facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مصر تستعيد دورها القومي


د. فهد الفانك
18-09-2013 03:16 AM

خلال ثلاثة عقود من عهد مبارك تخلت مصر عن دورها القيادي في العالم العربي الذي كانت تضطلع به من قبل، وخاصة تحت قيادة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر الذي أطلق شعار: (القومية العربية اشتعلت) ولم يكن يعلم أن شعلة القومية ستنطفئ على أيدي خلفائه.

يشبـّه الشعب المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي بجمال عبد الناصر، وهو تشبيه له دلالة واضحة تعني أن مصر تريد استرداد دورها في قيادة العالم العربي تحت شعار قومي.

يؤكد هذه الحقيقة أن مصر تحفظت على قرار الجامعة العربية بشأن ضرب سوريا، ولم تخف ِ معارضتها لأي ضربة عسكرية ضد سوريا، ليس انتصاراً لنظام عربي معين، بل انتصاراً لدولة عربية كانت توأم مصر في مشروع الجمهورية العربية المتحدة، وما زال جيشها العربي السوري يسمى الجيش الاول كما سمّاه عبد الناصر، وفي مصر اليوم الجيش الثاني والجيش الثالث وليس فيها الجيش الأول، الذي ما زال محجوزاً لجيش الإقليم الشمالي!.

هذه الحقيثقة أدركها الغرب -أميركا وأوروبا- ومن هنا الموقف المتردد الذي يزعم أن ما حدث في مصر هو انقلاب عسكري ضد رئيس منتخب، وبالتالي فإنه جدير بالعقاب والمقاطعة، وعلى الأقل إبقاء سيف العقاب خياراً يمكن اللجوء إليه عند اللزوم.

خطة الغرب، وخاصة أميركا، لحماية الامن المطلق لإسرائيل تقتضي تدمير جميع الدول العربية التي يمكن أن تشكل خطراً على إسرائيل، ابتداءً بالعراق وانتهاءً بسوريا، فهل مصر المتمردة على الغرب يمكن أن تصبح الهدف الثالث لهذا السونامي من الحروب والثورات والموجات الإرهابية التي تجتاح الدول العربية وتلقى الدعم المالي والتسليحي من الخارج.

مفكرون عرب وأجانب أشاروا إلى احتمال توجه الغرب لتصفية الحساب مع مصر بعد الانتهاء من سوريا، ولكن مصر ليست لقمة سائغة، وكل المساعي لتفجيرها من الداخل عن طريق الإخوان وحلفائهم سوف تفشل أمام صلابة الشعب المصري. وما يحدث في سيناء ليس سوى نواة لما ُيراد له أن يحدث في كل أرجاء مصر.

ثورة مصر فاجأت أميركا وحلفاءها وأدت إلى سقوط خطة السيطرة على المنطقة بالتحالف مع الإسـلام السياسي بقيادة الإخوان المسلمين وحلفائهم، فهم على استعداد لمحاربة الإرهاب (الإسلامي) من جهة وإقامة علاقات طبيعية مع إسرائيل من جهة ثانية وعدم المساس بمصالح أميركا من جهة ثالثة.

لم تتمكن أميركا من انضاج خطة بديلة للمنطقة، ولكن التآمر على مصر يظل خياراً واردأً.

الرأي




  • 1 قدسي 18-09-2013 | 01:05 PM

    اكبر دليل على اقوال الكاتب هو ما يجري من حصار لغزة خجلت اسرائيل عن القيام بمثله .

  • 2 مرووح 18-09-2013 | 01:09 PM

    لما كان عبد الناصر زعيم العالم العربي وقائده ساق العرب سنة 1967 لحرب مع اسرائيل هرب فيها جيشه البطل في ساعات وضاعت بعده القدس والجولان ولا يزال هو وتابعيه يتعهدون بازالة آثار العدوان عبر حربهم على المسلمين وعلى الشرعية التي وصلت بالانتخاب . ابشري بالخير يا اسرائيل بالسيسي واتباعه

  • 3 cc 18-09-2013 | 01:31 PM

    السيسي يحاصر غزه وقتل المصريين ومنه لله

  • 4 ياسر الهزايمة 18-09-2013 | 03:00 PM

    قصدك مصر بعد الانقلاب العسكري تستعيد دورها في الاستبداد، ولذلك تساند الأسد في مجازره اليومية

  • 5 رابعة العدوية 18-09-2013 | 04:13 PM

    يسقط يسقط حكم العسكر

  • 6 علي مهدي 18-09-2013 | 06:49 PM

    فهد الفانك لا يخفي عداءه للاخوان المسلمين وهذا العداء ؟؟

  • 7 مصري 18-09-2013 | 10:52 PM

    نعتذر

  • 8 عابر سبيل 18-09-2013 | 11:37 PM

    قال مين شاهدك..

  • 9 Khalid 19-09-2013 | 12:42 AM

    مصر اشتروها الخلايجة ..

  • 10 محمود 19-09-2013 | 02:29 AM

    خذوا الحكمة ..

  • 11 مراقب 19-09-2013 | 07:41 AM

    الى تعليق رقم 14 بحب احكيلك انو 80% من الشعب كرهوا وقزوا من الاخوان المسلمين لانهم دمروا الامه العربيه باسم الدين باختصار هم اناس استخدموا الدين كافضل وسيله للوصول الى الحكم لان الدين قمة الطهاره والسياسه قمة ...فكيف يلتقيان .

  • 12 عمر الجزازي 19-09-2013 | 10:52 AM

    دايما يغرد لصالح الحكومة وتوجهاتها عشان....

  • 13 موضوعيه 19-09-2013 | 11:09 AM

    نعتذر...

  • 14 ميسي الاردني 19-09-2013 | 11:38 AM

    كان في مصر فريقين معتمدين (الزمالك والأهلي).
    الآن يا ابو القومية أصبحت مصر ثلاثة فرق: فريق الزمالك - فريق الأهلي - والفريق السيسي.

  • 15 وليد السيد 19-09-2013 | 12:13 PM

    ان السيسي ومن قبله جمال كانوا عملاء امريكا واسرائيل هل يمكن وببساطه متناهيه نتذكر عبدالناصر وما انجز للامه , خراب دمار تشرذم هزائم بقيادة المحروسه مصر هل من داعي لذكر الحروب المخزبه التي قادتهامصر ام العر, من كان تائبا لناصر ومن كان نائبا للسادات ومن استلم بعد المخلوع هل كل هذا كان محض مصادفه ام انها تركة خائن الى خائن , وبعد ما كل شيء انكشف وبان من الخليج للاطلسي وبعدكوا بتكابروا , لكن لا اتتهت

  • 16 وليد السيد 19-09-2013 | 12:47 PM

    لما يا استاذ فهد نخسر كل حروبنا مع اسرائيل وبنخسر كل كرامة جيوشنا هل يصح ان نطبل ونزمر للقاده المسؤلين عن المصيبه , واذا فعلتا ذلك هل يمكن تسمية ذلك بالفكر ام التوهان مع اقل تقدير بل في عين الحقيقة خيانه لان من يدافع عن الخائن اكيد لا يشبه ولا يمكن تشبيهه الا بالمشبه به .

  • 17 عكس الحقيقه 19-09-2013 | 03:51 PM

    مصر تستعيد دورها القومي شلون صارت وهمه ضايعيين وبخبطو بعض وامورهم الداخليه خربطها cc

  • 18 الدكتوراسعد السكارنه الصين 19-09-2013 | 04:37 PM

    مقال جميل الله يحمي مصر

  • 19 مواطن 19-09-2013 | 05:23 PM

    نعتذر...

  • 20 سوزان التميمي 19-09-2013 | 05:45 PM

    مصر يالفانك ابشرك لقمة سائغة وسيتوجه الغرب لها بعد الانتهاء من حكم .....بشار الاسد الذي ضيع سوريا .....واستبساله على كرسي الحكم ومصر على الطريق بفضل .....السيسي

  • 21 الجنوب 19-09-2013 | 07:43 PM

    نعم كل ما تكلم به هذا الكاتب هو 100%
    ولن تكون مصر لقمه سائغه

  • 22 متابع 19-09-2013 | 08:00 PM

    لا تتوقع من بلد بلغت فيه نسب الأمية حدا كالذي بلغته في مصر الا أن ينزلق في طريق مظلم كالذي كانت ماضية فيه ، والمفاجأة كانت في استعادة المصريين لبلدهم في اللحظة الاخيرة حيث يبدو أن العمق الحضاري للبلد والمجتمع يظل عنصرا حاسما وأساسيا.

    اليوم تجد أن الاختلاف حول الشأن المصري يفصل الناس لفريقين أحدهما يفكر والاخر يكفر ، أحدهما يحاول استخدام عقلة كي يري الصورة فيما يكتفي الاخر بالشتائم للفريق الأول!

  • 23 أبو اردن 20-09-2013 | 02:41 AM

    لا مصر لا عرب بعد استشهاد صدام حسين.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :