facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ناهض حتر يكتب : حذار من تجاوز "الحد المقبول"


ناهض حتر
17-04-2013 09:55 PM

مرة أخرى، بمناسبة مناقشات الثقة بالحكومة، ترتفع أصوات في مجلس النواب، لتعزف على الوتر المشؤوم لحكاية " الحقوق المنقوصة" للأردنيين من أصل فلسطيني. وهي حكاية بلا مضمون، فلا توجد في الأردن حقوق منقوصة لأي جماعة ديموغرافية أو اتنية أو سياسية، وإنما حقوق منقوصة في التنمية المستدامة في المحافظات، وفي فرص التعليم الجيد والعمل والترقي والحياة الكريمة لملايين المفقَرين المهمشين بغض النظر عن أصولهم. ولا ينال هؤلاء حقوقهم إلا في ظل اقتصاد عادل وعملية تنموية وطنية وديموقراطية اجتماعية. أما المحاصصة بين النخب في المقاعد النيابية والوزارات والمناصب، فهي لن تغيّر في واقع الكادحين شيئا.... وها نحن بإزاء حكومة محاصصة مُنح فيها أردنيون من أصل فلسطيني، نسبة الثلث، فماذا تغيّر بالنسبة للفئات المفقرة منهم، سوى أنها ستنال المزيد من الأعباء المعيشية لصالح الأقلية المتنفذة المثرية والرأسمال المحلي والأجنبي؟

وعلى الرغم مما تنطوي عليه دعوات الحقوق المنقوصة والمحاصصة، من تنكّر لأساسيات القضية الفلسطينية، ومنها الدولة والعودة، فإنه لمما يثير السخرية، تشديد البعض من نواب التجنيس والمحاصصة، على التذكير بأصولهم الفلسطينية في مجلس النواب الأردني؛ فإذا كنتَ، عزيزي النائب المحترم، فلسطينيا إلى هذا الحد، فما الذي تفعله سعادتك تحت قبة برلمانية أردنية؟

الدولة الأردنية هي لجميع مواطنيها؛ ولكن علينا أن نعرف، قبل ذلك، مَن هم، قانونيا وسياسيا، هؤلاء الذين يمكن اعتبارهم مواطنين؟ للأسف، ليس لدينا، حتى الآن، إطار قانوني لتحديد المواطنة، سوى تعليمات فك الارتباط لسنة 1988، وقد هرمنا ونحن نطالب بتضمينها في قانون جديد للجنسية، يضع حدا لكل المشكلات الإدارية والأمنية المتصلة بمسألة الجنسيات، سحبا ومنحا. وإلى أن يحدث ذلك، فليس أمامنا سوى دائرة المتابعة والتفتيش كأداة لتطبيق تلك التعليمات. وهكذا، فإن الهجوم على هذه الدائرة والمطالبة بحلها أو تجميد عملها، لا يعدو كونه فتح باب التجنيس واستيعاب الهجرة الناعمة من الأراضي المحتلة. وهو ما يقع في باب خيانة فلسطين والأردن معا.

وعلى رغم وجود الدائرة ونشاطها، فإن عشرات آلاف الجنسيات جرى صرفها خلافا للتعليمات، بالنفوذ أو بالرشى. وتتجه الحكومة الحالية، إلى التوسع في التجنيس، مع وجود وزير داخلية متعاون إلى حد التهاون، ومع لجنة وزارية تبت بالتجنيس، تضم في عضويتها دعاة علنيين للتجنيس والتوطين والمحاصصة. وهو ما يتطلب تشكيل جبهة وطنية لمجابهة هذه المؤامرة.

إن تزايد الضغوط في هذا الاتجاه البالغ الخطورة، وطرح مطالب التوطين السياسي بهذه الجرأة، حتى لا نقول الوقاحة، سوف يؤدي إلى ردة فعل لا تُحمد عُقباها، وربما تطرح مسألة المواطنة كلها من منظور سياسي لا حقوقي. وعندها سنكون، جميعا، في مواجهة استحقاق صعب للغاية.

في التراث الأردني، تقليد يُسمّى "الحد المقبول". وهو تقليد ينطوي على أولوية التسامح والتنازلات لتلافي الصدامات. لكن، حالما تتجاوز التعديات " الحد المقبول"، يقع الاستنفار والانشداد إلى الرد القاطع. ولعلّ المطلوب، اليوم، من العقلاء أن ينهوا السفهاء عن تجاوز الحد، لئلا يقع الرد.

وربما يكون تجاوز الحد المقبول ناجما عن اقتراب تنفيذ المشروع الكونفدرالي. وهذا من الأوهام؛ فالوطنية الأردنية، كما الفلسطينية، ليستا في وارد تقديم خدمة العمر للعدوّ الصهيوني، أي تصفية القضية الفلسطينية والكيان الأردني معا، واخضاع الفلسطينيين والأردنيين للهيمنة الإسرائيلية.

ولا يخلطنّ أحد بين المشروع الكونفدرالي والمشروع الوحدوي؛ فالوحدة القومية ليست ثنائية، وإنما خماسية مع سورية والعراق ولبنان، وفي سياق مجابهة الصهيونية، وليس في سياق الخضوع لمتطلباتها.أما ذلك الصوت المتشرّب عقيدة المحافظين الجدد في الولايات المتحدة، والمؤمن بأن الوطنية والقومية هي من الماضي، فمن المضحك أنه يطالب باستئنافه، أي ذلك الماضي، عندما يتعلق الأمر بالتجنيس لأنه ... "من جيل الضفتين" ، ولعله يأمل بأن يختم حياته في كونفدرالية ثلاثيّة!

*تم ايقاف التعليقات بناءً على طلب الكاتب




  • 1 اردني 17-04-2013 | 10:02 PM

    اسمع ثقب الاوزون سببه مش التلوث سببه التجنيس!! ما عندناش فساد ولا نهب ولا سرقات ولا محسوبية عندنا تجنيس شماعة

  • 2 عيسى العناتي 17-04-2013 | 10:06 PM

    استاذ ناهض ... فيما ذكرت جزء يمكن ان يطلق عليه كلمة حق يراد بها باطل

  • 3 عيسى العناتي 17-04-2013 | 10:06 PM

    استاذ ناهض ... فيما ذكرت جزء يمكن ان يطلق عليه كلمة حق يراد بها باطل

  • 4 غالي 17-04-2013 | 10:08 PM

    نتمنى وجود اثنين منك

  • 5 اردني 17-04-2013 | 10:10 PM

    ناهض يمثلني

  • 6 .. 17-04-2013 | 10:13 PM

    فات المعاد ..

  • 7 سلطان 17-04-2013 | 10:14 PM

    دائما تعزف انت على وتر تثير فية الانفعالات ... كل انسان مخلص بعمله اخلاصا لوجه الله يكون قد احب الوطن

  • 8 ام يزن 17-04-2013 | 10:14 PM

    رائع تفكير منطقي 100

  • 9 اردني عربي حر 17-04-2013 | 10:15 PM

    بأي صفة يحذر الكاتب .؟
    وكما يطلب بتقنين فك الارتباط فان الملك الراحل الحسين بن طلال لم يطلب تقنينه.

  • 10 قيس الهبيشان 17-04-2013 | 10:24 PM

    عاش القلم الوطني الاردني الاصيل واستغرب مزاودة البعض من دعاة التجنيس والتوطين بقوميتهم ووطنيتهم علينا .

    الاجدر من ذلك اعادة السلطه للفلسطنين ومن ثم التفكير باي امر اخر

  • 11 السبعاوي 17-04-2013 | 10:25 PM

    نعتذر

  • 12 خالد 17-04-2013 | 10:30 PM

    يا استاذ ناهض مشان الله ياريت الكل زيك مشان الله يااردنيون اصحوا وردوا على كلام ناهض والله ياريت الكل زيك وما دام الوطن فيه رجال زيك ما راح نخاف من شي واحنا معك ليس فقط بالكلام المطلوب فعل وليس كلام بكفي مهزلة بالاردنيون الى متى سنبقى هكذا اصحوا مشان الله الوطن بضيع منا يا شرق اردنيون انتبهوا لكلامه وارجو منك يا ناهض ايضا فعل وضلك اكتب مشان تصحي الاردنيون بلكي صحيوا على الله يصخوا والله ما بتعرف ولازم يصحوا والا بننطرد من هالبلد لو يصحلها تطردنا بتطردنا وراح تشوف الله يستر

  • 13 ميشيل 17-04-2013 | 10:33 PM

    والله ياسيد ناهض من سمع بعض النواب فكر نفسه بالبرلمان الفلسطينى

  • 14 محمد السميحات 17-04-2013 | 10:34 PM

    كلام ممجوج ... الشعب الاردني شعب اصيل لاتستطيع ياحتر تقسيمه كما تريد اردني اردني وفلسطيني من اصل اردني كلهم اردنيونيون وفلسطينيون عند الشدة وطلب الحق

  • 15 Sam 17-04-2013 | 10:37 PM

    ... خاف الله كلنا واحد و مافي احد يريد أخذ حق احد آخر كلنا شعب واحد كفى كفى كفى

  • 16 الله محيي الجيش الحر 17-04-2013 | 10:41 PM

    الله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحر

  • 17 المهندس نبيل الخطيب/USA 17-04-2013 | 10:53 PM

    يااخي لايثيرك الا الاردني من اصل فلسطيني اذا تولى منصب اما عندما يكون هناك شركسي او كردي فأنك تصم اذانك.مادمت احمل الجنسيه الاردنيه فان الدستور يقرر المساواه في كل شيئ.... تعال يا خي امريكا وخذ الجواز في ٣ سنوات وطالب بحقوق جنب الى جنب مع اوباما ...


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :