facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الشعب يريد تزوير الانتخاب


احمد ابوخليل
10-12-2012 05:57 AM

لا أحد هذه المرة يتهم الحكومة بالسعي لتزوير الانتخابات، ومن المرجح أن الصورة لن تتغير في الأيام المقبــــلة.

إن الملاحظ في الواقع أن جميع الجهات الرسمية "تتستر تستيرا" في سلوكــــها الانتخــــابي، ويتخذ ذلك أشكالاً متعددة من المبالغة في الحرص على النزاهة، ويخفي مشاركون سابقـــــون في عمليات تــــــزوير مشهورة ابتساماتهم وهم يشــــيدون بالنزاهة المقبلة. إن أطرافاً عديدة تحاول تأكيد جدية النزاهة هذه المرة.

المفارقة تكمن في الزاوية الثانية للمشهد، حيث يبدو أن مهمة التزوير انتقلت الى القطاع السياسي الخاص، والمقصود بالتزوير هنا مجمل مسار العملية الانتخابية، وليس مسألة اللعب بالنتائج.

إن اللعب بالنتائج أو بالصناديق بصفته نشاطاً حكومياً، سيصبح مجرد شكل تقليدي للتزوير لا يناسب التقنيات الحديثة في ميدان التحكم بالعمليات السياسية، وهي تقنيات لا يتقنها إلا القطاع الخاص. ولعل ذلك يشكل اسهاماً مميزاً للفئات التي قادت مرحلة الفساد الاقتصادي في البلد، وها هي تقود الفساد السياسي.

تتصرف الحكومة وأجهزتها هذه الأيام بصفتها المقاوم الحقيقي الأبرز للتزوير الجاري على المستوى الأهلي، وهي أثناء ذلك تواجه معارضة شديدة، وهو ما قد يؤسس في المستقبل القريب، لنمط مستحدث من المعارضة الفاسدة، وستنشأ في البلد مشكلة جديدة إذا لم يبادر الطرفان بعد الانتخابات الى صياغة تحالف نوعي بين الفساد السياسي التقليدي والفساد السياسي الجديد.

إن جـــــهود الهـــيئة المستقلة تســــتحق التعاطف والاحترام، ولكــــــن يخشى أنها في تجربتها الأولى هذه، تواجه خصماً صـــــعباً .

ahmad.abukhalil@alarabalyawm.net
العرب اليوم




  • 1 اردني 10-12-2012 | 09:59 AM

    اببببشر غالي والطلب رخيص ...يا ريت كل الطلبات مثل هالطلب؟! خلاص اعتبرها تمت.

  • 2 احمد الربيحات الطفيلة 10-12-2012 | 10:44 AM

    اغلب النواب مقاولون ورح يرسي عليهم العطاء وهذا اكبر تزويررررر اخي ابوخليل .

  • 3 حمزه ابو رصاع (عاشق جبال عمان السبعه ) 10-12-2012 | 07:03 PM

    انا لست معك فالهيئة لها واجب حماية الانتخابات


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :