facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





حليب السباع


احمد حسن الزعبي
03-03-2007 02:00 AM

قبل اسبوعين تقريباً أدخل 48 طالباً وطالبة من مدرسة الروضة الأساسية المختلطة في الأغوار الوسطى الى مستشفى الشونة الجنوبية بعد أن شكوا من مغص شديد والآم حادة في البطن اثر تناولهم الوجبة الغذائية الاعتيادية ( بسكويت وحليب) والمقررة ضمن برنامج التغذية المدرسية الذي تشرف عليه وزارة التربية والتعليم..كما أدخل الأحد الماضي ،11 طالباً وطالبة من مدرسة "المنيفة" الأساسية- غرب المفرق- الى مستشفى النسائية والأطفال بعد تناولهم خلال فترة "الفرصة" وجبة مكوّنة من الحمص والفلافل والحليب.والتي توزّع من قبل وزارة التربية والتعليم أيضاَ،وذلك للاشتباه بتعرّضهم لحالة تسمم جماعي آخر..
وقد سبق هاتين الحادثتين حادثة ثالثة وقعت في مدرسة من المدارس الأقل حظّاً العام الماضي لذات الأسباب ، وبذات الأعداد تقريباً ..وتم وقتها نفي أن يكون الحليب المصروف للتلاميذ منتهي الصلاحية أو فاسد أو غير مخزّن بطريقة صحيحة ،ونامت القصة وقتها عند حدّ النفي والتطمينات...

وعليه وبما أن الحوادث تتكرّر دائماً في المدارس الأقل حظّاً، نعلّق بما يلي :
• قبل كل شيء: يجب إعادة النظر بتسمية المدارس الأقل حظّاً بهذا الاسم ، فهي ليست قليلة الحظ كما يشاع، بدليل أن كل حالات التسمم التي حدثت في العامين الأخيرين كانت من "حظّها"، مما يعني أنها حظّيظة فعلاً ..
• بما أن فحوصات الحليب دائماً سليمة وصحّية ومخزّنة ومنقولة بطريقة صالحة للإستهلاك كما يقول أصحاب العلاقة ، فالمشكلة إذا ليست بالحليب ، وإنما "بأمعاء الطلاّب" الأقل حظّاً..
• وإذا أردنا أن نكون حياديين وقلنا أن سبب حالات التسمم ليست بسبب صلاحية الحليب ولا بسبب ضعف وقلّة خبرة أمعاء الطلاّب. لا يبقى لدينا سوى البحث في المصدر . بمعنى ؛ ربما لأن "حليب الحكومة ثقيل على المعدة" بتكوينه، وعليه لا تستطيع أي معده مهما كانت قويّة الاحتفاظ به طويلاً..فما بالكم بمعدة "واحد أقل حظّاً"..
• وجهة نظر أخرى تقول : ربما يكون سبب تزايد حالات التسمم هذه، أن "حليب التربية" بالأصل منفوس، خصوصاً إذا ما عرفنا أن مشروع التغذية قد تم استثناءه وتأجيله طويلاً ، لعدم وجود ميزانية كافية لتغطيته، ثم أقرّ على مضض "ونفس الآخرين به"..

إضاءة أخيرة ، في السابق كان هناك مثلاً متداولاً أن( فلان شارب حليب السباع) كدليل على القوة والشجاعة والقيادة والفروسية..بعد حالات التسمم المتكررة أخشى بأن ينبت مثل آخر ،يقول: ( فلان شارب حليب التربية) كدليل على "الرخاوة "، و"المَطْوَحَة" ، والوهن والاصفرار، و"نشفان الريق" "وانقطاع الحيل"..


أحمد حسن الزعبي
ahmedalzoubi@hotmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :