facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





نجح الأردن في ادارة أزمته فنجا


اسعد العزوني
06-10-2012 02:52 PM

آلحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، وجعل العقل في الأردن سيد الأحكام، وانتهت الأمور على خير يوم الجمعة، وقام كل طرف بدوره، وخابت ظنون الانتهازيين الزاعقين بالخراب مثل غراب البين.

لم تنزل نقطة دم واحدة يوم الجمعة وسط البلد، ابان مسيرة جماعة 'الاخوان المسلمين'، لا من الاخوان ومؤيديهم، ولا من قوات الدرك والأمن العام، فبالحكمة والرأي السديد حققنا ما هو مطلوب منا في هذا المرحلة المتحولة.

ورغم أننا عشنا حتى ليلة الجمعة في رعب ما بعده رعب جراء تصريحات فلتت من عقال المنطق ،ودخلنا مرحلة 'بلغت القلوب الحناجر' لأن البعض ارتأى اللجوء الى التهديد والوعيد عل وعسى أن يرتدع الاخوان عن مسيرتهم. الا أن الله سلم لأن النوايا كانت صادقة.

أحسن صانع القرار صنعاً بسحب الفتيل من القنبلة المتفجرة، بحله مجلس النواب –الشبهة الدامغة في وصول الأوضاع الى ما هي عليه الآن في البلاد- وبمنع مسيرة ما يحلو للبعض أن يطلق عليها 'مسيرة الموالاة' مع أنها في حقيقة الأمر ليست سوى عود الثقاب التي كان يراد به احراق الأردن. كما وعد بحل الحكومة التي عبثت بقوت العباد استجابة لضغوط البنك وصندوق النقد الدوليين.

هاتان الخطوتان اللتان تمثلان الحكمة في أبهى تجلياتها وصورها، خفضتا نسبة الاحتقان الشعبي الى أدنى المستويات، ومنعتا الحرب الأهلية التي كان يراد للأردن أن يكون وقودها.

وبذلك نكون في الأردن قد حققنا سبقا، لم يفكر أحد في الاقليم الاقتراب منه، وهو أننا من الكيسين الذين نتعظ بغيرنا، وأدعو الله ان نبقى كذلك، وننبذ من بين صفوفنا 'محاريك السوء والشر' الذين يرون مكانتهم في المجتمع بقدرتهم على التخريب وتأجيج نار الصراعات.

ما ضير أن ينظم 'الاخوان المسلمون' في الأردن مسيرة خاصة بهم أو معهم مؤيدوهم وحلفاؤهم؟ أليس هذا حقهم للتعبير عن رأيهم الذي يكفله لهم الدستور المعمول به في الأردن؟ ولماذا لا تقوم الدولة بفرز فرق من رجال الأمن لمرافقة هذه المسيرة وحمايتها ريثما تنتهي الفعالية ويغادر الجمع مكان التجمع؟ أليس هذا واجب الدولة؟

هذا ما جرى في أردن الحكمة والعقل يوم الجمعة، اذ مارس 'الاخوان المسلمون' حقهم في التعبير عن رأيهم بكل حرية، بغض النظر عن عدد المشاركين ان كان ألفا أم مئة ألف، كما أن الدولة قامت بواجبها ووفرت الحماية والأمن للمسيرة، ولم تفسح المجال للبلطجية أن يشوهوا- اما عن قصد وتخطيط أو دون ذلك- صورة الأردن الجميل الذي تعامل مع مسيرة الاخوان بكل الود والاحترام فيما يقوم الآخرون في الاقليم بقصف الشعب بكل ما لديهم من أسلحة جرى استيرادها لـ'تحرير' فلسطين، لكنها كانت من نصيب الشعب.

نجحنا في ادارة الأزمة فنجونا من الفخ ونجا الأردن مما كان يحاك له، وخرج سالما معافى.




  • 1 اردني وراسي مرفوع 06-10-2012 | 06:07 PM

    كلام جميل وسيبقى الاردن رصاصة بصدر كل معتدي غدار

  • 2 الصرايره 06-10-2012 | 06:17 PM

    الحمد لله على كل حال والحمد لله الذي خيب اًمال الحاقدين والطامعين في ضرب استقرار الأردن وامن اهله .
    والحمد لله الذي وهبنا قيادةً حكيمه ووهبنا نعمة الوفاء والإخلاص لهذا الوطن ولأبنائه وشعبه من كل المنابت
    اسرةً واحدةً وجعل فينا ومن بيننا اهل حكمةٍ ورَويةٍ تجدهم في الشدائِدّ نبراس نورٍ ورشدٍ وهم الأمل من بعد الله عز و جل .
    وبذالك يستوجب علينا الحمد والشكر لله الذي بمنهِ وكرمه جعل لنا من أمرنا رشدا .
    اخي الكاتب الكريم صح لسانك وسلم قلمك واكثر الله من امثالك في قول الحق والكلمةِ الطيبةِ الهادفةِ المخلصةِ .
    لك مني الف تحيةٍ واحترام .
    حفظ الله الأردن وشعبه وقيادته وجعل فيه الخير والأمن والأمان لكل ابنائهِ واشقائهمّ ممن كان قدرهم ان يقع عليهم الظلم في
    أوطانهم او ان يشردو . الامة التي تتجلى فيها هذه الالفةً  وهذه الروح لاخوفٌ عليها ان تستعيد حقها ومجدها مهما طال الزمن .

  • 3 ... 06-10-2012 | 11:16 PM

    bla bla bla bla bla

  • 4 ميار عمر عموش اردنية حتى النخاع 06-10-2012 | 11:50 PM

    ربي ادم نعمة الأمن والأمان على اردن الهاشمين اردن الأشراف واكسر واسخط كل من اراد الشر والفتنة ....

  • 5 ميارعمرعموش اردنية حتى النخاع 07-10-2012 | 12:29 AM

    ربي ادم نعمة الأمن والأمان على اردن الهاشمين اردن الأشراف واكسر واسخط كل من اراد الشر والفتنة...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :