facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مجددا، كسبنا الرهان


ناهض حتر
04-06-2013 03:26 AM

في اليوم نفسه، أعلنت صحيفتان أمريكيتان انتصار الأسد، عسكريا وسياسيا. اعترفت " واشنطن بوست" بأن الجيش السوري يحرز تقدما ملموسا في الميدان، لكن الأهم هو ما أوردته " هيرالد تربيون" نقلا عن استطلاع تبناه حلف الأطلسي ( وليس موسكو أو طهران أو حزب الله) يؤكد أن 70 بالمائة من السوريين يؤيدون الرئيس بشار الأسد، بينما 20 بالمائة منهم محايدون، في حين أن المعارضة السورية، بكل أطيافها المدنية والمسلحة، الليبرالية والإسلامية، لا تحوز سوى 10 من تأييد السوريين. وهذا ما كنّا نقوله دائما؛ فما يسمى الثورة السورية ليست حتى تمردا مسلحا وإنما هي، كما اتضح، مجرد غزو مسلح، لكنه لم يستخدم الجيوش النظامية، بل المرتزقة والتكفيريين.

لم يعد أحدٌ يُماري بانتصار الأسد، وما تبقى من عمليات عسكرية وتفاوضية أصبح محددا بهذا المسار. هذا الانتصار الذي توقعناه منذ اليوم الأول، لم يكن صادرا عن إيمان، وإنما عن تحليل موازين القوى المحلية والإقليمية والدولية. وهي كلها كانت وما تزال في مصلحة الأسد.

بالمقابل، كان العديد من المسؤولين والكتّاب يتوقعون سقوط النظام السوري، اليوم أو غدا أو الشهر المقبل الخ ، معبرين عن إيمان عميق بقوة الولايات المتحدة والغرب، وعن الرغبات لا عن الواقع الملموس في الميدان والسياسة، وعن مدى الجهل ببنية سورية ومجتمعها وجيشها ونظامها.

وعلى كل حال، كانت هناك حملات سياسية وإعلامية مستمرة منذ سنوات، هدفها شيطنة النظام السوري، ليس لأنه مستبدّ، وإنما لأنه ناجح في كل ما فشل فيه العرب الآخرون؛ فسورية، وحدها، بين البلدان العربية غير النفطية، التي تمتعت، دوما، بالفائض ولم تعرف العجز والمديونية العامة إلا في حدود هامشية. كما أنها الدولة العربية الوحيدة التي تمتلك نظاما انتاجيا في الزراعة والصناعة، قادرا على توفير احتياجات المواطنين والمنافسة التصديرية. وإلى ذلك، تمثل سورية التراث العلماني العروبي، وتقاليد الاستقلالية وإدامة الصراع مع إسرائيل، "بلا تفريط ولا إفراط" ـ والتعبير للراحل الملك حسين في وصف سياسات الراحل حافظ الأسد ـ رحمهما الله.

لكن المسؤولية الحكومية والسياسية، تتطلب الكفاءة والنزاهة. وبصراحة، فإن العديد ممن أداروا في مطبخ القرار الأردني، الأزمة السورية، لم يكن لديهم ما يكفي من تينك الصفتين. ولا بد من محاسبة كل مسؤول تبنى تحليلات خيالية أو حرّفها لمصلحة ما، ما ورّطنا في تدخلات في الشأن السوري، وفي استيراد اللاجئين السوريين لأسباب سياسية. وكنا في غنى عن كل ذلك، لو كان هناك مَن يصغي لصوت العقل.

أتذكر الآن الكثير من الأقاويل الفارغة التي كانت تشكل قناعات يومية لمسؤولين أردنيين، داخل المنصب وخارجه؛ وكلها ناجمة عن أوهام وذاتيات وارتباطات ولا صلة لها بالواقع السوري، ابتداء من توقع السقوط كلما تمكن الإرهابيون من قطع شارع أو الاستيلاء على حي، ومرورا بالكلام عن المصاعب الاقتصادية، وليس انتهاء بمروحة من السيناريوهات عن خيار الدويلة العلوية الخ وآخر تلك الأوهام القول المتكرر بأنه من المستحيل أن يبقى الأسد رئيسا بعد كل هذا العدد من القتلى السوريين.. وكأن النظام السوري هو المسؤول عن القتل والتدمير، وليس عصابات الغزو الاجرامية.

على كل حال، هذا هو الرئيس الذي طالما وصفتموه بأنه " قاتل شعبه" يجد لدى شعبه نسبة من التأييد لا يحظى بها رئيس عربي آخر.

الطقم السياسي الذي قدّم الاستشارات المضللة حول سورية، ينبغي أن يغادر فورا؛ فلقد خسر صدقيته كليا وأساء للمصالح الوطنية العليا للبلاد، وعلينا منذ الآن أن نفكر في اجتراح مقاربة جديدة للتعامل الواقعي مع سورية منتصرة هي رابطة العقد في حلف يمتد من بكين إلى موسكو إلى طهران إلى بغداد إلى دمشق إلى جنوبي لبنان.
(العرب اليوم)




  • 1 السلمى 04-06-2013 | 03:52 AM

    انت ياناهض حتر ومعظم النصارى في سوريا ولبنان تؤيدون الاسد اعتقادا منكم ان سقوط الاسد يعنى هلاك المسيحيين في سوريا

  • 2 أمجد 04-06-2013 | 04:21 AM

    الله يعينك على التكفيريين يا ناهض , وهم في كل مكان , وبالنهايه لا يصح الا الصحيح مهما دفعت قطر ومهما دعمت أمريكا وغيرها .

  • 3 من عمان 04-06-2013 | 05:10 AM

    مبروك الاحتلال الايراني .......

  • 4 ابو عزام 04-06-2013 | 09:23 AM

    هؤلاء هم حماة الديار ابطال الجيش العربي السوري والخونه والعملاء في ..... التاريخ

  • 5 احمد سلوم 04-06-2013 | 11:00 AM

    الى رقم 1
    كتابتك تدل على النعره الطائفيه,فجزء كبير من السنه تؤيد بشار
    في سوريا و خارج سوريا

  • 6 كركي 04-06-2013 | 11:02 AM

    انت الناهض بنا يا ناهض أدام الله لنا قلمك ومقالاتك الرائعه

  • 7 عمر المعايطه 04-06-2013 | 11:36 AM

    دائماً تعبر عما يختلج انفسنا ورؤانا وكانك القلم الوطني الاردني الذي يكتب باسماء الوطنين الاردنين الذين يعرفون رائحةهواء الاردن وطعم ترابيه كل التقدير والاحترام لكم

  • 8 متابع 04-06-2013 | 12:11 PM

    منيح انك ملتهي بالموضوع السوري , .......

  • 9 ........ 04-06-2013 | 01:00 PM

    ونحن نراهنك على هزيمة أسد.....

  • 10 مواطن 04-06-2013 | 01:32 PM

    ......

  • 11 أبو أنس 04-06-2013 | 02:35 PM

    حاولت توظيف معظم ما لدي من موضوعية وتجرد أثناء قراءة مقالك يا أخي لكني بقيت أشعر بالمال مختبئا وراء الكلمات

  • 12 النوايسة الكرك 04-06-2013 | 03:09 PM

    كلام عميق يصدر عن صاحب رؤيا ثاقبة.
    نعم الاسد انتصر وعلى الواهمين ان يعترفوا بالحقيقة.

  • 13 الى رقم واحد " السلمي" 04-06-2013 | 03:17 PM

    انت ماعندك بعد نظر في التحليل " سطحي"

  • 14 ابن مخيم 04-06-2013 | 03:18 PM

    عفية ناهض

  • 15 ابو دحام 04-06-2013 | 04:20 PM

    فائض الانتاج من الزراعة في سوريا كثير جدا لذاك المزارعون يشكون من قلة التسويق

  • 16 ابو صقر الى المعلق رقم ((( 1 ))) السلمى 04-06-2013 | 04:44 PM

    كل الشكر والتقدير للكاتب المبدع والواقعي والمنطقي بكتاباته وتحليلاته الاستاذ ناهض حتر ،

    اما المحترم المعلق السلمى كلماتك مرفوضه ومسمومه بافكار رجعية وعنصرية عيب ، علق دون الاساءة للاخرين - عاشت سوريا العروبه وعاش الجيش العربي السوري حامي الحمى

  • 17 الوجه الاسود 04-06-2013 | 08:23 PM

    هي الايام ما شاهدتها دول مــن سره زمـــن سائته أزمـــان
    العبـــــــــــــــــــــــــــــرة
    ميـــــــــــــــــــــــــــــــن
    بيضحـــــــــــــــــــــــــــــــك
    فــــي الاخــــــــــــــــــــــــــر
    يــــــــــــــــا حلـــــــــــــــــــــــــــــو!!!!!!

  • 18 كايد 04-06-2013 | 08:29 PM

    الشبيح ناهض: ٧٠ ٪ من السوريين تؤيد بشار ! هل يشمل ذلك أكثر من ٧ مليون نازح داخل سوريا و ٣ مليون لاجئ خارج سوريا !
    هل يشمل ذالك اهالي أكثر من مائه ألف سوري قتلوا واكثر من نصف مليون منزل وبيت دمرت وأصبحت خراب ، هل يشمل ذللك أهالي ريف دمشق ودرعا وحلب وحماة والقصير !
    ..

  • 19 Thunderbolt 04-06-2013 | 10:07 PM

    أشكرك أخ ناهض على جرئتك في الرأي. وقد عبرت عن رأي معظم الأردنيين فيما يسمى ًالثورةً " وهي عبارة عن معارك بين مرتزقة ودولة، وبين مرتزقة فيما بينهم. وبالنسبة لرقم ١١ أبو انس. انا معك بان رائحة المال القذر قد زكمت انوفنا. لكن مصدر الرائحة هو المال القطري في ايدي المرتزقة التكفيريين المجرمين

  • 20 امين الجعافرة 04-06-2013 | 11:27 PM

    كلام في الصميم اشكر الاخ الكاتب على مقاله التحليلي واللذي اصبح واقعي

  • 21 انا 04-06-2013 | 11:58 PM

    .. والحرب سجال قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار

  • 22 كركي حيادي 05-06-2013 | 01:30 AM

    من يعادي حركات الشعوب المطالبه بحقها في الحياة الكريمه لايحق له ادعاء الشعبويه يااخ ناهض

  • 23 عمر بني حسن 05-06-2013 | 01:51 AM

    .. انت وامثالك لماذا لايحرر القدس ..

  • 24 اردني 05-06-2013 | 02:58 AM

    لن ننسى موقفك الاستفزازي هذا .. انت لم تذكر ولو اي شئ عن الاطفال الذين قتلهم الاسد.. تناسيت يا ناهض حتر السجون السورية والزنازين المظلمه عند الاسد.. ..

  • 25 اردني 05-06-2013 | 03:01 AM

    وأمضت أمل 100 يوم، تقول إنها تنقلت خلالها بين خمسة مراكز اعتقال تابعة للنظام السوري، خضعت خلالها لجولات يومية من التعذيب، والاغتصاب وهي في 19 من العمر.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :