facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الجيش الحر .. يهددنا


جهاد المحيسن
12-06-2013 06:50 AM

فصول المعركة على سورية تشهد تحولات جديدة، لم يستطع معها المسلحون الذين قدموا من مشارق الأرض ومغاربها، والمدججون بالأسلحة وثقافة الموت والكراهية، أن يحققوا نصرهم المزعوم على 'روافض الشام'.

نفهم ما دار في سورية من صراع، ونفهم كذلك اللهاث الدولي والإقليمي على تفكيك الدولة السورية، وجرها الى مربع الخراب والعنف. ولكن ما لا نستطيع فهمه هو التهديدات التي توجه إلى الأردن والأردنيين من قبل ما يسمى الجيش الحر. فقد سبق أن هُددت الزميلة النائب ميسر السردية قبل عدة أشهر عبر شريط فيديو لأحد الأشخاص يزعم أنه من الجيش الحر، وذلك على خلفية موقفها مما يحدث من خراب دُبر بليل لسورية!

وما لبثت هذه التهديدات أن بلغت ذروتها قبل أيام عندما وجه لاجئون سوريون اتهامات للأردن كونه لم يفتح حدوده من أجل الدخول إلى الأردن. وبُثت هذه التهديدات عبر شريط للفيديو صور بعض اللاجئين وهم يوجهون كلمات بذيئة بحق الأردن والدرك. ويقال في الفيديو المنشور على المواقع الإخبارية الأردنية إن 'الدائرة ستدور على الحكومة الأردنية والشعب الأردني'.

لم أر حقدا وتخبطا مثل هذا الحقد وهذا التخبط. وربما لن يستيقظ من نومهم الداعون إلى دعم المسلحين. فكما حذرنا وما نزال نحذر، فإن المصلحة الوطنية الأردنية تقتضي الحفاظ على الدولة السورية التي ثبت بالوجه القطعي تماسكها شعبيا وعسكريا، وأن الانتصارات لم تكن لتتم على الأرض لولا هذا التماسك الوطني والشعبي والالتفاف حول الدولة السورية.

ينسى هؤلاء المتنطعون أن الأردن قد تحمل الكثير من تبعات الحرب على سورية، وأن 'صناعة اللاجئين'، تحمّل تبعاتها الأردن شعبا وحكومة، وأن كلف هذا اللجوء ندفع ثمنها اقتصاديا وسياسيا، وهم لا يتحملون شيئا، بل على العكس؛ كل المديح والثناء ينهال على المحررين والديمقراطيين في الخليج!

وفي ذات الشريط الذي يعبر عن تناقضات الجيش الحر، نجد فيه اللاجئين يحملون الجزء الأكبر من المسؤولية للجيش الحر الذي قالوا عنه إنه 'يتعامل مع الدرك الأردني كسماسرة للحكومة الأردنية'. وهدد شخص سوري في نفس الشريط الأردن، وعرف نفسه على أنه 'من قادة الجيش الحر' بالقول إنه 'إذا لم تحل مشكلة المعبر الأردني، فإنه سيترك بشار ويتجه إلى الأردن'. ويصاحب هذه التهديدات صيحات 'الله أكبر'.

سوف نسمع من البعض، ممن عشق الدفاع عن المسلحين، وتصوير الحرب على سورية على أنها حرب على الروافض والكفرة، دفاعا مستميتا؛ مستندين في ذلك إلى فتاوى القرضاوي في خطبته مؤخرا بأحد مساجد الدوحة، بأن الشريط من صنيعة أنصار النظام السوري!

مللنا من هذه الادعاءات التي تكشف كل يوم زيف ما يحدث في سورية. وفوضى الدم هي ما يراد نشره باسم 'الله أكبر'؛ فعلينا أن نكون متيقظين على الدوام من مثل هذه المآلات!

الغد




  • 1 مسلم 12-06-2013 | 07:33 AM

    من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليقل خيرا آو ليصمت

  • 2 ابو وائل الحسامي 12-06-2013 | 09:27 AM

    لا يجوز هذا الكلام الذي يعتمد على اشاعات وليس حقائق وعيب التعليق على اخوة لاجئين في ظروف صعبة.قليل من الاحساس مفيد.من يريد الحرية لبلده من تحكم اقلية طاغية تتحكم بالبلد وتستدعي طائفتها من بلدان اخرى للابقاء على التحكم برقاب الاغلبية لا تستحق الوقوف معها من امثالك .والتخلص من الطغاة دائما مكلف ومدمر لكن لا بد من دفعه

  • 3 محمد عبدالكريم المزايده 12-06-2013 | 09:54 AM

    خف علينا يا محيسن


    الدولة السورية التي ثبت بالوجه القطعي تماسكها شعبيا وعسكريا، وأن الانتصارات لم تكن لتتم على الأرض لولا هذا التماسك الوطني والشعبي والالتفاف حول الدولة السورية.

    فقط احسب عدد اللاجئين داخل وخارج سوريا لتعرف عدد المؤيدين للنظام المجرم

  • 4 محمود 12-06-2013 | 10:14 AM

    يعني قائد في الجيش الحر الذي هدد معقول قميصه مكوي ومرتب والو كم يوم عل الحدود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 5 مقهور 12-06-2013 | 11:03 AM

    نعتذر...

  • 6 ثائر 12-06-2013 | 12:05 PM

    السيد جهاد المحيسن كنك اردني حر وتخاف على الأردن اذكرك بالمثل الفلاحي الذي يقول اللي ايدو بالمي مش زي اللي ايدو بالنار وحق لهؤلاء تهديد المة العربية التي تخلت عنهم في احنك الظروف لأن ابنائهم هم الذين يموتون وعائلاتهم يقصفون صباح مساء بيد حكومة مرفوضة شعبيا وعالميا وتملك فئة بغيضة علوية ليس لها دين على المسلمين الأحرار وهم الأغلبية دعونا نحتكم الى العقل لو ان أبنك دعسته سيارة لا قدر الله وأخذته الى مسشفى داخليه ولم يهتم أحد لأمره وفارق الحياة امام ناظريك ما هي ردت فعلك بالله عليك تكلم الصدق ؟

  • 7 رائد القلاب 12-06-2013 | 12:07 PM

    شعب مسلم عربي شقيق يذبح يهجر يقتل يغتصب تهتك اعراضهم يضرب بالطائرات و الصواريخ و نحن نمنن عليهم ان استقبلناهم في بلادنا ( صناعة اللاجئين) ننسى اننا مسلمين من امة محمد صلى الله عليه و سلم الذي يقول (المسلم للمسلم كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا ) نحن امة اسلام لسنا اصحاب ثقافة موت و لا كراهية نحن امة جهاد و اعلاء لراية الاسلام نحن امة تنصر المظلوم على الظالم يا مسلم الاخوة في عمون اسألكم بالله النشر

  • 8 مواطن 12-06-2013 | 12:21 PM

    اول مرة بقرا كلام عاقل فعلا مقال موزون

  • 9 طفيلي ساكنها 12-06-2013 | 12:35 PM

    كيف عرفت أيها الكاتب أن التهديد الموجه للنائبةهو من المعارضة ما أظنك تجهل أساليب الشبيحة فهل فهمت سر التهديدات الموجهه للأردن!وماأظن أن تمحل الأسباب الواهية سيغير نظرة الأردنيين للشعب السوري ولا لعصابات بشار أما التماسك الذي تقول أنه حال بين النظام والسقوط فهو التماسك مع ايران وحزبهم في لبنان ومع روسيا وليس هو مع الشعب السوري أبدا أما الغمز واللمز والتهديد الموجه للأردن والعلني فهو فيما يصدر عن شبيح النظام السوري في عمان بهجت سليمان فهل سنرى غضبتك للأردن؟! أما مللك من القرضاوي فالحقيقة لا تمل

  • 10 بلقاوي 12-06-2013 | 12:35 PM

    هذول شبيحه مش جيش حر

  • 11 ابو خريس 12-06-2013 | 01:34 PM

    والله اي شي من هذا القبيل يجب ان يكون موثق100% قبل نشره.هذا شريط الفيديو موثوق به 100% انه لشخص من الجيش الحر لماذا لا يكن من ازلام النظام الذين يفبركون بالليل والنهار لتغيير الواقع.وكذلك الاشخاص الذين هم على الحدود لماذا لا يكونوا من عناصر المخابرات السورية.وهل هذا بعيدا عنهم .الم تصل الهتافات المؤيدة لحسن نصرالله داخل عمان هناك ذيول للنظام السوري وحزب الله ومخابرات ايرانية في كل مكان.يريدوا ان ينقلوا الثورات لكل مكان لخف عنهم في سوريا انظر لما يحدث في لبنان وتركيا ويحولون في الاردن .

  • 12 سليمان الربابعه مكه المكرمه 12-06-2013 | 03:56 PM

    سلمت وسلم قلمك يا استاذ جهاد
    معك في كل كلمه قلتها

  • 13 الله محيي الجيش الحر 12-06-2013 | 05:15 PM

    الكاتب ينساق وراء الخطاب البشاري الخشبي والقومجي الممجوج دعك من محاولات تضليل القراء واكتب عن اشياء اخرى ما يحدث في سوريا ثورة شعبية للحرية والعدالة النظام المجرم هو الذي يفبرك كل ما يسيء للثورة مصلحة الاردن في انتصار الثورة وسقوط المجرم وازلامه والله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحرالله محيي الجيش الحر

  • 14 رائد القلاب 12-06-2013 | 05:26 PM

    اسأل الله سبحانه و تعالى .......

  • 15 عبدالله الناجي 12-06-2013 | 05:54 PM

    احسنت وسلمت وسلم قلمك وفكرك
    عبرت عما يجول في قلوبنا
    مقال اكثر من رائع
    هذا هو لب الحقيقه
    شاء من شاء وابا من ابا

  • 16 ايهم نصار 12-06-2013 | 06:17 PM

    ........

  • 17 عصمت 12-06-2013 | 07:16 PM

    الى رقم 3 الاستاذ ثائر اولا شكرا لك على تعاطفك مع الاخوة السورين وقبل كل شىء كان الله فى عونهم ولكن ياسيدى لايحق للضيف ان يتمرد ويهدد ويتهجم والخ نحن اخوة لهم وفى كل اسبوع يقومون بعمل ضد الدرك او الدولة ونحن شعب طيب ونساعد رغم امكانيتنا المحدودة انقل لك عن ماجاء فى جريدة المانية من صحفى المانى ذهب وزار الاخوة السورين فى كل من العراق تركيا ولبنان والاردن خلاصة الحديث ما كتب فى الصحف الالمانية عن ان وضع السورين فى الاردن هو الافضل ونحن لانطلب منهم الا احترام القوانين الاردنية وشكرا

  • 18 محمد 12-06-2013 | 09:51 PM

    ولماذا لم تفتح شفتيك بحرف واحد او بنصف حرف عن اساءات السفير السوري على """ الارض الاردنية""" ..

  • 19 .. 12-06-2013 | 10:01 PM

    زواج المناكحة وجهاد المناكحة ..

  • 20 .. 12-06-2013 | 10:10 PM

    الجيش الحر والسلفية هم مجرد مجرمين ..

  • 21 الى ابو المناكحة 12-06-2013 | 10:58 PM

    يكفيكم كذبا فرجيني فيديو واحد اي فيديو يرينا مناكحات او نساء يجاهدن بالمناكحة في سوريا ؟!!! خزعبلات شبيحة بشار لكن اكتب على جوجل ((بتسمع فيه)) زاوج المتعة بطلعلك 60 الف فيديو وفتوى من المعممين عن زواج المتعة حتى احدهم (( من جماعة الايات)) يقول انه كل قطرة من غسل المتمتع يسجد له 100 لاف ملك !!! حاشا لله فهل يقبل هذا الاية ان يتمتع احد باخته حتى يصلي 100 الف ملك؟!!! يكفيكم كذبا

  • 22 .. 12-06-2013 | 11:01 PM

    الحيط الواطي بضل واطي

  • 23 الطيار 13-06-2013 | 02:56 AM

    اين كنت عندما تهجم السفير السوري بعمان على الاردن وعلى وزير الخارجيه لم نسمع لك صوت .......


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :