facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أزمة نقل الركاب في الحافلات


أحمد جميل شاكر
14-02-2008 02:00 AM

يبدو ان ارتفاع اسعار المحروقات ، ومعظم السلع الغذائية قد بدأ ينعكس بشكل سلبي على حياة المواطنين وان الآثار تظهر يوما بعد يوم.العديد من سائقي الحافلات ووسائط النقل العام بدأوا بالاعتصامات والاحتجاجات لأن رفع المحروقات والبالغ نحو 23 بالمئة لا يغطي فارق السعر لمادة السولار والتي ارتفع سعر الطن فيها من 332 دينارا الى 555 دينارا ، وان اصحاب الحافلات بدأوا يتذمرون من قلة 'الغلة' آخر النهار ، وبدأوا يصرون على السائقين بأن لا يتحركوا ألا بعد ان تكتمل الحافلة بالركاب في حين ان رجال السير يصرون عليهم بالتحرك وبمعدل نصف ساعة بين الحافلة والاخرى كحد أعلى لأن هناك طلبة يرغبون بالالتحاق بجامعاتهم ، وهناك العديد من المواطنين يتوجهون من مدينة الى مدينة لقضاء مصالحهم وأعمالهم.

السائقون في حالة صعبة ، فالرواتب التي يتقاضونها في أحيان كثيرة هي ما يزيد عن المبلغ المقرر لغلة الحافلة والتي تتراوح من مالك لآخر.

سائقو سيارات الاجرة على سبيل المثال مطالبون بدفع مبلغ يتراوح ما بين 16 - 20 دينارا يوميا لصاحب السيارة ، وما زاد عن ذلك يعتبر راتبا للسائق ، وفي أحيان كثيرة وخاصة في مثل هذه الايام ، وخلال العاصفة الثلجية الماضية لم يكن امام السائقين الا ان يدفعوا من جيوبهم لتنفيذ الاتفاق مع مالكي السيارات.

المواطن بدأ بدفع الثمن في سوء خدمات النقل العام بين العاصمة والمدن الاخرى ، أو بين مراكز المحافظات حيث لا تنطلق الحافلات إلا بعد اكتمال عدد الركاب حتى لا تزيد الاعباء على المشغلين.

الركاب من جرش الى عمان ينتظرون على سبيل المثال عودة الحافلات من عمان لساعات طويلة خاصة في ساعات الصباح حيث تكون حركة التنقل باتجاه عمان وليس العكس كما هو الحال في ساعات المساء حيث يعود المواطنون الى جرش وتتوقف حركة النقل منها الى باقي المحافظات.

هيئة تنظيم قطاع النقل العام يجب ان تتدخل وبقوة لتحديد مواعيد انطلاق الحافلات بين مختلف المدن وأن تكون هناك يافطات في كافة الموقع والمواقف تبين مواعيد الانطلاق ، وان تكون هناك رقابة مشددة للالتزام بالوقت لا ان يتحكم المشغلون وأصحاب الحافلات بالامر.

نطالب أيضا بأن تبادر هيئة تنظيم قطاع النقل الى إقامة مظلات للحافلات في عدة مواقع خارج المواقف العامة وعلى طول الطريق التي تسلكها الحافلات حتى يتمكن المواطن الاستفادة من خدماتها ، ونفضل ان تكون هناك مواعيد وصول هذه الحافلات الى مختلف المواقف حتى يتمكن المواطن من استعمال وسائط النقل العام بكل سهولة ويسر وفي الاوقات التي يتم الاتفاق عليها.

ان تنظيم مواعيد الانطلاق والوصول لحافلات النقل العام قد يعتقد البعض انها معيقة ، ولا تنعكس بصورة إيجابية على المشتغلين وتحقق لهم الدخل المناسب ، لكن قد يكون ذلك في البداية صحيحا لكن مع مرور الايام والاشهر سينعكس عليهم ويحسن من ارباحهم.
عن الدستور




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :