facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





شياطين في عمّان!


باتر محمد وردم
03-11-2012 06:22 AM

عاشت منطقة عبدون في عمان ليلة الخميس على وقع ساخن حيث قامت مجموعة من “الشبان والمواطنين” بمحاولة الهجوم على أحد المقاهي بحجة منع إقامة “حفل لعبدة الشيطان” فيه، حيث تتناقض ممارسات عبدة الشيطان مع القيم الأخلاقية والاجتماعية في الأردن!

هذا نتيجة تحريض مستمر ونشر لمعلومات خاطئة وعدم معرفة بالحقائق. عبدة الشيطان مجموعة قليلة جدا من الأشخاص والذين قد لا يكون لهم وجود في الأردن يمارسون سلوكياتهم الشاذة في مواقع مغلقة وسرية ولم يسبق لهم ابدا أن ظهروا في العلن وفي موقع معروف. ما حدث في عبدون كان احتفالا لمجموعة من الشبان بعيد “الهالوين” الغربي والذي يتضمن استخدام ملابس تنكرية وأشكال من عالم الرعب والتي تتضمن أحيانا أقنعة للشكل المتوقع للشيطان.

ظاهرة دخيلة عن مجتمعنا نعم، وغير متناسقة مع قيمنا نعم ومن ثقافة خارجية نعم، ولكن هذا لا يعني أبدا أن هؤلاء الشبان هم كائنات غريبة وشريرة وخارجة على الملة فهم فقط مجموعة تريد أن تتسلى وبطريقة قد تكون مرفوضة من الغالبية العظمى من المجتمع. هؤلاء الشبان لم يسرقوا المال العام ولم يطلقوا الرصاص على أحد ولم يتجاوزوا القانون ولم يؤذوا أحدا بطريقة جسدية أو منعوا حقوقا وسرقوا حقوقا أخرى، وليس من المفيد ابدا “شيطنتهم” بهذه الطريقة.

من السهل أن نمارس “الإسقاط” الأخلاقي عليهم، وأن يتبارى البعض في تفسير هذه الظاهرة بأنها تأثر بالحضارة الغربية، وربما بالعولمة ولا يغيب طبعا عن القائمة المعتادة وجود مؤامرة صهيونية-استعمارية-غربية لتحطيم القيم والتقاليد لدى الشباب العربي..الخ.

لكن جذور المشكلة هي في نفس مجتمعنا، فهي تقع في الأسرة وفي المدرسة وفي بنية المجتمع، وليست بحاجة إلى مؤامرة صهيونية لتحدث. فمعظم هؤلاء الشبان هم من طبقة نالت حظوة مالية، وقدرة على السفر والتنقل والاحتكاك بثقافات غربية، ولكن بعض هؤلاء الشبان عندما سافروا إلى الغرب كان يمكن لهم أن يقضوا أوقاتهم في مختبرات ومكتبات الجامعات، وفي المتاحف والمراكز الثقافية وحتى في المساجد ولكنهم فضلوا أن يندمجوا في ثقافات منحرفة لا يهم اسمها بل مضمونها، وهذا الانحرف كان سببه الرئيس غياب القيم الاجتماعية والدينية والأخلاقية وربما غياب النموذج والقدوة.

لا نريد أن نجزم بالتهم، ولكن ربما كانت هناك أزمة في الأسرة، فالشباب الذين اصبحوا عبدة للثقافات الغربية ربما رأوا حولهم من هم عبدة للدولار، وعبدة للمناصب، وعبدة للمظاهر الاجتماعية الاستهلاكية، ولم يجدوا النموذج القيمي الايجابي في محيطهم الاجتماعي. وربما امتد هذا الانحراف إلى المدارس، والجامعات والتي باتت في هذا العصر استثمارات تجارية أكثر منها تربوية وتعليمية، ففي بعض المدارس والجامعات ما دام الطالب قادرا على دفع الرسوم السنوية يحق له فعل ما يريد واختراق القوانين والقيم، وهذا ما يعلمه كل من أتيحت لهم فرصة معرفة كيفية إدارة بعض المدارس والجامعات الخاصة في الأردن.

توفر المال، وغياب القيم وعدم وجود النموذج-القدوة في المجتمع معادلة في منتهى الخطورة، ومن الطبيعي أن تنتج عنها انحرافات سلوكية، ومن الأفضل أن نتحلى بالشجاعة ونعترف أن مشاكل الشباب الأردني، سواء الثري منهم أم الفقير مرتبطة بتردي منظومة القيم الاجتماعية، وليست نتاجا لمؤامرات خارجية نحب دائما أن نضع اللوم عليها.

لدينا مشكلة حقيقية في مسار تحولنا نحو الديمقراطية والإصلاح إذا كنا غير قادرين على تحمل حفلة تستمر لسويعات في منطقة محددة يقوم بها شباب لا يؤذون أحدا. إذا كنا نعتقد أن من حقنا فرض رأينا على الآخرين بالقوة فهذا يعني أننا في المكان الخاطئ من معادلة الحريات سواء كانت السياسية أو الاجتماعية.

batirw@yahoo.com
الدستور




  • 1 باتريوت الدباس 03-11-2012 | 09:03 AM

    يقول الكاتب : إذا كنا غير قادرين على تحمل حفلة تستمر لسويعات في منطقة محددة يقوم بها شباب لا يؤذون أحدا....اين الغيرة على الدين والاخلاق يا ...

  • 2 السلطي الحر 03-11-2012 | 09:06 AM

    واضح ان كاتب المقال لايملك خلفية عن هذه المناسبة...ونقول له ان حقيقتها هو عيد المساخر عند القوم الذين لعنهم الله (اليهود )

  • 3 غريب الدار 03-11-2012 | 09:27 AM

    حتى لو ما كانوا من عبدة الشياطين المفروض يحترموا المجتمع الاسلامي اللي عايشين فيه . هم احرار يحتفلوا في مكان خاص او بيت احدهم وليس في الشارع العام. تنتهي حريتك عندما تبدأ حرية غيرك !!!

  • 4 كساسبه 03-11-2012 | 11:05 AM

    الله يرحمك يا وصفي التل مسطرة الاردنيين.

  • 5 فواز عبد 03-11-2012 | 11:15 AM

    كل مولود يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه.
    كل نفس بما كسبت رهينة(المدثر 38)

  • 6 اردني 03-11-2012 | 11:50 AM

    شكرًا لهذا التوضيح ، عتب كبير على الحبيبة عمون لنقل الخبر بشكل غير صحيح.
    الغريب كيف تقوم هذه الامة ولا تقعد عندما تمنع فرنسا لبس الخمار و لكن هنا يجب ان يتحكمو بتصرفات الناس تبعا ل " العرف المجتمعي" دون الالتفات الى حرية الاشخاص

  • 7 علي 03-11-2012 | 12:16 PM

    في كثير من الاحتفالات في العالم تستخدم طقوس ورموز يكون اصلها من رموز قديمة وحديثة لعبدة الشيطان مع العلم انهم موجودون الاردن

  • 8 اردني 03-11-2012 | 12:54 PM

    مش فاهم شغلة يعني بتناقشوا الهالوين كهالوين ولا ماجرى حقيقة؟!! اذا بتناقشوا ما جرى حقيقة فلم يكن هالوين الا اذا طبة بدكم تألفوا هالوين نسخة خاصة فينا :
    1- لم يكن اطفال ولا الوان ولا العاب بريئة ولا حلويات وسكاكر
    2- الهالوين شو علاقته بالهيفي متل ميوسك وموسيقى القوطيين
    3- شو علاقة الاظافر السوداء والاساور اللي عليها نجمة وشعار عبدة الشياطين بالهالويين
    4- مشروبات كحولية وغيره وغيره شو علاقته بالهالويين
    5- شفت فيديوهات الحفل اللي صار ؟!!! اذا شفته اعطيني الرابط العجيب بينه وبين الهالويين !!!

  • 9 عايش باميركا 03-11-2012 | 01:18 PM

    الهالويين لا علاقة له بالدين يا عالم , هو اختراع امريكي بحت و بصراحة احتفال مسخرة , و خارج عن عاداتنا , و لكن لا دخل له بشياطين و جن و غيره اصحو من عماكم الله يهديكم.

  • 10 الى اردني رقم 6 03-11-2012 | 02:07 PM

    الكاتب اراد ان يرد .. فصار يدافع عن هؤلاء الشواذ (الله يخلصنا منهم)

  • 11 سياسي 03-11-2012 | 03:41 PM

    الفقرة الاخيرة كتبت بماء الذهب

  • 12 لؤي عبيدات 03-11-2012 | 04:52 PM

    الشيء المفجع ان هناك من قام بذريعة حماية الاخلاق بجريمة اعتداء وحرق دون وازع قانوني يجب ان يقبض عليهم ويحاكموا عن فعلتهم لان الاردن دولة قانون ومؤسسات حيث لا مجال للتطرف او سلوك فاشي همجي بربري

  • 13 قرف 03-11-2012 | 05:07 PM

    الذين اعتدو على الحفلة مجموعة ..
    الأردن بلد الأمن والأمان وسيبقى هكذا, ولن نسمح لأي ..

  • 14 عمر أبوزيتون 03-11-2012 | 05:33 PM

    كاتب المقال يغرف بما لا يعرف .. يا باتر نحن في بلد مسلم وقيادته هاشمية لا نسمح للرذيلة أن تمارس في هذا البلد .. ألا يكفينا ما نحن فيه بسبب إنتشار مثل هذه الرذائل التي تدافع عنها بقولك أنهم لا يؤذون أحد .. إتق الله يا باتر وعد إلى رشدك وكن من الذين يتكلمون الخير أو السكوت أفضل لك .. واعلم بأن المرء يحشر مع من أحب ..!!

  • 15 داوود الكلالده 03-11-2012 | 07:35 PM

    لم تكن لديه خطيئة فليرمي الفضيلة بحجر....يا شيوخ انتو ، هلأ كل صار صاحب دين وواجب و شهامه؟ طب روحو سكرو النوادي الليليه والبارات يا مسلمين انتو....

  • 16 جرش 03-11-2012 | 08:26 PM

    نعتذر

  • 17 خالد ريموني 03-11-2012 | 08:32 PM

    هولاء هممثقفينا لاحول ولاقوة الا بالله


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :