facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لماذا يبقى العجز ؟


صالح عبدالكريم عربيات
18-06-2013 03:03 AM

تقول النكتة : ان أحد مدراء المصانع وخلال تجواله في المصنع لاحظ شابا يستند إلى الحائط ولا يقوم بأي عمل.
.اقترب منه وقال له بهدوء :كم راتبك؟ .. كان الشاب هادئا ومتفاجئا بالسؤال الشخصي
وأجاب : تقريبا 400 ليرة شهريا يا سيدي، لمَ ؟
من دون إجابة المدير أخرج محفظته وأخرج 400 ليرة نقدا وأعطاها للشاب بمثابة إنهاء الخدمة
ثم قال : أنا أدفع للناس هنا ليعملوا وليس للوقوف
والآن هذا راتبك الشهري مقدما وعمرك لا توريني وجهك !!
اخذ الشاب المبلغ واستدار وأسرع في الإبتعاد عن الأنظار
نظر المدير إلى الباقين
وقال بنبرة تهديد :هذا ينطبق على الكل في هذه الشركة !
من لا يعمل ننهي عقده مباشرة
اقترب المدير من أحد المتفرجين وسأله من هو الشاب الذي قمت أنا بطرده ؟
فجاءه الرد المفاجئ : كان رجل توصيل البيتزا يا سيدي !!
حين تأتي أية حكومة فان اول ما تنظر له هو ( العجز ) المالي .. منهم من هو عارف الصحيح فيغطرش على الموضوع .. ومنهم من يبحث عن أسباب العجز الحقيقية ليضع على أساسها الحلول المناسبة .. ومنهم من يريد ان يتفلسف فينظر الى جيب المواطن كما نظر صاحب المصنع الى هذا الشاب من دون أن يحمل نفسه عناء السؤال عن سبب العجز ؟!

يا من تتفلسفوا ... وتشرحوا لنا باسهاب اليات الرفع !!

اشرحوا لنا ولو لمرة واحدة .. اليات خراب البيت ؟!

بورقة وقلم .. احسبوا لنا ان كنتم فطاحل في الحساب أين صرفت 17 مليار مجموع مديونية الدولة ؟!
اليس مثل هذا المبلغ الضخم لبلد مثل الاردن يساهم في ايجاد نهضة قومية شاملة ..
اليس الاردن كان بأفضل حال قبل مديونية 17 مليار .. فيه تعليم .. و فيه صحة .. وفيه شوارع وانفاق .. و فيه خدمات بلدية .. و فيه كل مقومات الدولة ..

الم يكن من المنطق والمعقول ان نحسب حساب هذا اليوم فنورد فرق سعر النفط وسعر الغاز الذي كان يأتينا بسعر تفضيلي ويباع بسعر السوق الى صندوق مخاطر نجده في يومنا الاسود ..

لمَ لم نخبئ قرشنا الابيض من المساعدات وبيع المقدرات وتضمين الاراضي ليومنا الاسود ؟!
لمَ لا يستعمل المسؤول سيارته الخاصة ويوقف رفاهيته في هذا اليوم الاسود ؟!
لمَ لا يسارع رجالات البزنس ورجالات الدولة بدفع ما عليهم من ضرائب في هذا اليوم الاسود ؟!

الم يصل لكل منهم كتاب شكر وامتنان على عظيم مانهبوه من هذا الوطن ..

أخاف أن يحصل مع كل ( متفلسف ) ما حصل مع صاحب المصنع ..

يرفع .. ويرفع .. ويرفع .. على المواطن المسكين .. ومن ثم يسأل : لماذا بقي العجز !!

s.arabeyat@alarabalyawm.net
العرب اليوم




  • 1 محمد الزعبي 18-06-2013 | 04:23 AM

    هالمره ما زبطت معك ..... لا علاقه بالمثل الذي اوردته بالعجز... ......

  • 2 rasheed 18-06-2013 | 12:49 PM

    صحيح
    لماذا لا يستخدم جميع المسؤولين دون استثناء سياراتهم الخاصة
    ذات النمر البيضاء والمسجلة باسمائهم في دائرة الترخيص
    ابتداء برئيس اي قسم في اي مؤسسة او وزارة
    وانتهاء برئيس الوزراء
    لعل وعسى ان يشعروا بالمرارة في اسفل الحلق عند التوقف للتزود بالوقود واثناء عد الثمن
    مشان الله تعبنا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :