت يا دكتور .......وفعلا لابد من مشرط الطبيب لان الورم اذا صبرت عليه افسد بقية الجسد ؟؟؟؟!!

  • 17 هاشم الشباطات 06-07-2012 | 03:53 PM

    الجماعة الاخوانية تمارس العمل السياسي وبمفاهيم وآليات الميكافيلية وان كل شيء عندهم مباح في سبيل الوصول الى غاياتهم للحكم منفردين دون الآخرين، وان اضطروا لاشراك البعض فلن يكون في حساباتهم ما يعرقلهم. الجماعات الاخوانية التقت وحاورت سراً وعلانية ممن وضعوا في خانة الاعداء قبل الخصوم، وفي هذا قمة الميكافيلية الاخوانية التي تخدمهم ومصالحهم كتنظيم اممي دولي ما زال يرى ويعيش في هذا العالم وكأنهم قادته واسياده معتمدين على فلسفتهم الفكرية والثقافية الايديولوجية التي يلحق وينساق وراءها الاغلبية من العامة. العالم المتقدم وليس الثاني ولا الثالث له حرياته وديمقراطياته التي يتم فيها تداول السلطة وهناك فرق بين كيانات هذا العالم المتقدم وهو عالم الصناعة والاختراعات والفكر الحر والابداع واحترام المواطن وحقوقه، بينما الجماعات الاخوانية وهي تمد اياديها الى هذا العالم المتقدم لتحصل منه على الدعم والمساندة والغطاء للوصول الى الحكم ولا شيء سواه.

  • 18 هاشم الشباطات 06-07-2012 | 04:01 PM

    الجماعة الاخوانية تمارس العمل السياسي وبمفاهيم وآليات الميكافيلية وان كل شيء عندهم مباح في سبيل الوصول الى غاياتهم للحكم منفردين دون الآخرين، وان اضطروا لاشراك البعض فلن يكون في حساباتهم ما يعرقلهم. الجماعات الاخوانية التقت وحاورت سراً وعلانية ممن وضعوا في خانة الاعداء قبل الخصوم، وفي هذا قمة الميكافيلية الاخوانية التي تخدمهم ومصالحهم كتنظيم اممي دولي ما زال يرى ويعيش في هذا العالم وكأنهم قادته واسياده معتمدين على فلسفتهم الفكرية والثقافية الايديولوجية التي يلحق وينساق وراءها الاغلبية من العامة. العالم المتقدم وليس الثاني ولا الثالث له حرياته وديمقراطياته التي يتم فيها تداول السلطة وهناك فرق بين كيانات هذا العالم المتقدم وهو عالم الصناعة والاختراعات والفكر الحر والابداع واحترام المواطن وحقوقه، بينما الجماعات الاخوانية وهي تمد اياديها الى هذا العالم المتقدم لتحصل منه على الدعم والمساندة والغطاء للوصول الى الحكم ولا شيء سواه.

  • 19 ام صقر 06-07-2012 | 04:04 PM

    كثرة هي المؤامرات والمسرحيات الهزيلة التي قام بها الاخوان المسلمين المتامركين والمتآمرين ، ولعب الشيخ ارحيل غرايبه من اكثر الذين تعرضوا لمؤامرات الجماعة لاقصاءه عن المشهد السياسي والحزبي . نتمنى على الشيخ ارحيل فتح المزيد من الابواب الموصدة والكتابة عن هذه الجماعة التي خدعت الشعب الاردني لسنوات ولا زالت تحاول .نتمنى مواصلة الكتابه والحديث بشفافية عن المتهرولين باتجاه كامب ديفيد الجديد في الوطن العربي . انشر واكتب يا شيخنا الجليل . ولا تلتفت للاقزام الذين يصفون انفسهم بالصقور .

  • 20 إخوني أردني وطني إسلامي حتى النخاع 06-07-2012 | 04:05 PM

    فقرة تستحق أن تخط بماء الورد وتعلق في كل بيت ومنتدى أردني،بوركت دكتور ارحيل الغرايبة:
    ((لم تعد الحركة الإسلامية ملك نفسها، لقد أصبحت منجزاً وطنيا يتشارك فيه كل الأردنيين، حتى الخصوم منهم، لأن فعلها السياسي وقرارها الداخلي ينعكس أثره على كل مواطن أردني، ومن لم يصل بعد إلى إدراك هذه الحقيقة، فهو ما زال يعيش عقلية التنظيم السري الذي يحتكر فيه قلة من الأشخاص جميع الأسرار، ويمتلكون مصير الحركة، من دون نقاش من أفراد التنظيم أنفسهم قبل الآخرين))

  • 21 عبدالقادر الكفاوين 06-07-2012 | 07:20 PM

    سلمت يمناك ولا فض فوك....في زمن عز فيه الرجال رفع الله قدرك

  • 22 كركي 06-07-2012 | 07:56 PM

    د. رحيل غرايبة انت صقر اردني ووطني عشقت الوطن وعشقك الشعب.

  • 23 كركي محب 06-07-2012 | 09:47 PM

    لا اعلم كيف من ضاق صدره من مقال ان يتحمل شعب ويتحمل معارضه ويتحمل انتقادات؟؟؟؟؟؟؟ انهم اقصائيين لا يسمعون للآخر ويتمترسون ويتمسكون بمناصبهم منذ الخليقة فهؤلاء الصقور ليسوا افضل حالا بالتوريث من برامكة الاردن الذين يورثون مناصبهم لأبنائهم . انت اكبر منهم جميعا ونفسك الوطني معروف للجميع يا دكتور قلبك على الاردن وهم ليسوا كأنت

  • 24 مراقب 07-07-2012 | 12:15 AM

    من ينشر غسيله على صفحات الجرائد وينتقد إخوانه عنده مشكلة
    ومن يعيب إخوانه يعيب نفسه فاجلس مع إخوانك وتغافروا ولا تشمت الشامتين

  • 25 اردني اصلي 07-07-2012 | 12:18 AM

    يسعد دينك شو بليغ وعالم، كل اردني برفعلك التحيه

  • 26 مستعجل مش فاضي 07-07-2012 | 12:24 AM

    يا حبايبي الاردنيين الاردنيين في جماعة الاخوان هم فقط كومبارس ... تحيه للغرايبه بهذا المقال الفريد ... رايحين يرشحوا مشعل المره الجايه و الباقي على الحكومه و سلامتكوا

  • 27 احوة 07-07-2012 | 12:43 AM

    لابمكن إحتكار ال‘سلام أو مُصادرة الفكر او متع الرأي لأن ذلك كله راسخ في العقل والوحجان ومترسّخ في الضمير والصدور،لايمجوها إزالة المقالات ولا ينفيها غيابها عن الصفحات،لأن ذلك لاينفي الشيء وجوده،ولا يُقلِّل من شأنه،ولايُنقصم من أهميته،فإن"خير الكلام ماقلّ ودل"وما قلتَه في مفالك صحيح ودال.
    و‘ن القارئ او السامع عنده من نضوج الفكر ونمو الوعي وملكة التقويم ما يجعله يميز كلاما للبيع والمتاجرة كسبا لمصالح شخصية ومنافه ضيّقة،وبين مقالة تسعى لمصلحة عامّة ولمطالب شعبيّة.
    نعم يُميّز الغث من السّمين ويفرِّق بين الحق والباطل ويعلم مايُظهرون وما يُبطنون ،والأمر كله واضح جلي ومعروف مهما تستّروا.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :