facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





سياحة المهرجانات في الأردن


د. ابراهيم بظاظو
10-07-2012 04:00 AM

تُعتَبر سياحة المهرجانات من أنواع السياحة الحديثة، والتي أصبحت تنمو بسرعة في السنوات الأخيرة ؛ نتيجة لتطور العلاقات الدولية والاقتصادية والتجارية والصناعية والفنية ، فضلاً عن الإنجازات والاكتشافات والاختراعات العلمية والتكنولوجية ،وحاجة الدول إلى عرض ما توصلت إليه في مختلف المجالات الحضارية على الدول الأخرى ، وليست هي أماكن لعرض السلع والخدمات فقط ، وإنما منتديات ذات نشاطات متنوعة تتفاعل فيها كل عناصر العملية الإنتاجية الجاذبة للسياح ، والتي تعكس الصورة الحضارية للدولة في العالم .

ازدهرت في الآونة الأخيرة بعض الأنشطة السياحية الجديدة في الأردن ، كجزء من مكونات النشاط السياحي العالمي ،فكان من بينها هذا النمط السياحي ، الذي يقام سنوياً في الأردن ،مثل مهرجان جرش ،مهرجان الفحيص ، مهرجان الخالدية للشعر ....الخ ، وأصبحت سياحة المهرجانات في الوقت الراهن نافذة الأردن التي يطل عبرها على الدول الأخرى ،وعاملاً مهماً من عوامل التنشيط السياحي في الأردن .
الأردن مهرجان مفتوح لكل العالم

يُعدْ الأردن مهرجان ومتحفٍ مفتوحٍ ومتكاملٍ ،فقد شهدت سياحة المهرجانات الثقافية نهضة قوية إذ أقيم في الأردن العديد من المهرجانات المتنوعة ، وساعد على ذلك موقع الأردن المتوسط بين دول العالم ،واستقرار الأوضاع السياسية الداخلية ، وإمكانيات استضافة وتنظيم المهرجانات والاتصالات الحديثة . وتتميز المهرجانات في الأردن بالتنوع لتناسب الأذواق المختلفة.

دور المهرجانات في التنمية السياحية وتشغيل الشباب

سياحة المهرجانات في الأردن تؤدي دورا مهما في تكوين الوجهات السياحية من خلال قدرتها على زيادة حجم الحركة السياحية على العديد من المواقع السياحية، وعلى المنشآت السياحية فيها، وذلك من خلال تجربة السياح القادمين للمهرجان أو من خلال وسائل الإعلام المختلفة. كما أن الفعاليات والمهرجانات تساهم في توعية المجتمع الأردني وتصحح المفاهيم الخاطئة عن السياحة، وان السياحة نشاط اقتصادي واجتماعي ضروري لتنمية مجتمعاتنا المحلية، بالإضافة إلى دورها في تعزيز الوطنية والتنمية الاجتماعية والاقتصادية وتكوين الفرص الوظيفية، بالإضافة إلى مساهمتها في الأمن الداخلي. كما أنها تساهم في إقناع رجال الأعمال في الاستثمار في المنشآت الاقتصادية والسياحية في المنطقة، بالإضافة إلى تطوير البنية التحتية فيها. ويسهم تطوير صناعة تنظيم المهرجانات والفعاليات السياحية، في النمو والتنويع الاقتصادي وتحقيق التوازن الداخلي والخارجي وزيادة معدلات توظيف الشباب، من خلال توفير آلاف فرص العمل للشباب خلال الصيف ،وتحقيق التنمية الإقليمية المتوازنة في جميع المحافظات .

سياحة المهرجانات ورفع المستوى الثقافي لدى الشباب

تغيرت مفاهيم السياحة والترفيه فلم تعد فقط لقضاء أوقات الفراغ بل أصبحت وسيلة للتثقيف ولغرس القيم النبيلة والشعور بالانتماء الحضاري، ورفع المستوى الثقافي لدى الشباب والارتقاء بمستوى الوعي بأهمية التفوق العلمي والحضاري ،والاستفادة من منجزات الحضارة المعاصرة بوعي وكفاءة، من خلال التأمل في فعاليات المهرجانات الثقافية في الأردن بما تحتويه من أنشطة ثقافية جادة تعمل على استقطاب الشباب عبر ندوات ثقافية، وأمسيات علمية ومعارض للكتاب ،وعروض مسرحية جادة وعروض سينمائية للأفلام الوثائقية، وتشكل المهرجانات السياحية الصيفية بما تحتويه من برامج ترفيهية حسنة كبيرة ،وهي حفظ وقت الشباب خلال هذه الإجازة الطويلة بدلا من السقوط في هاوية الفراغ، وما يتبعه ذلك من انحرافات سلوكية وأخلاقية.. وهذا هدف جيد وحسن إضافة إلى الاستفادة من سياحة المهرجانات لمزيد من البناء والتثقيف والتعليم عبر البرامج الثقافية الجادة وعبر العمل الاجتماعي التطوعي وعبر المشاركات الواعية لخلق جيل متعلم مثقف، إن هذه النشاطات لا تؤسس حقيقة لثقافة بناءة ترفع من مستوى الوعي الجماعي بمشكلات الوطن، وبالتحديات التي تواجه البلاد وبتكوين سلوك جديد للعلاقات الاجتماعية يقوم على التسامح والتعاون والانفتاح الفكري وبتجديد روح المسؤولية للشباب وإشراكه في مناقشة القضايا التي تهمه، وهذا لا يعني أن تتحول المهرجانات السياحية إلى نشاط علمي جامد يثير السأم لدى المرتادين لهذه النشاطات ولكن يجب أن يكون للترفيه هدف ثقافي وأن تعرض الثقافة بأسلوب مشوق ومتميز.

هيئة تنشيط السياحة ودورها في تنشيط سياحة المهرجانات :

تعمل هيئة تنشيط السياحة بالإسهام في تطوير المهرجانات السياحية في مناطق المملكة، من خلال تنمية صناعة الفعاليات السياحية المحلية، وتقديم الدعم والمساندة لتنظيم الفعاليات والاستفادة من التجارب الدولية في هذا المجال، وذلك من منطلق أهمية هذه الفعاليات والمهرجانات في الجذب السياحي للوجهات السياحية المحلية في الأردن، وتحقيق العوائد الاقتصادية والاجتماعية، حيث تعد المملكة من أكثر دول المنطقة تنظيماً للمهرجانات والفعاليات السياحية، كما تعمل الهيئة على تطوير الفعاليات السياحية من خلال عدد من المحاور منها: تنمية قدرات الشركات والمؤسسات الوطنية والخبرات البشرية في تنظيم الفعاليات من خلال الاستفادة من الخبرات الدولية والتحفيز على إقامة البرامج والدورات التدريبية المتخصصة في تنظيم وإدارة المهرجانات.

القطاع الخاص وسياحة المهرجانات في الأردن:

يعتبر القطاع الخاص الأردني اليوم احد أهم القطاعات التي يٌعتمد عليها بشكل كبير وفعال لإنجاح المهرجانات على مختلف فئاتها سواء أكانت مهرجانات سياحية أو اقتصادية أو رياضية أو ثقافية لأنها في نهاية المطاف تعتبر المستفيد الأهم والأول من تنظيم المهرجانات هذا إذا ما أحسنت استغلال الفرص المواتية ،من خلال توظيف قدراتها وإمكانياتها لزيادة عائداتها مع توافر البنى الأساسية لذلك. إن النظرة العامة للمهرجانات لا يجب أن تقتصر على مسالة التعريف بالماضي وترك الحاضر بل يجب أن تراعى من خلالها الرؤية المستقبلية للشباب في الأردن، وبالتالي فان الجهات المعنية تركز على إعطاء القطاع الخاص فرصة في طرح أفكاره واقتراحاته في الجوانب المتعلقة بتطوير وتفعيل دور المهرجان في تطوير الشباب الأردني من خلال اللقاءات المفتوحة مع ممثلي شركات ومؤسسات القطاع الخاص وهذا بدوره يوجد شراكة حقيقية بين الحكومة والقطاع الخاص.




  • 1 د. محمد المومني 10-07-2012 | 11:13 AM

    ..., ما هذه المهرجانات الا اماكن للفسق والانحلال الخلقي, وماذا سيستفيد الشعب من هذه المهرجانات, الامة والشعب مش ناقصها من يرقص على ماساتها والامها.

  • 2 ليلى 10-07-2012 | 04:57 PM

    شكلها مش مقالة...شكلها محاضرة...الأصل انه لازم توقفت كل المهرجانات ...كإنه سوريا مش جنبنا!!!ولا فيها كل يوم مجازر!!!!بس إحنا لازم نستفيد من هالنقطة بتنشيط قطاع السياحة عنا...صح كانت غايبة عني...مصائب قوم عند قوم فوائد...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :