facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





التجربة الكورية الجنوبية


اسعد العزوني
12-11-2012 10:08 PM

كالعنقاء ،نهضت من تحت الرماد ،ماردا لا يجاريه أحد ،وخلق من العدم دولة منتجة رغم كل الظروف المحيطة بها ،لكنها الإرادة التي تصنع المستحيل ولا تقف عند حاجز مهما كانت قوته.

أتحدث عن كوريا الجنوبية التي تجاوزت حاجز التخلف والفقر والهزيمة والإحتلال ،ودخلت التاريخ من أوسع أبوابه لتحتل مرتبة إقتصادية متقدمة ،وتلج دائرة الإبداع ليصبح موقعها على الخارطة أكبر من إسم لبلد .
النهضة العمرانية ،وبأياد كورية وتصميم كوري ،ترافقها نهضة علمية وصلت حد الإبداع والإبتكار ،مع بيئة جميلة خضراء وملونة ،لدرجة أنك لا تعرف لون الأرض بسبب الخضار اليانع في كوريا والذي شمل حتى الجبال . هذه هي كوريا الجنوبية اليوم ،وليس سرا القول أن غدها سيحمل الكثير من المفاجآت ،لأن الإبداع والإبتكار لا حدود لهما.

وحتى أكون اكثر وضوحا فإن كوريا الجنوبية تعايشت مع الرعب النووي الذي يتهددها من كوريا الشمالية وكذلك مع التقسيم الحاصل بين الدولة الواحدة بفعل ورغبة ومصلحة أجنبية ،علما ان كافة هذه العوامل مدعاة لتجميد كل شيء كما هو الحال في الوطن العربي بحجة الحروب مع إسرائيل.

وعلية فإننا نتمنى على الكوريتين إعادة تجسيد الوحدة بينهما لنرى كوريا واحدة موحدة ،وعندها سنشهد نهوض ومولد مارد جديد إسمه كوريا الواحدة الموحدة.

فإمكانيات كوريا الجنوبية مهولة ،وكذلك خيرات كوريا الشمالية لا حدود لها ،إذ أنها ما تزال بكرا لم تستغل ،وبالتالي فإن تزاوج هذه الإمكانيات مع توفر الأيادي العاملة في الشطر الشمالي ،سينتج عنه الشيء الكثير وستتصدر كوريا العالم .

من لا يعرف تاريخ كوريا يتعرض لصدمة قوية ،إذ أنهم كانوا في حالة يرثى لها ،بل أن حالة العرب آنذاك كانت أرقى بكثير من حالة الكوريين ،لكن الكوريين نهضوا في حين بقي العرب يندبون حظهم ،وبالتالي ما يزالون في مؤخرة الركب بينما كوريا تصدرت الموكب العالمي فشتان بين الحالتين.

كانوا محتلين من قبل اليابان،وكانوا جوعى ومرضى ويأكلون الطعام الملوث بالجراثيم ظنا منهم أنها مفيدة ،وكانوا فقراء يتلقون المساعدات من العالم ،لكنهم لم يقبلوا على أنفسهم البقاء هكذا فإنتفضوا وجابوا العالم بحثا عن القروض لتطوير بلدهم ،ووصلوا الى ذروة المجد ،وباتوا مانحين بعد أن كانوا تحت رحمة وصدقة الآخرين.

التجربة الكورية يجب ان تكون درسا يحتذى به لنا نحن العرب بالدرجة الأولى ،قبل ان تكون درسا لدول العالم الثالث ،وهنا أقول أن الشعب الكوري أسهم بالنهضة وقد تبرعت النساء بمصاغهن الذهبي للخزينة بعد أن عبثت الولايات المتحدة بوضع كوريا الجنوبية الإقتصادي ،وهذا هو الإنتماء بالفعل لأنه يقود الى النماء.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :