facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





سوريا .. الأردن قادر على الدفاع عن نفسه


المحامي بشير المومني
18-03-2013 03:52 PM

عندما تعامل الأردن مع الأزمة السورية انطلق من مجموعة ثوابت لا يمكن أن يحيد عنها وعلى رأسها حرمة رفع السلاح العربي في وجه الشقيق العربي والنظر للحالة السورية كدولة لا كنظام بأبعادها الإنسانية والسياسية والأمنية الاستراتيجية وفقا لنظرية الحياد الايجابي وكان ولا يزال يدعو الى حل سياسي يضمن وحدة سوريا الدولة في مواجهة الأطماع الاسرائيلية الاستراتيجية في المنطقة..

انجرار سوريا النظام وراء تحقيقات وتقارير صحفية صادرة عن جهات لا يمكن النظر لتقاريرها بحسن النية ومن دون قيام المفكر الاستراتيجي في النظام السوري بالاستناد الى النهج الأردني الثابت والوقائع على الأرض ومن ثم التهديد والوعيد واطلاق عبارات الويل والثبور تجاه الأردن والتشكيك في مواقفه هو أمر غاية في الخطورة ويدفع الأردن للمواجهة كردة فعل على ما قد تقدم عليه جهات سورية متهورة من محاولات ضرب الاستقرار الأردني لن تبوء إلا بالفشل..

يطالبنا النظام السوري بعملية ضبط منهكة جدا للحدود في حين انه غير قادر بكل ترسانته العسكرية الدموية على ضبط هذه الحدود وكأن المسؤولية تقع فقط على عاتقنا ومن ثم تطالعنا الصحافة السورية الرسمية بحملة من العنتريات الجوفاء يتوجب أن توجه نحو اسرائيل التي امتدت يدها لتصفع وجه النظام السوري الذي اتبع الصفعة بالابسامة الصفراء المعهودة لتكشف عن انياب نخرها التسوس لا تعض إلا الشعب السوري المكلوم..


من يعتقد أن الأردن غير قادر على الدفاع عن نفسه فهو واهم ومن يعتقد أنه الخاصرة الضعيفة في المنطقة فهو أشد وهما ومن ناحية استراتيجية حتى الطفل الأردني صار يدرك أهمية تفكيك الجماعات الراديكالية التي صنعها وساهم في مراكمة حطبها النظام السوري نفسه والذي يتحمل المسؤولية الكاملة عن تصرفاته في الداخل السوري وانعاكاسات ذلك على المحيط المتوتر..


ونذكر الجميع أن للأردن تجربة كبيرة جدا في العراق ولقد أبلت مؤسسته الأمنية فيه بلاء حسنا واستطاع القيام بما لم تستطع كل أجهزة الأستخبارات في العالم في منطقة الأنبار وقام بتفكيك ما يسمى بدولة العراق الاسلامية وخلاياها النائمة والنشطة ولدينا جهاز مخابرات وان اختلفنا معه حتى النخاع فيما يتعلق بالشأن الداخلي فإن له شرعية شعبية وامتداداً افقياً وعامودياً في الدولة ما يمكنه من اطلاق يده بدعم لا محدود لتأمين الأردن من الإرهاب العابر للحدود ..


اليوم الرسالة للنظام السوري واضحة تمام الوضوح.. كفاكم حماقة لأن الحكمة تقول أنكم في وضع بحاجة فيه للحلفاء لا الأعداء ومن كان خصمه الأردن فهو الخاسر الأكبر ولدينا قوات مسلحة وأجهزة أمنية معروفة بشراستها في الدفاع عن الأردن الذي لديه رب يحميه وشعب يفديه وحراك عاقل يبنيه أما عنترياتكم فتلكم إسرائيل..




  • 1 ما هذا؟ 18-03-2013 | 04:07 PM

    الست بكلامك هذا تزيد الحطب على النار؟ ......

  • 2 اردني وافتخر 18-03-2013 | 05:37 PM

    نعم هذا الجواب الشافي للعنترية السورية والتشبيح ضد الاردن ومن يدق الباب يسمع الجواب

  • 3 ابو سند 18-03-2013 | 06:46 PM

    سوريا تنجر وراء ....من وفد العباية في الاردن .

  • 4 حمر النواظر 18-03-2013 | 07:10 PM

    انا اراهن كل من يشكك في كلامك يامومني سلمت يمناك ،عاش الاردن وستبقى الصخرة التي تتحطم عليها كل امال الخائبين ذوي العقد الناقصة؟

  • 5 بني صخر /القصيم 18-03-2013 | 07:46 PM

    صح لسانك وصح بدنك كلامك مميز نوعا ما واكثر ما اعتبرته مميز هو في ما يخص جهاز المخابرات اذ على الرغم من الاختلاف الكامل والواضح حتى النخاع بينه وبين الشعب بالشأن الداخلي الا انه من اقوى وافضل الاجهزه بالحماية من التدخلات الخارجية وبالنسبة للمؤسسات الامنية فمشهود لها في كل الدول العربية بالتعامل مع جميع المؤامرات على الدولة والدول العربية بس اقول لو ...

  • 6 بني صخر /القصيم 18-03-2013 | 07:50 PM

    صح لسانك وصح بدنك كلامك مميز نوعا ما واكثر ما اعتبرته مميز هو في ما يخص جهاز المخابرات اذ على الرغم من الاختلاف الكامل والواضح حتى النخاع بينه وبين الشعب بالشأن الداخلي الا انه من اقوى وافضل الاجهزه بالحماية من التدخلات الخارجية وبالنسبة للمؤسسات الامنية فمشهود لها في كل الدول العربية بالتعامل مع جميع المؤامرات على الدولة والدول العربية بس اقول لو ..


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :