facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أبداً ليست سلمية


اسامة الرنتيسي
01-10-2012 04:48 AM

أن يذهب الإخوان المسلمون اليوم الى مجمع النقابات المهنية لعقد مؤتمر صحافي حول 'مسيرة الجمعة' ، لا يعني بالضرورة أن النقابات المهنية بمجملها موافقة على المشاركة في المسيرة.

كان بإمكان جماعة الإخوان أن يعقدوا كعادتهم دائما المؤتمر في مقر حزبهم، لكنها 'معركة' سوف تستخدم فيها الاسلحة كلها ، البحث عن المناصرين، بعد أن تخلى الرفاق والاصدقاء وعادوا إلى رشدهم السياسي، وتركوا الإخوان المسلمين وحدهم يحملون وزر المسيرة، وتوسيع قاعدة الشراكة مع اعضاء حزبهم في النقابات، مع أنهم يعلمون جيدا أن أي قرار من أية نقابة ليس ملزما لاعضائها في المشاركة أم عدمها، في المسيرة، فلو عمّم نقيبا المهندسين والمهندسين الزراعيين (العضوان في الإخوان) بيانا لأعضاء نقابتيهما بضرورة المشاركة فهذا لا يعني جوازا قرارا واجب التنفيذ سوى من اعضاء الاخوان في النقابتين، وكانت الحركة أصلا قد عمّمت على جميع كوادرها الاصحاء والمرضى بضرورة المشاركة في المسيرة.

لمسيرة الاخوان المسلمين هدف واحد، هو ضرب العملية الانتخابية، فلا برنامج اصلاح ولا غيره من المبررات التي تساق من قبل قيادات الجماعة يمكن أن يكون مقنعا الآن، وقد بقي الاصلاح متعثرا برأي الجماعة منذ انطلاقه، فماذا حصل الآن، ولماذا هذه الجمعة تحديدا؟.

قلت أكثر من مرة، إن جماعة الاخوان أذكى في التكتيك من الدولة، وهم قادرون على أخذ الدولة بأجهزتها كافة إلى الملعب الذي تريد، وتختار المباراة، وساعة اللعب، وأيضا الحكام إن أرادت، وهذا ما فعلته في أكثر من موقع.

الدولة، مثل الاخوان، لم تستوعب حتى الآن أن الجماعة خرجت من حضنها، والاخوان ايضا لم يستوعبوا انهم خارج حضن الدولة، لهذا فاللعب الان على المكشوف بين الفريقين، مع انهما عملا ويعملان على ادامة الثنائية المعروفة (الدولة والاخوان)، لكن يبدو ان شروط اللعب اصبحت في غير صالح الطرفين، فتغيرت النظرة لبعضهما بعضا.

مسيرة الاخوان، حق طبيعي، لاي حزب سياسي ان يستعرض قوته، لكن على ان تكون اهداف المسيرة، ومطالبها واضحة تماما، وليس كما هو حاصل الآن، ( وراء الأكمة ما وراءها)، وهذا لا يعني أن الطرف الآخر، لا يضمر اهدافا أخرى، فإذا تقابلت الجمعة مسيرتان، واحدة للاخوان والثانية للدولة، فلا احد يضمن ساعتها أن تبقى الأمور سلمية، حتى لو أصدر الإخوان مئات التعاميم، وابلغوا مئات الرسائل، فلا أحد يستطيع ضمان لحظة جنون من أي طرف مشارك في المسيرة، وعندها فإن كل عقال الاخوان والدولة لن يستطيعوا لملمة جراحها (لا سمح الله).

الامور لم تنته حتى الآن، وبإمكان الطرفين أن يجلسا حول طاولة الحوار، ويتفقان على شكل المسيرة، واهدافها وساعتها، ويضمنان سلامة المشاركين فيها، لان كل اصلاح العالم لا يساوي أن نخسر قطرة دم تذهب مجانا من اي مشارك في المسيرتين، وها نحن نرى كيف تخسر المجتمعات السلم الاجتماعي عندما يكون اصلاحها بالدم، لا بالتوافق السلمي.

إذا لم يتفق الطرفان (وانا ضد وضع الدولة في مواجهة الاخوان. فالواهمون بقوة الاخوان وقدرتها على تحريك الشارع سوف يكتشفون أن الارقام التي تتحدث عنها الجماعة سراب، وليست واقعية ابدا) فلا يبقى لنا سوى الحل الالهي ،الوسيلة الوحيدة ، لمنع الصدام المحتمل، وتكون الجمعة المقبل (جمعة شتاء غزير)، تمسح برحمتها على قلوبنا جميعا، من اجل ازالة ما علق بنا من اوساخ الدنيا، وقذارة السياسة وانتهازيتها.

osama.rantesi@alarabalyawm.net




  • 1 علي الصرايرة 01-10-2012 | 09:31 AM

    لماذا لا تتركوهم يعبروا عن آرائهم بحرية دون أن تلاحقوهم بالمسيرات المؤيدة والمطبلة للفساد ، ولماذا يختبيء هؤلاء وراء اصلاحات ...

  • 2 ٢ شاي وصلحه لمصلح 01-10-2012 | 10:55 AM

    اذا كان المسيرة السلميه حق لهم زي ما تفضلت اين المشكله؟! وبعدين انت من كل عقلك لتحكي ان الدوله ماشي في أشي اسمه إصلاح.... الدوله عندنا لتشتري بالوقت لما الامور تتغير شي وبعدين هات يا مصلح وصلاح وصالح إصلاح.....

  • 3 ٢ شاي وصلحه لمصلح 01-10-2012 | 11:00 AM

    اذا كان المسيرة السلميه حق لهم زي ما تفضلت اين المشكله؟! وبعدين انت من كل عقلك لتحكي ان الدوله ماشي في أشي اسمه إصلاح.... الدوله عندنا لتشتري بالوقت لما الامور تتغير شي وبعدين هات يا مصلح وصلاح وصالح إصلاح.....

  • 4 ابو كريشان الحر 01-10-2012 | 12:03 PM

    يبدو ان مقالك مستوحى من مرجعية ...حمى الله الوطن وقائده وشعبه من الغربان والحاقدين ... آمين

  • 5 ابو عجرم 01-10-2012 | 12:55 PM

    صح لسانك واشكرك على القراء ..الاردني جميله...

  • 6 ابوكرك 01-10-2012 | 12:56 PM

    مقالك جميل و واقعي

  • 7 ايمن الحنيطي 01-10-2012 | 01:42 PM

    ارصد هذه الايام نشاطا غير طبيعي من قبل المتطرف الاسرائيلي اريه الداد ضد الاردن خصوصا على صفحته على الفيس بوك، وكذلك الامر بالنسبة لصحيفة يديعوت احرونوت اكبر الصحف الاسرائيلية انتشارا وفي نفس الوقت ايضا اقرأ تحليلا في الغارديان البريطانية للفأر .... الذي خرج من جحره في لندن، يضرب فيه على عصب الوحدة الوطنية واثارة الفتنة، يا ترى هل هذه الامور تجري صدفة خصوصا مع اقتراب مسيرة ال 5 / 10 ام ان اعداء الداخل والخارج متفقون وهدفهم واحد الا وهو تدمير الاردن ؟ وطننا يتعرض اليوم لهجمة شرسة تتطلب منا الحذر والوعي ، اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن ، اللهم اقلب السحر على الساحر ، اللهم احفظ الاردن ارضا وشعبا وملكا

  • 8 متولي 01-10-2012 | 02:09 PM

    لا يحق للإخوان ولأي جهة أن تحشد لتاييد فكرتها ومشرعها
    اما الحكومة يحق لها تحول دوام الموظفين في الدوائر الحكومية والمدارس وعمال النظافة للحشد لمسيرات الولاء

  • 9 متولي 01-10-2012 | 02:11 PM

    لا يحق للاخوان ان يحشدوا لانشطتهم
    أما الحكومة فمسموح لها أن تحول دوام الموظفين في الدوائر والوزارات والمدارس وطلابها وعمال النظافة للحشد لمسيرات الولاء

  • 10 زيد الجزازي 01-10-2012 | 02:57 PM

    لم يبق الا بقايا الشيوعيه الهالكة ...

  • 11 عبدالله العربي 01-10-2012 | 03:06 PM

    مقال آخر لمن يصبون الزيت على النار. اتقوا الله في هذا البلد ودعوا الاخوان يعبروا عن رأيهم طالما لم يتجاوزوا حدود القانون ومسيراتهم سلمية لا سلاح ولا عصي ولا حتى كوانين.
    ليجب أن لا يحملكم كرهكم للاخوان على منعهم من التظاهر السلمي وفي حدود القانون.
    أما الذين ارادوا التظاهر في نفس الموعد وفي ذات المكان فهؤلاء هم من يريدون الفتنة وللأسف تركهم الكتاب أثال كاتبنا الكريم وصبوا غضبهم على الاخوان.

  • 12 الى متولي 01-10-2012 | 04:59 PM

    نعتذر

  • 13 جرادات 01-10-2012 | 06:19 PM

    انت يا رنتيسي خليك بجماعتك ...

  • 14 مواطن 01-10-2012 | 11:32 PM

    مقال رائع شكرا للاستاذ اسامة.. واتمنى الاهتمام من قبل المعنيين

  • 15 خالد الشريف 02-10-2012 | 01:38 AM

    والله ان كلامك استاذ اسامة كلام عقال، وياحبذا لو يستمع الطرفين لحديثك ويعودا الى رشدهما، امن البلد اهم من الشعارات ونحن نشاهد ما يجري حولنا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :