facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ماذا تركتم للمواجهة ؟


احمد حسن الزعبي
04-02-2014 01:07 PM

أصرّ الرجل على إن يزور جميع البيوت بيتاً بيتاً ، ليدعو أقاربه في قرية «أم الملاطيع» على زفاف نجله الأكبر الأسبوع القادم ، وذلك كي لا يترك مجالاً للعتب أو النسيان أو الغضب من أي منهم ، وليتجنّب عبارة: (فلان عزمني وفلان ما عزمني) الشهيرة.. وبعد أن استراح في بيت كبير»ام الملاطيع» وتناول طعام الغداء ، ركب فرسه وغادر من حيث أتى ليستكمل تحضيرات العرس الكثيرة والدقيقة..
يوم الجمعة صباحاً قرر الأقارب أن يشاركوا قريبهم البعيد مناسبته، فلبسوا أغلى ما لديهم وركبوا بعض دوابهم وقصدوا قرية «أم المقاطيع» الأبية في منتصف الطريق عرّض أحدهم دابّته أمام الرفاق وقال : يا إخوان ماذا لو تعرضّ لنا قطّاع طرق وسلبونا أموالنا ودوابنا؟
صمت الجميع وبدأوا ينظرون في وجوه بعضهم بعضاَ، ثم أجابوه ماذا تقصد؟
قال: أقترح بما أن الوقت ما زال باكراً والقرية قريبة أن نتدرّب قليلاً على الصراع والقتال بالأيدي بيننا فتزيد شجاعتنا وتتضاعف خبرتنا ونتحصّن ضد أعدائنا.
وبالفعل بدأوا بضرب بعضهم بعضاَ «شلاليت» على دفشات على شقطات على عضّ على رفس..أصابع مجروحة وجوه مخموشة آذان مقطوعة «خشوم مزحوطة» وكل من أكل «هواة»..ظل يحاول أن يستدّها من أخيه أو ابن عمّه.. فيقوم الآخر بضربه. فيعود الأول بردّ ما هو أقوى منها .هكذا حتى حلّ الغروب وأعتمت الدنيا وانتهى العرس..فـ»طلع الرّبُع مطبّشين مهبّرين» ورجعوا جميعاً إلى قرية «أم الملاطيع» مشياً على الأقدام بأرجل مكسورة وأيادي معلّقة وعيون مقلوعة ودواب مسلوبة بعد أن خارت قواهم وسلبت رواحلهم وهو «يتدرّبون على المواجهة» .
***
هنا مجرّد أن هفّت رائحة «حقيبة كيري»..وقد «هبّرنا» بعضنا اتهاماً وتخويناً وعنصرية وشتائم واصطفافاً...إذا كل هذه القوّة في اللوم والتهديد و الهجوم «فُرّغت» في رأس الشقيق ..ماذا تركتم للمواجهة؟!.

عدوّكم هنااااك ..وليس هنا.
الراي.




  • 1 كركي 04-02-2014 | 01:59 PM

    ابدعت نحن شعب لم نترك شي للمواجهه والفتنه يا عزيزي قادمه والبدايه من اقصى الجنوب رح تبداء مع بدايت توزيع الاراضي في معان

  • 2 محمد سعيد حتامله 04-02-2014 | 04:12 PM

    تركوا شعوبا مقهورة وجيوشا( مغلوب على امرها )وزعامات لاتستحي ولاتخجل من الهزائم والانكسارات

  • 3 محايد 04-02-2014 | 06:37 PM

    بالك بيسمعو وبيفهمو
    لقد اسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي
    واصحاب المصالح والمطامح لا يروق لهم ما تقول

  • 4 عمر 05-02-2014 | 01:27 AM

    أبدعت


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :