facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الحكومة وملفا الغاز والعراق


باسم سكجها
30-12-2012 04:05 AM

بين خمس حكومات مرت على الدوار الرابع، منذ بدء حراك الشارع الاردني، كانت حكومة الدكتور عبد الله النسور الاكثر تعرضاً للهجوم، ومع ان الشعارات وفّرتها في البداية، فقد استباحتها بعد قليل مع رفع اسعار المحروقات، وبدا وكأن الاحتقان بلغ ذروته وقيل وقتها إن الاردن على فوهة بركان.

على ان ما جرى بعدها كان على نقيض من توقعات غالبية المحللين، فقد ذهبت الامور للتهدئة دون الرجوع عن القرارات، ومن الواضح ان لقاءات الملك مع كثير من اطراف الحراك نزعت فتيل أزمة كانت مزعجة في امكانية استمرار وجودها في المشهد، بل وفي قابليتها للتمدد والتوسع.

حملة العلاقات العامة التي أدارها رئيس الحكومة ساعدت بالطبع، ولكن النجاح في إدارة أزمة الغاز المصري كان بالضرورة احد الأسباب الرئيسية في تخفيف الضغط عن الحكومة، يسانده نجاح مشابه في الملف العراقي فمن شأن أنبوب النفط الذاهب الى العقبة ان يُذكر الشارع الاردني بالأيام الذهبية في علاقات البلدين.

هذان ملفان نجحت الحكومة فيهما ببراعة، فقد استخدم الاردن لتحقيق مصالحه اوراقاً كان يتجاهلها في الماضي، ولعلّ الامر يطرح امكانية المضي قدماً في مثل هذه السياسة مع دول شقيقة اخرى تظن ان عمان في جيبها.

(الدستور)




  • 1 ..... 30-12-2012 | 07:40 AM

    حكومة الوطن البديل لا تعرف عن ماذا تتكلم

  • 2 طبوش 30-12-2012 | 12:29 PM

    مقال رائع ، ووصلت الفكره .

  • 3 صف كلمات 30-12-2012 | 08:22 PM

    شو الجديد بالموضوع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :