facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





عن النسور والليبرالية الجديدة والانتخابات


ناهض حتر
08-11-2012 02:51 AM

لم يلحظ الدكتور عبدالله النسور، للأسف، أن سمعته، كسياسي، ترتبط بكونه عضوا في البيروقراطية الوطنية، أي الحرس القديم، وأنه عززها بعدد من المواقف الاعتراضية ـ ولا أقول المعارضة ـ في مجلس النوّاب.
لكن، مع كل يوم جديد يقضيه النسور في الدوّار الرابع، ومع كل تصريح يصرّحه، ومع كل لقاء له مع الأوساط السياسية والنقابية والإعلامية الخ، نكتشف بأننا لا نعرف هذا الرجل!

في الأداء السياسي، كنتُ أتوقّع من النسور أن يأخذ على محمل الجد، مهمته الوطنية كأول رئيس وزراء مؤقت بين مجلسين نيابيين، فيعمل على توفير الأجواء المناسبة لإنجاح الانتخابات البرلمانية، بما في ذلك إجراء الحوارات السياسية الموسعة مع أطراف العملية السياسية. لكنه، بدلا من التفرّغ لإنجاز تلك المهمة البالغة الأهمية، دستوريا وسياسيا، اندمج مع الليبراليين الجدد عابري الحكومات، فأصبح رجلهم، بدلا من أن يكونوا وزراءه! وراح يناور المجتمع الأردني لفرض إجراءات مالية غير ملائمة من النواحي الدستورية و السياسية والاقتصادية والاجتماعية معا؛

في العرف الدستوري الديموقراطي لا يحق للحكومات التي تشرف على إجراء الانتخابات النيابية، إقرار سياسات مالية واقتصادية بعيدة المدى. وإلاّ فما الحاجة للانتخابات أصلا ؟ أوليس دورها الأساسي هو التوصل إلى حكومة برلمانية ذات شرعية انتخابية تقرر السياسات البعيدة المدى؟

أرجو، هنا، أن نعود إلى أصل الحكاية؛ فقد سيطر نهج الليبراليين الجدد على القرار الاقتصادي في البلاد طوال العشريّة الفائتة، وخصخص أو أهدر موجودات القطاع العام في أسوأ شكل ممكن، وفشل بصورة لا تقبل النقاش، وأظهر انعدام الكفاءة في التخطيط والتنفيذ، وأوصل المالية العامة إلى كارثة انفجار المديونية والعجز، مخلفا وراءه جملة من ملفات الفساد المفتوحة.

في الأساس، هبت القوى الاجتماعية الأردنية ضد هذا النهج في العام 2010، وتصاعدت الهبة في العام 2011 و2012، ولم نتوصل إلى حل للصراع بين النهج الليبرالي الجديد والنهج الاجتماعي. وبالنظر إلى الظروف الإقليمية المعقّدة، قَبِل قسم كبير من الوطنيين الأردنيين، الاحتكام إلى صناديق الاقتراع والمشاركة في عملية سياسية تنتهي بحسم الجدل ومراجعة الخصخصة والنهج الاقتصادي الليبرالي الجديد كله الخ. وقد أعلن الملك بنفسه أنه يدعم مثل تلك المراجعة.

ولكن، إذا كانت حكومة النسور قد قررت السير مع وجهة نظر الليبراليين الجدد في معالجة أزمة المالية العامة متجاهلة الحلول الأخرى، الاجتماعية والاقتصادية والإدارية، فما الذي يبقى لنا لنناقشه في مجلس النواب المقبل، ولماذا هي هذه العملية السياسية إذا كان الفريق الاقتصادي العابر للحكومات سوف يحدد للحكومة البرلمانية مسبقا برنامجها؟

يمكننا أن نتوقع، منذ الآن، الآثار الاقتصادية والاجتماعية الشديدة السوء لبرنامج رفع الدعم عن المشتقات النفطية والكهرباء مقابل تعويضات مالية. وهي وصفة محروقة منذ وقت طويل ( هل تذكرون حكومة عبد الكريم الكباريتي وقولته الشهيرة: الدفع قبل الرفع؟)

أزمة المالية العامة ضخمة جدا، وتحتاج إلى معالجة شاملة تنتظمها سياسات لا إجراءات. ما هي تلك السياسات ؟ هذا ما ستقرره صناديق الاقتراع والعملية السياسية، ولا يجوز لرئيس الوزراء المؤقت أن يقرره عشية الانتخابات.

آه .. بالنسبة للدكتور النسور، اكتشفنا، أمس، أنه من مؤيدي الخصخصة، وأنه يراها قد نجحت في التجربة الأردنية. وبالمحصلة، أبدى الرجل استعداده للتخلي عن عضوية الحرس القديم، كما كان تخلى عن اعتراضاته السابقة في مجلس النواب.
حقا ..إن الحس الشعبي في السلط .. لا يخطئ أبدا.

ynoon1@yahoo.com
العرب اليوم




  • 1 نونو 08-11-2012 | 10:16 AM

    عشان هيك بحكولو ...

  • 2 ابن البلد 08-11-2012 | 10:25 AM

    ناهض حتر و ما ادراك من ناهض حتر

  • 3 صهيب 08-11-2012 | 12:54 PM

    أمر خطير عندما ينتقد ناهض حتر عبدالله النسور
    رسالة لأبو زهير يجب أن لا تمر دون تمعن

  • 4 السفاريني 08-11-2012 | 01:24 PM

    الا خوان المسلمون هم سبب تراجع الدكتور النسور عن افكاره السابقه صح يا ناهض

  • 5 السفاريني 08-11-2012 | 01:24 PM

    الا خوان المسلمون هم سبب تراجع الدكتور النسور عن افكاره السابقه صح يا ناهض

  • 6 بسام محمد عبد الراشد المناصير 08-11-2012 | 01:45 PM

    الاستاذ ناهض دائما يضع يده على الجرح . اما جملتك الاخيرة اعتقد انها عنوان لمسلسل سوري

  • 7 نواف طلال/جامعة ال البيت 08-11-2012 | 04:24 PM

    الدكتور عبدالله النسور عارض كل السياسات في مجلس النواب ،لكنه لم يستطع أن يؤمن الاغلبية التي تمكنه من إسقاط هذة السياسات،فاحترم الرجل رأي الاكثرية كنائب وسينفذها كرئيس للوزراء وهذه هي اليمقراطية التي نطالب بها جميعا.

  • 8 ابو قنوة 08-11-2012 | 04:25 PM

    يا جماعة الخيرالرجل اراد ان ينهي حياته المهنية بلقب دولة لا اكثر ولا اقل . الرجل كمن سبقوه يدافع عن سياسات من سبقوه .اي هو فيه سياسة في الاردن. المناصب مشيخة.

  • 9 عبداللة الخوالدة 08-11-2012 | 04:41 PM

    اردني وناهض يمثلني
    اردني وناهض يمثلني

  • 10 Jordanian 09-11-2012 | 01:41 AM

    الاستاذ ناهض دائما يضع يده على الجرح

  • 11 اردني اردني 09-11-2012 | 01:59 PM

    انا اردني وناهض يمثلني

  • 12 الزواهره 09-11-2012 | 05:56 PM

    دخيلك اذا فيه حلول اخرى لمعالجه الازمه الاقتصاديه روح واشرح لدولته هذه الحلول وانا متاكد انه رح يسمعك وسيبونا من الطخ بفرد الصوت لانا اتعبنا من كثره الحكي الفاضي وشكراً

  • 13 الكباريتي 09-11-2012 | 07:12 PM

    فعلا.. وطبقة الاوزون والعابرين لسقف السيل مسؤلون عن ازماتنا !!!!!!!!

  • 14 رائد خالد-اربد 10-11-2012 | 12:11 AM

    انا اردني وناهض يمثلني

  • 15 انا 10-11-2012 | 01:27 AM

    ..... الحل الوحيد لمشكلة الأردن الاقتصادية هو من مدخل اقتصادي حر .........


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :