facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





أين تشرين 73 الاردني؟؟


د.بكر خازر المجالي
05-10-2013 07:08 PM

د.بكر خازر المجالي

أربعون عاما تمضي على حرب رمضان أو حرب تشرين 73 ، وقد قاتل الجيش العربي الاردني في هضبة الجولان ،وخاض معركتين رئيستين وقدم الأردن 23 شهيدا ، ولا زال عدد من قادة الكتائب والسرايا والضبط والجنود قادرين على رواية الأحداث وقادرين على ان يكون ضيوف شرف لاحتفال مناسب بهذه المناسبة التي كان للأردن دور رئيسي فيها.

أربعون عاما تمضي ولا نتذكر كم مرة احتفل الأردن فيها بهذه المناسبة ، وكم استذكرنا بطولات جيشنا وشهدائنا ، ونتابع احتفالات سوريا ومصر بها ولكن لا ذكر للجيش الاردني مطلقا ،بل هناك تنافس شديد بين مصر وسوريا على من يبرز دوره بشكل اكبر ، ولكن لدينا تاريخ في هذه الحرب وغيرها ،ولدينا وثائقنا ، ولكن هل لدينا مؤسسية الاحتفال في مثل هذه المناسبة ، ومن يمكن ان يتولى ذلك ؟هل هي القوات المسلحة أم رئاسة الوزراء أم وزارة الثقافة ؟ أو غير ذلك ، وننظر إلى مشاركة دولة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور في احتفالات مصر بذكرى حرب تشرين كدعوة للنظر في كيفية الاحتفال بتاريخنا العسكري بمثل الاحتفال المميز سنويا بذكرى معركة الكرامة .

تشرين 73 المصري والسوري هو تشرين الاردني أيضا، فلا زالت صورة وداع المغفور له الحسين لقواتنا وهي تعبر الحدود إلى الجبهة من نقطة درعا ماثلة ،ولا زالت صورة الحسين يرحمه الله وهو يجلس في ظل دبابة على ارض الجولان والى جواره (الشريف زيد بن شاكر وخالد هجهوج المجالي عطاالله غاصب ) والحسين يكتب رسالة من الجبهة إلى الرئيس حافظ الأسد حينها ، لا زالت هذه الصورة الوثائقية تحمل أكثر من رسالة ومعنى في هذا الزمن ، وأيضا أبدع المراسلون الاردنيون الإعلامي والذين عاشوا لحظات الحرب في سرد قصص المعارك ويوميات المقاتلين الأردنيين من الجبهة ومنهم إبراهيم شاهزادة وتركي نصار.

تشرين ذلك النصر المحير لكنه الانتفاضة على الهزيمة التي انطلقت أساسا من معركة الكرامة 21 آذار 1968 تحتاج منا إلى توثيقها بصورة علمية موسعة ، لنخرج بتشرين أردني يضاف إلى جهود القوات المسلحة الاردنية الفريدة في إعادة كتابة التاريخ العسكري بعد ان أنتجت موسوعات مميزة تتحدث عن الثورة العربية الكبرى وعن معركة الكرامة وقوات حفظ السلام وعن الشهداء الخالدين وهي الجهود الوحيدة للان في هذا المجال، وهنا نستذكر جهودا أخرى تمت في الماضي ، فقد تابعت جلالة الملكة رانيا العبدالله ( سمو الأميرة آنذاك )عام 1992 إنتاج لوحة فنية عن قواتنا المسلحة في جبهة الجولان 73 ،ورسمت اللوحة فنانة روسية قابلت بعض المشاركين في الحرب وزارت ميدان حرب الجولان وقد كنت شخصيا اعمل مع هذه الفنانة المبدعة طيلة فترة عملها ،وقد شرفنا المغفور له جلالة الحسين بحضور تدشين هذه اللوحة وبحضور جلالة الملك عبدالله الثاني (سمو الأمير آنذاك قائد العمليات الخاصة ) أيضا واللوحة الآن معروضة في صرح الشهيد. ونستذكر كتاب (أردني في الجولان) لتركي نصار وما كتبه احد قادة كتائب تشرين الفريق المتقاعد محمود حماد الموانيس عن مشاركته ودوره في مذكراته المنشورة التي حملت اسم معارك لم تحسم.

أبدع السوريون والمصريون في مجال التأليف والتوثيق وإنتاج الأفلام عن حرب تشرين ،وأبدعوا في تشييد بانوراما في كل من القاهرة ودمشق تتحدث باحترافية وبتشويق عن سير معارك تشرين وأعيد القول تقرأ حرب تشرين في مصر كمصرية خالصة وحتى لحصرها بهم يسمونها حرب 6 اكتوبر ، وفي سوريا كسورية خالصة، ومما يؤسف له إننا لا زلنا نخجل في ان نقول ان معركة الكرامة الاردنية الخالصة لا زلنا نخجل في قول ذلك وننقص نحن من انتصارنا الفريد المتفرد لاعتبارات لا معنى لها ولا تتعارض مع قواعد الوحدة الوطنية واحترام الآخر وبالتالي فنحن الذين نجرم في تاريخنا كل يوم. ولكن لا زلنا نراوح مكاننا ونحن نحاول ان يكون لدينا ما يشابه ذلك في الحديث عن تاريخنا العسكري المشرف والارتقاء بنهج التأريخ إلى مستوى الوصول إلى ذهنية الشباب المتفتح عل تكنولوجيا العالم وتقديم هذا التاريخ بكل وسائل وتقنيات العرض الجاذبة مع الجدية والمصداقية والعلمية في استخدام هذه الوسائل بعيدا عن الترف المظهري واستهلاك الزمن والمال في القشريات والمظهريات . نتطلع إلى متاحف تاريخية متخصصة تكون مدرسة سنتها الدراسية يوم واحد أو حتى زيارة واحدة يقرأ الطالب أو الزائر تاريخ وطن على مدى السنين بساعة أو ساعتين.




  • 1 محمد 05-10-2013 | 08:02 PM

    نعتذر...

  • 2 كركي اردني 05-10-2013 | 08:29 PM

    نعتذر...

  • 3 عربي 05-10-2013 | 09:54 PM

    نعتذر...

  • 4 اردني و شماغي احمر 06-10-2013 | 12:32 AM

    رحمة الله عليك يا وصفي و يا هزاع

  • 5 ميشيل 06-10-2013 | 02:04 AM

    دائما مقصرين ومقصرين بحق الوطن لكن اين المسؤولين إلا احد ينتبه لذلك

  • 6 كمال 06-10-2013 | 12:15 PM

    مش معقول رئيس وزرائنا يذهب الى مصر للمشاركة في احتفالات تشرين عندهم ونحن لا نذكرها ولا حتى ادنى تكريم لجيشنا وشهدائنا في هذه المعركة

  • 7 ابراهيم الشراري 06-10-2013 | 12:17 PM

    فعلا انك مبدع ولكن للاسف من يقرا ولا من يهتم بهذا التاريخ العسكري الهام الذي تتغنى به دول بعضها خاض معركة فعلية والآخر انهزم وجيشنا قدم شهداء واين ؟في الجولان كارض عربية واجب الدفاع عنها وانا اعتبر من يتناسى هذا الحدث التاريخي هم الطامعون الفاسدون اللاهثون وراء الفساد والثروة والجاه.

  • 8 ابن شهيد 06-10-2013 | 01:31 PM

    نعتذر...

  • 9 جضعان رهاز القطاوي 06-10-2013 | 01:48 PM

    الشمس غابت يا بن شعلان ....... وا آريد أدور معازيبي

  • 10 احمد ابو وهدان 06-10-2013 | 01:56 PM

    اول مرة اسمع ان الاردن شارك في حرب تشرين ومتى كان ذلك ،؟؟

  • 11 فليح بني حميده 06-10-2013 | 02:10 PM

    متى ستدركون اننا خنا انفسنا مرات عديده قبل ان نخون العرب كل دقيقه

  • 12 نهى منتهى 06-10-2013 | 02:35 PM

    نعتذر...

  • 13 بكر 06-10-2013 | 03:54 PM

    اقرأ مقال الفايز ... اليوم بيحكي عن هذا الموضوع حرب ضيعة تشرين

  • 14 كامل القاضي / لندن 06-10-2013 | 04:25 PM

    يوم عز من أيام الأمه المشرقه , شاء الله أن أكون قائداً لمجموعه صغيره من الرجال ممن تواجدوا على أرض سوريا في تلك الملحمه.
    أخي بكر يا من أمضيت سنوات من عمرك في صرح الشهيد تبحث عن أمجاد الأردن وتتحدث عن قواته المسلحه, لدرجة أننا كنا نداعبك ولا نعرف سوى كتاباتك فنقول صرح بكر خازر . لا تظن أن العشق الذي يغمر قلبك لهذا الحمى يعنى نفس الشيء للآخرين وخاصة زملائك في الإعلام الميديا الحديثه). لو بحثت في جوجل ستجد أن ما كتب عن الجندي الدقامسه يعادل ألف مره مما كتب عن شرحبيل بن حسنه وأبي عبيده الجراح معاً

  • 15 كامل القاضي / لندن تابع 06-10-2013 | 04:41 PM

    أخي بكر تأكدت أن لا شيء يحدث بالصدفه, ولكنني لا أؤمن بنظريه المِؤامره...بلادنا تعج بالأذكياء وتفتقر كثيراً إلى الصادقين فالصادق لا يؤذي ويرتجى خيره سواء كان معك أو ضدك وحتى لو كان محايداً...أبشرك أكثر من نصف الذين شاركوا بتلك المعارك أحياء وليس لديهم وقت لكتابة مذكرات وإجراء مقابلات لأنهم لا زالوا يكدون من أجل قليلاً من الزاد وكثيراً من الكرامه التي دافعوا عنها وآمنوا بها ويشاهدون التلفزيونات العربيه وهي تنتج البرامج عن أردني يعزف على مصاصه بيبسي وبالأنجليزي Strow

  • 16 ربداوي 06-10-2013 | 04:44 PM

    أقرأ ما كتب بيريز عن النصر المؤزر لاسرائيل في اكتوبر على كل من مصر وسوريا يا سيد مجالي واعترف بيريز بانه لولا انتصارهم في هذه الحرب لما وقعت كامب ديقيد.النصر المصري في اكتوبر فقط في افلام ناديا الجندي وافلام "دحنا عبرنا يا ريس".

  • 17 يزن 06-10-2013 | 06:57 PM

    نعتذر...

  • 18 ابن شهيد 06-10-2013 | 07:57 PM

    اثني على ما كتبه الدكتور بكر المجالي حول هذه المناسبة .....

  • 19 د حسام العتوم عمان 06-10-2013 | 11:07 PM

    ما اسم الفنانة الروسية استاذ بكر ؟

  • 20 عيسى ابو دية المعاني-الى رقم 7 06-10-2013 | 11:11 PM

    نعتذر...

  • 21 عقيد متقاعد 07-10-2013 | 02:34 AM

    رحمه الله على شهداء العرب في 73 ...لاكن لا بد من المصارحه ان هذه الحرب كانت تثبيت دعائم الحكام في مصر وسوربا ..ببساطه الاثنان حسني والاسد تخرجا من اوروبا ..وحتى يكونو ابطالا وخصوصا بعد انتكاسه 67 ..تم القيام بسيناريو 73 ..فقط لاظهارهم ابطالا بعيون شعوبهم ..اللذي حصل في ال73 انه تم محاصره الجيش الثالث المصري ..وتم ايقاف الحرب وبشرط فك الحصار عن الثالث الميداني ..في سورياوصلت قوات العدو لما قبل 15 كم عن دمشق ..اين هو الانتصار

  • 22 hfk hg,h]d 07-10-2013 | 02:49 AM

    نتذكر حرب تشرين والكرامة في المناسبات فقط .. يعني اصبحنا رهن لهذه المناسبات ولا يوجد لدينا نظام للتثقيف ولا اي شيء مستمر بل نسير على نظرية قل كلمتك وامشي او من باب رد العتب ننشر مقالا او تقريرا تلفزيونيا وانتهى الامر للاسف

  • 23 كبير 07-10-2013 | 03:32 AM

    الى رقم 7
    يا اما انت مخادع ومستهزء او غير مثقف بالتاريخ ! شو جوابك؟

  • 24 العميد المتقاعد عيسى ابودية المعاني - الى تعليق 7 07-10-2013 | 05:08 AM

    ..... الى تعليق رقم 7 :اخي ابو وهدان .. إما انك حاقد وناقم على البلد الذي احتضنك .. وإما انك جاهل في التاريخ .. اقرأ أي كتاب او مرجع ( غير اردني ) ليخبرك عن بطولات الجيش الاردني في حرب تشرين .. رحم الله شهداء الجيش الاردني وكافة شهداء العرب والمسلمين

  • 25 اردني غيور 07-10-2013 | 11:44 AM

    دكتور بكر تحياتي المسؤلية قي التقصير مشتركه لكن اين دور التوجيه المعنوي وهل يحتاج التوجيه الى من يوجهه اين المبادرات والابداع ايها الساده

  • 26 جمال عبد الله عقله 07-10-2013 | 05:47 PM

    رائع ووافي ويستحق الشكر والثناء احسنت ايه النشمي


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :