facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ولاية الأمين


أ.د مصطفى محيلان
24-11-2012 10:13 PM

ما من شك في أن كل واحد منا يدعي انه صادق أمين، لا يأتيه الباطل من بين يديه، خاصة إذا كلف بعمل رسمي، مهما صَغُر ذلك الموقع أو كَبُر!

وفي خضم الحديث الجاد عن الإصلاح، وتأهب الجميع ' افراد وجماعات، أحزاب وصالونات، ذكور وإناث' ، ومن دون استثناء، للقضاء عليه ، 'أعني الفساد' اتساءل؟ وهذا من حقي الذي اصبح من عادتي ايضاً، هل حقيقة تتخذ الخطوات الأساسية، الضرورية، الفاعلة، المدروسة والمانعة لتكوين الفساد، وبالتالي محاصرة الفاسدين، أم انها أمال، وأمنيات، وأحلام طفولية لا تخدم الوطن ولا المواطن، لا حاضره، ولا مستقبله ولا حتى غده القريب!
إن الأساس في القضاء على الفساد هو منع الفاسدين من الوصول الى موقع صناعة القرار، وهذا أمر منطقي لا يحتاج الى ذكاء أو تفكير عميق.

ولم يبقى لدينا ما نفعله سوى أن نتخذ الإجراءات الفعلية التي تفرز لنا الفاسد من الصالح ولو ظاهرياً ولو حتى على المستوى المالي فقط، فالله وحده علاّم النوايا والغيوب.

أقول أننا من الأن فصاعد بحاجة الى أن نتفحص الذمة المالية لكل من يتم تعيينه بأي موقع حكومي وأخص بالذكر المواقع القيادية، سواء أكانت على مستوى الوزارات، أو الجامعات، أو المؤسسات أو الدوائر أو المراكز أو الشركات، أو الهيئات التابعة لها، وإنني أُطالب بالتحديد، من أن يتم الرجوع 'ولا أقول الإستئناس' الى كشف ضريبة الدخل للأعوام العشرة السابقة لقرار التعيين، والتأكد من أن من ينسب لأي موقع قيادي كان أو غير ذلك، أن يكون دافع للضرائب المستحقة عليه وبأثر رجعي، فحق الوطن لا يسقط بالتقادم بل إنه يستوجب الغرامات المركبة، بل والعقوبات المغلظة، فمن يخفي عن الوطن حقوقه هو أولى بان يختفي عن مواقع إدارته، فمن يتهرب من الضرائب، ومن يعلن جهاراً نهاراً، متبجحاً، بأنه لا يدفعها، وأنه في موقعه 'خاوة' ، حق لنا أن لا نثق به ولا بذمته، إذ أنه بذلك يكون قد قدم سيد الأدلة على عدم حرصه على الوطن، فهو المتهرب من مسؤولياته، العابث بمستقبله، الناهب لماله، المتنتفع منه الغادر له، العبء عليه!
فهل عند تعيين رؤساء مجالس الشركات، والمدراء، ورؤساء الجامعات ونوابهم، والعمداء، ومجالس الإدارات وغيرهم، يسألون عن تأديتهم لحق الدولة المالي عليهم؟!

يجب على الدولة أن تعتمد كشف تسديد ضريبة الدخل، شرط تعيين للمستجدين، وشرط استمرار للحاليين، وشهادة سوء سلوك للمتخلفين المصرين الرافضين لأدائه، وذلك اضعف الإيمان، بغير ذلك لا تكون هناك جدية بالإصلاح.

muheilan@hotmail.com




  • 1 مهندس- متقاعد جامعة مؤته 25-11-2012 | 10:29 AM

    نعتذر

  • 2 الى رئيس جامعة مؤتة 25-11-2012 | 10:51 AM

    انا بعرف على الأقل عميدين ما بدفعوا الضرائب في جامعة مؤتة بالتحديد وإذا مش مصدقين مثل ما تفضل الأستاذ الفاضل اطلبوا ملفات الضرائب والمية تكذب الغطاسفتت

  • 3 د محمد الرواشدة 25-11-2012 | 10:59 AM

    اضيف للمشار اليهم اعلاه ، يتم التدقيق في ملفات جميع موظفين الدولة ومن لا يدفع يعزل من بداية العام المقبل وهكذا نصلح الكادر بأكمله احسنت أ د محيلان

  • 4 مواطن 25-11-2012 | 11:14 AM

    البعض لم يصلوا دائرة الضريبة قط

  • 5 د سالم عليمات 25-11-2012 | 11:54 AM

    هل من الممكن ان يطلب الوزراء ورؤساء ابلجامعات كشوف تسديد طريبة الدخل من موظفيهم للبت في هذا الموضوع ام انهم سيتظاهروا بعدم قرائة هذا المقال اجزم بذلك

  • 6 مصلح 25-11-2012 | 11:57 AM

    هذه الأراء القيمة تتطلب ادارات رجاليه لتنفيذها فهل هالوجودون على رئسها هم كذلك

  • 7 مصلح 25-11-2012 | 11:57 AM

    هذه الأراء القيمة تتطلب ادارات رجاليه لتنفيذها فهل الموجودون على رئسها هم كذلك

  • 8 شايف مثلك 25-11-2012 | 11:59 AM

    هل المسؤولون مسددون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 9 د محمد القضاة 25-11-2012 | 03:29 PM

    الضريبة مقياس لنظافة اليد وصدق الولاء

  • 10 طالب 25-11-2012 | 03:57 PM

    هذه افضل واقصر الطرق لكشف الفاسدين ماليا والتخلص منهم او خزيهم

  • 11 وطني 25-11-2012 | 04:09 PM

    هذه طريقة رائعة ومباشرة لفرز الفاسدين لمل لا تطبق


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :