facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الاستثمار .. الاستثمار ثم الاستثمار


عصام قضماني
27-03-2013 05:06 AM

عدد المسؤول الأول في مؤسسة تشجيع الاستثمار الدكتور عوني شديفات معيقات أدت إلى تراجع الاستثمار في الاردن مثل عدم وجود قانون استثمار موحد يتواءم مع متطلبات المستثمرين, وتعدد المرجعيات المعنية بالعملية الاستثمارية لكن أغفل من الأسباب الكثير .

يعرف شديفات ما هي معيقات الإستثمار الحقيقية , لكنه مثل غيره من المسؤولين يفضل أن يتحدث بذلك همسا أو في الجلسات الخاصة , أهم الأسباب الراهنة بالإضافة الى ما قاله وهو بالمناسبة جاء خلال محاضرة له في كلية الدفاع , تأتي الية أو الخوف من إتخاذ القرار , وقبلها شيوع الإتهامية والتشكيك في نوايا المستثمرين , والضرائب المرتفعة والتي تأخذ منحى عقابياً للرابحين , وأخيرا وليس اخرا الإنقلاب على كل ما يحمل صفة مستثمر أو إستثمار عبر بوابة واسعة غير مضبوطة إسمها « الفساد « وهي الرعب الذي إجتاح الأردن والمنطقة , ونحن لا ننكر وجوده لكننا ننكر إستسهال الإتهام فيه وتعميمه كما النار في الهشيم بينما يبقى البرهان فيه في ذيل قائمة الإهتمام .

الرسائل السلبية الأكثر خطورة هي تلك التي تكمن في التأثير السلبي على صناع القرار الإقتصادي لمجريات الأحداث وهو ما يكون غالبا على شكل التردد في إتخاذ القرار , والخوف من الوقوع في الخطأ تحت طائلة الإتهام .

الرسائل السلبية الأكثر تأثيرا هي تلك التي ترسل من الداخل , مثل عدم إستقرار التشريعات وتناقض وتقاطع القرارات , لكن الأخطر على الإطلاق هي تلك التي تخلط ما بين الدعوة لمراجعة السياسات لتصويب بعض العثرات وبين وسمها بالخطأ , وبالتالي الهجوم العنيف على البرامج والسياسات الإقتصادية بدءا بالخصخصة وتحرير الإقتصاد , الذي غالبا ما ينتقل من التركيز على فحوى هذه السياسات الى التركيز على القطاع الخاص المستفيد منها.
وما دامت آلية صنع القرار والية اتخاذه ما تزال مكبلة بالبيروقراطية والروتين أو الاختباء وراء أسباب هشة ستبقى مسألة إصلاح القطاع العام قضية متعثرة.

الحكومات التي تشكلت على مدى الأعوام السبعة الماضية , حصلت على مساندة قوية من جلالة الملك عبدالله الثاني بحثها على « أن تبني قراراتها بطرق مؤسسية واضحة تعتمد الشفافية في جميع مراحل اتخاذها وبذلك تكون ضمانة مثلى للتأكد من إنتاجية الوزارات و تلازم إنجازاتها وتراكمها « .

سأختم .. لكن بنفس عميق وأقول .. منذ وقت لم أسمع حكومة تتحدث عن خطة لتشجيع الإستثمار عوضا عن الغرق في إلقاء اللوم أو البحث عن مشاجب لتعليق الفشل .

qadmaniisam@yahoo.com
الرأي




  • 1 الفرد عصفور 27-03-2013 | 07:50 PM

    لا نريد استثمارات لا عربية ولا اجنبية نريد اموال الاردنيين ان تستثمر في البلد لان البلد يجب ان يكون ملكا لاهله لا ان يباع للغريب بحجة الاستثمار. هل لديك اي كشوفات عن ارقام الاستثمارات العربية والاجنبية في البلد وكم عدد العمال الاردنيين فيها وما هي مبالغ الضرائب التي تدفع للخزينة او رسوم التسجيل والتصدير والانتاج؟ ام ان الضريبة فقط على المشروعات الاردنية وضريبة الاستثمار على المصانع الاردنية؟ وضريبة الدخل على الاردنيين وحدهم؟ ماذااستفدنا من الاستثمارات الاجنبية؟


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :