facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حاسبوهم ولا تكونوا حطباً لنارهم


22-01-2013 02:56 PM

كان على قاضي الأمور المستعجلة أن يصدر قراراً يمنع فيه ترشح من ثبت لدى المدعي العام أنه تورط في تهم تقديم الرشوة واستخدام المال والمنافع لغايات جلب الناخبين أو إجبارهم للتصويت لصالحه، وهذا أقل القليل ليثبت للناس أن ما يجري هو فعلاً إجراءات نزيهة وحرب على فساد المرشح والناخب، وسدّ لثغرات القانون الذي تم اختراقه بفهلوة البعض ممن أشبعونا استعراضات وتمثيلاً على الشعب بأنهم "خيار الدولة"، وهذا مقترح تناقشنا فيه حتى الليلة الماضية، ويجب جلب من ثبت أنه يمتلك البطاقات الانتخابية ويحاكم بالدرجة ذاتها مع الآخرين، فلا حكم دون عدالة.

يوم غد ستجري عمليات الاقتراع لاختيار أعضاء مجلس النواب الجديد، مجلس سيأتي بأعضاء مستجدين أو مكررين، وسيكون المجلس القادم أمراً لا مفرّ منه، وواقعاً مؤثراً في حياتنا، شئنا أم أبينا، من يرفض الانتخابات ومخرجاتها أو من يسعى نحوها يحث الخطا، وأرجو الله ألا نكون مثل أخوتنا أبناء المذهب السني في العراق حينما رفضوا الانخراط في العملية السياسيّة هناك بعد احتلال العراق وتركوا مجلس النواب لمن هم اليوم تحكمهم الطائفية والإثنية، ثم عادوا يتوسلون دوراً صغيراً أو حماية لهم في كل يوم.

خير ما في هذا "العرس" أن الذين كذبوا على الناس وظنوا أن أموالاً اقترفوها وبضاعة سياسية سرقوها، وسنوات قليلة تعرف الناس عليهم بها، فظنوا أنهم سلالة إمبراطوريات حاكمة بأمر الله، فضحهم الله خلال أيام قليلة وعرفهم الشعب الأردني الذي بات يبحث عن رجل صادق فقط، فطالتهم مخالب الدولة بإثباتات مؤكدة لمحاولة شراء ذمم الناخبين، ولكنني شخصيا مستاء من أن هناك غيرهم وفعلوا فعلهم وما زالوا طلقاء يسعون الى يوم غد بكل بجاحة ووقاحة، ولن يحاكمهم سواكم، أنتم من تكرمون سارق ضمائر الناس أو تهينونهم قدر استطاعتكم.

ستظهر شمس الخميس القادم وسيرى الأردنيون حصاد أيديهم، وسيحاكمون ضمائرهم، فلنرى كم من نادم على ما فرط منكم حين أساء اختيار المرشح الصالح، المرشح الذي يتقي الله في هذا الوطن وهذا الشعب، المرشح الذي يؤمن إيمانا تاما، بأن المقعد الذي فاز به هو أمانة وعليه أن يعمل بأمانة وفروسية، لا مقعد مُقعدّ لا يستطيع أن ينتقل خطوة إلا بعد أن يدفعه شخص ما أو جهة ما،، فحاسبوا أنفسكم وأحسنوا اختياركم اليوم، حتى لا نسمع أحداً بعد شهرين يعيد علينا إسطوانة اللوم والشتائم على النواب الجدد.

أيها الأردنيون في كل بادية وقرية وحي ومدينة ومحافظة وغور من الأغوار، هل يعقل أن تجعلوا من أنفسكم خرافا تقادون الى مذابحكم بأيديكم؟! لا يمكن لهذا الشعب الذي اختار آباؤهم أفضل مجلس نيابي وحكومة برلمانية قبل خمسة وخمسين عاما أن يعود لاختيار ثالث مجلس نواب فاشل خلال خمس سنوات، سيكون ذلك نهاية النهاية إن جئتم بجهلة وجبناء وباحثين عن الشهرة ونواب مزيفين نكرات يسعون الى امتطائكم، أو يريدون أن يحموا أنفسهم بحصانة نيابية لممارسة فسادهم من جديد.

أمامكم أسماء جديدة وشباب مفعم لن نغبطهم حقهم إن كانوا حقاً يريدون الإصلاح والتغيير، وقوائم لم يحركها المال ومراكز القوى، فإما أن تختاروا الأصلح والأكفأ، وإلا فلا تظلمونا وتظلموا أنفسكم وتطعنوا الوطن في خاصرته من جديد، لا تكونوا أنتم من ينحر راحلته فيقتله السفر في الصحراء القاحلة، ودعوا عنكم العصبية والقبلية والعشائرية والعائلية السياسية التي جلبت لنا طبقات فوق طبقات من الفساد والعجز السياسي والاقتصادي والحكم الأعمى!

إن لم تستطيعوا أن تحاسبوا من سعى في الأرض فساداً، ومن أعان الظالمين عليكم خلال سنوات خلت، فاجلسوا في بيوتكم، ولا تعطوا صوتكم لأحد، ومن قبض منكم مالاً أو نال منفعة من أي مترشح لذلك المجلس بهدف انتخابه مباشرة فاعلموا أنه مال سحت ومال حرام سيورثكم الخزي والندم، فلا تطعموا أنفسكم وأهليكم وأولادكم مال الحرام، ولا تطعموا هذا الوطن سمّا قاتلا وانتم تتضاحكون.

أن مجلساً برأ الفاسدين وصمت على الظلم ومرّر قوانين متخلفة وساعد على الشعب ولم يساعدهم، حريّ بكم ألا تعيدوا أحداً ممن تلوثت يده بالتصويت ضد قرار الشعب، وكان الأولى بهم أن يخجلوا على أنفسهم، وأن يزنوا أحجامهم الحقيقية التي تضخمت فظنوا أنهم أولياء الله وخلفاءه على هذه الأرض والحاكمين باسم الشعب، رغم أنهم جاءوا زيفاً وباطلاً إلا من رحم الله منهم.

لا تجعلوا من أنفسكم سخرية وتصوتوا كالأميين، فتخونوا الله وتخونوا أماناتكم، ابتعدوا عن العلاقات الشخصية والفزعة العشائرية، واصنعوا التغيير بأيديكم، ولا تنتظروا من حكومات وأجهزة وشخصيات رسمية وأهل المال والأعمال أن يغيروا للأفضل، فغيروهم قبل أن يغيروكم، وتحالفوا مع الله ومع أنفسكم ومع وطنكم ضد أي شخص تحالف مع الشيطان في سبيل مصالحه وإشباع رغباته، وإظهار ذاته على حسابكم، أنتم القرار في البادية والمحافظات ودوائر العاصمة، لا تنسوا من كذب عليكم، فحاسبوهم هذه فرصتكم الأخيرة، ولا تجعلوا من أنفسكم حطباً لنارهم التي يوقدونها لأنفسهم!

Royal430@hotmail.com




  • 1 فواز 22-01-2013 | 03:07 PM

    يا خوي ما بزبط!

    أنت تطلب من "قاضي الأمور المستعجلة أن يصدر قرارا يمنع فيه ترشح من ثبت لدى المدعي العام أنه تورط في تهم"

    الأثبات لا يأتي بقناعة المدعي العام (تعريفا هو يدعي فقط) وأنما يكون بصدور قرار حكم من المحكمة

    وعدا ذلك سننتهي ألى حالة أشبه بالأحكام العرفية

  • 2 اردني 22-01-2013 | 04:08 PM

    ختى لا اكون سخرية على حد تعبيرك قررت ان اقاطع الانتخابات كلها لانني لم اجد مرشحا بنظري يستحق صوتي

  • 3 مشاهد 22-01-2013 | 04:34 PM

    فيديو "عصير التفاح" على يوتيوب حصل على 255,000 مشاهدة في أقل من 24 ساعة, برافو على الشعب الأردني

  • 4 غانم عذل 22-01-2013 | 04:46 PM

    (أيها الأردنيون في كل بادية وقرية وحي ومدينة ومحافظة وغور من الأغوار، هل يعقل أن تجعلوا من أنفسكم خرافا تقادون الى مذابحكم بأيديكم؟!)نعم جعلنى من انفسنا ما قلت وسنبقى كما قلت ما دام قانون الصوت الواحد مقدس عند بعض النخبة التي تعرف الوطن فندق وحقيبة سفر ومفروض علينا رغم انوفنا

  • 5 غانم عذل 22-01-2013 | 04:46 PM

    (أيها الأردنيون في كل بادية وقرية وحي ومدينة ومحافظة وغور من الأغوار، هل يعقل أن تجعلوا من أنفسكم خرافا تقادون الى مذابحكم بأيديكم؟!)نعم جعلنى من انفسنا ما قلت وسنبقى كما قلت ما دام قانون الصوت الواحد مقدس عند بعض النخبة التي تعرف الوطن فندق وحقيبة سفر ومفروض علينا رغم انوفنا

  • 6 الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك 22-01-2013 | 04:51 PM

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

  • 7 وطن,,, 22-01-2013 | 04:54 PM

    لا بارك الله في مترشح لا يخاف الله او من نائب سابق خان عشسؤته وشعبه ووطنه.....صوتوا لمن يخاف الله ويخاف على الوطن...ومن صوت ليغطي على الفساد ارفسوه بارجلكم فلا مكان لمن يخون دينه وشعبه من اجل شهرة
    مزوره عابره....اتقوا الله في انفسكم واولادكم ووطنكم وحاسبوا كل مقصر قبل ان يحاسبكم الله عز وجل على افعال ستندمون عليها يوم لا ينفع الندم ,,,,,

  • 8 الكل معك! 22-01-2013 | 05:13 PM

    الكل مع الكابتن ...، عدا القانون طبعا

  • 9 ابو رمان 22-01-2013 | 05:44 PM

    لا لابواق عصابات بشار ...حفظ االله الاردن وشعبه ومليكه من الاشرار والفجار ومن غير المغضوب عليهم والضالين ومن ارهاب عصابات وابواق بشار المجرمين

  • 10 الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك 22-01-2013 | 05:57 PM

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك
    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك

    الكل معك يا كابت الخشمان حتى لو يتم الافراج عنك


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :