facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الأردنيون النوابغ!


فهد الخيطان
14-08-2013 03:06 AM

تعج صفحات الجرائد اليومية، ومنذ إعلان نتائج الثانوية العامة "التوجيهي"، بأسماء الآلاف من الطلبة المتفوقين في المدارس الخاصة، تشعر معها أننا نُخرّج كل سنة جيشا من الشباب المبدعين الأذكياء؛ أكثر من 3 آلاف طالب وطالبة معدلاتهم فوق 95، وفي فئة الـ99 هناك المئات ربما.

هل من بلد في العالم المتقدم يدانينا في نسبة المبدعين؟ في اليابان لا يوجد مثل هذا العدد، ولا في ألمانيا!
نحن شعب لا يُخرّج غير المتفوقين؛ ينقل أحد الأصدقاء المطلعين عن مصادر معتمدة أن عدد الطلبة الذين حصلوا على معدل ما بين 50 و55 في عمان لا يزيد على عشرة! ذلك يعني ببساطة أن محدودي الذكاء في بلادنا أقلية لا تذكر، وسط بحر من الشبان النوابغ!

دفعة هذا العام من النوابغ ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، ما دام امتحان "التوجيهي" بصيغته الحالية قائما؛ فقد خرّجنا في السنوات الأخيرة دفعات كثيرة مثلهم. لكن أين اختفى جيش المبدعين هذا؟

كان من المفترض بعد تخريج دفعتين أو ثلاث منهم، أن نحصد شيئا من ثمار عبقريتهم وتفوقهم؛ براءات اختراع، وريادة في علوم الهندسة والطب والتكنولوجيا، ومشاهير في عالم الاقتصاد والمعرفة. لم يلمع اسم أردني منذ سنوات في مجال من المجالات تلك ولا في غيرها.

المبدعون هؤلاء تحولوا إلى جيش من الخريجين، مثلهم مثل باقي خلق الله؛ منهم من يبحث عن فرصة عمل ولا يجدها، ومنهم من التحق بوظيفة روتينية وأغلق باب مكتبه. لا شك في أن قلة منهم حظيت بفرص عمل ممتازة في شركات كبرى، هنا في الأردن وفي دول الخليج العربي، والتحق عدد آخر بجامعات غربية لاستكمال دراساته العليا، وعما قريب سيعود مدرسا في واحدة من جامعاتنا التي تعرفونها. ربما يكون بعضهم نسي أنه كان الأول أو الثاني على المملكة.

يتعين علينا أن نتواضع قليلا؛ صحيح أن بيننا مبدعين كحال شعوب العالم كله، لكن ليس إلى الحد الذي تعكسه نتائج الثانوية العامة. النسبة العالية من أصحاب المعدلات المرتفعة هي محصلة لآلية وطريقة الامتحان، ولا تعكس الواقع الحقيقي لمعدلات الذكاء والتميز. والمؤكد أن تغيير الطريقة سيغير النتائج، وعندها قد يصاب الأردنيون بالإحباط حين يكتشفون أنهم ليسوا شعبا من النوابغ كما كان يخيل لهم.

ذلك بالطبع لا يقلل من قيمتنا أبدا، ولا من قدرتنا على المساهمة في إثراء عالم المعرفة. وليس شرطا أن يحصل طلبتنا على معدلات فوق 99 حتى يكونوا مبدعين في مجالاتهم. المهم أن ينالوا حقهم في تعليم متطور ونقدي، يبني عقولهم بالمعرفة لا بالعلامات؛ عندها تصبح طريق الإبداع مفتوحة أمامهم. الأشخاص الذين أحدثوا فرقا في العلم والمعرفة لم يكونوا من المتفوقين في الدراسة، لكن بلدانهم ومجتمعاتهم وفرت لهم البيئة الملائمة للتميز.
وأود أن أشير هنا إلى أن العديد من الشخصيات الأردنية المتميزة في مختلف المجالات لم يكونوا من المتفوقين في امتحان الثانوية العامة، ومع ذلك نجحوا في إحداث فرق في حياتهم وحياتنا أيضا بما قدموا من خدمات جليلة.

fahed.khitan@alghad.jo
الغد




  • 1 جزء من المشكلة 14-08-2013 | 03:19 AM

    يا أستاذ فهد والدي دكتور في إحدى الجامعات الرسمية، في نهاية الفصل ما يبقى حدا في الأردن إلا ويحكي معنا في البيت أو الخلوي وبيحكوا ما أي واحد ممكن يمون على (الحجي) الدكتور مشان يزيد علامات وينجح. بس الي مجمع ٢٠ من ١٠٠ كيف لازم ينجح. موضوع التعليم في الأردن متشعب المشاكل.

  • 2 نابغه عاطل عن العمل 14-08-2013 | 03:39 AM

    يا رجل تربينا على ..

  • 3 .. 14-08-2013 | 03:39 AM

    هذا يدل على ان الاردن من العالم الثالث المتخلف ولا يستطيع الحياة بدون نفاق وخداع نفس

  • 4 ........ 14-08-2013 | 03:46 AM

    مدارس وجامعات .........

  • 5 .. 14-08-2013 | 03:56 AM

    نوابغ بالغش ..

  • 6 البطاله 14-08-2013 | 04:10 AM

    النوابغ تخرجوا من الجامعات و انضموا لصفوف العاطلين عن العمل

  • 7 عيد ابودلبوح 14-08-2013 | 10:22 AM

    الأشخاص الذين أحدثوا فرقا في العلم والمعرفة لم يكونوا من المتفوقين في الدراسة، لكن بلدانهم ومجتمعاتهم وفرت لهم البيئة الملائمة للتميز.
    لقد كتبتها بنفسك ,اذا كان عير المتفوق احدث تغيرا عند توفر البيئة المناسبة غما بالك اذا توفرت البيئة المناسبة للمتفوق .سيدي المشكلة ليست في التوجيهي ولكن المشكلة قي المسؤول عن تهيئة البيئة المناسية وعليك البحث في ذلك.ولعلمك فان طلبتنا هم اذكى واكثر جلدا واكثر قدرة على ربط الامور المختلفة من طلبة الغرب والشرق.ولكن مقتلهم في انعدام الحرية والعدالة في مختلف جوانبها

  • 8 محمود الحيارى 14-08-2013 | 11:34 AM

    نشكر الكاتب والاديب المبدع على اضافتة وحبذا لو يطلعنا في مقالاتة القادمة على نماذج من الشخصيات الاردنية المبدعة التى احدثت فرقا في حياتنا وحياتهم دون الاشارة الي ما نحن علية من اوضاع اقل مايقال عنها بانها ماساوية بامتياز جراء الفروقات التي يتحدث عنها كاتبنا المحترم. ونقدم الشكر لعمون الغراء للسماح لنا بالتواصل والتفاعل عبر فضائها الرقمي الحر.

  • 9 محمد 14-08-2013 | 11:45 AM

    امتحان التوجيهي يعتمد على الحفظ كل ما حفظت اكتر كان المعدل اكتر

  • 10 وطن,,, 14-08-2013 | 01:19 PM

    كلنا تنفيذيون ماذا فعلت انت وانا اذا كنا نوابغ كلنا الدوله هي المحرك بل ماذا فعل الوزراء ورؤساء الوزارات غير ذكائهم في تبرير الضرائب ونبش الجيوب...اليست ارضنا مباركه وفيها كل الخير اقول لك ان الدوله معطله ولا تريد ان تعمل كلنا نعتمد على غيرنا ولا نريد ان نعمل وليس لنا الا الكلام والتنظير ...النهوض يعنيي التغيير كل شي
    ان نعمل كما يعمل الصينيون واليابانيون وغيرهم فقد صنعوا مواردهم
    بكل الطرق الحكومات بدولنا سبب البلاء هناك اختراعات نعم ولكن من
    يأخذ بها اذا كانت الدوله نفسها لا تريد ان تخترع

  • 11 برجس 14-08-2013 | 01:52 PM

    كلام صحيح وتكلمنا به دائما

  • 12 وطن,,,, 14-08-2013 | 05:20 PM

    .....المنطق منطق لان الدوله قتلت كل النوابغ يا حضرة الكاتب....دوله مثل الصبن واليابان وكوريا قلة الخامات لديها
    لم تجعلها تركض وراء الاكل والخبز فقط بل اعتمدت على نوابغها احنا كلنا نوابغ بس يالكلام المزركش وبدون افعال وكذا كل حكوماتنا والنتيجه كما ترى ضرائب على الضرائب ونوابغ الرؤساء يتسابقون لنبش الجيوب التي لا يتأثر بها سوى الفقراء والنتيجه الفساد الذي تراه بعد ان استفحل وتراكم بجهود نوابغنا وسكوتنا دهرا عن كل شي

  • 13 بن هرماس 14-08-2013 | 06:13 PM

    الكاتب الفاضل اليابانى او الالمانى ليس بأذكى من طالبنا الفرق بسيط طلابهم اخذو فرصتهم في التعليم والبحث العلمى والسئوال هنا ماهى حصة البحث العلمى من موازنات العالم العربى وحال العاطل عن العمل عندهم احسن من العامل بوظيفه جيده بعالمنا والسلام


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :