facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كرامة في ذكرى الكرامة


جهاد المحيسن
23-03-2014 01:28 AM

في شهر آذار؛ شهر الربيع، شهر الخصب والولادة من الموت كانت معركة الكرامة، التي التقت فيها سواعد الجيش الأردني العظيم بسواعد الفدائيين، وكانت المعركة الأسطورة، دماء الشهداء عبقها عطر الكون بعد أن منيت الأمة بهزيمة حزيران 1967.

الكرامة كانت عنوانا للأمة في معنى الوحدة ومعنى فلسطين التي لم تعد تذكر إلا في محافل الغدر والخيانة والتقسيم، كانت لحظة عز صنعتها سواعد الجيش العربي الأردني، ومعهم سواعد المقاتلين الفلسطينيين، حيث لا مكان لهذه الأمة إلا بالوحدة وببوصلة تتجه نحو تحرير فلسطين؛ فبوصلة لا تشير إلى القدس بوصلة مشبوهة.

الكرامة صنعت حالة من الوحدة في مواجهة الهدف الأهم لهذه الأمة التي نهشتها حروب الردة وحروب التقسيم وحروب الطوائف، محاربة العدو الصهيوني، الذي عاث ويعيث الفساد في جسد الأمة، ينهشها، وتتدافع قوى الغرب عليها، كما قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " يُوشِكُ أَنْ تَدَاعَى عَلَيْكُمُ الأُمَمُ مِنْ كُلِّ أُفُقٍ كَمَا تَتَدَاعَى الأَكَلَةُ عَلَى قَصْعَتِهَا. قُلْنَا : مِنْ قِلَّةٍ بِنَا يَوْمَئِذٍ؟ قَالَ : لا، أَنْتُم يَوْمَئِذٍ كَثِيرٌ ، وَلَكِنَّكُمْ غُثَاءٌ كَغُثَاءِ السَّيْلِ، يَنْزَعُ اللَّهُ الْمَهَابَةَ مِنْ قُلُوبِ عَدُوِّكُمْ وَيَجْعَلُ فِي قُلُوبِكُمُ الْوَهَنَ. قِيلَ : وَمَا الْوَهَنُ؟ قَالَ : حُبُّ الْحَيَاةِ وَكَرَاهِيَةُ الْمَوْتِ".

معركة الكرامة هي بوابة المعارك ومؤشر الانتصارات والروح والمعنويات العالية التي صنعت النصر.. ونهضت فيها معاني الكرامة، وجابه الجيش الأردني ورفاقه من الفدائيين قوى جيش العدو الإسرائيلي وانتزعت منه زمام المبادرة. معركة الكرامة أدخلت الأمة بكاملها في دائرة الفعل وأخرجتها من آلامها وجراحها التي سببتها نكسة حزيران وحولتها إلى نشوة النصر.

تعمد الدم في الكرامة وسال على ضفاف نهر الأردن، الذي كان وما يزال نهر التعميد، ونهر غسل الخطايا، ونهر العزة والكرامة. في الكرامة كانت معركة غسلت بعض الخطايا التي علقت من هزيمة حزيران، وأثبتت مجرياتُها أن التحرير لا يكون إلا بالوحدة وان مصير هذه الأمة وقدرها أن تقاتل حتى تستعيد كرامتها التي أهدرناها تارة بأيدينا وتارة بأيدي أعدائها.

الكرامة كانت عنواناً للكرامة، وعنواناً للدم المقدس الذي يسال من أجل إحقاق الحق، والشهداء قامات ننحي احتراما لها.
(الغد)




  • 1 23-03-2014 | 01:47 AM

    نعتذر

  • 2 23-03-2014 | 01:47 AM

    نعتذر

  • 3 23-03-2014 | 01:49 AM

    نعتذر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :