facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





صنع في الأردن


اسعد العزوني
04-06-2014 01:54 PM

عادة ما ينصح المسافر إلى بلد ما ،بتناول بصلها ،كي لا يتعرض لأمراض السفر وخاصة ما يتعلق بالأطعمة وأمراض الجهاز الهضمي،وهذا يعني أن المنتج الوطني كفيل بحماية الجسم من الأمراض والتغيرات،وهذه دعوة للصانعين المحليين أن يهتموا بجودة منتجهم،كي يتمكنوا من المنافسة في الداخل والخارج،لأننا نعيش عصر الإنفتاح وإغراق الأسواق المحلية بالمنتجات الأجنبية ،الأمر الذي يلحق الضرر بمنتجاتنا .

لكن الأمور ليست بهذه البساطة ،فالعودة عن الإتفاقيات الموقعة ،غير ممكنة ،ولا يمكن لنا معارضة شروط ومتطلبات منظمة التجارة العالمية ،وبالتالي لا بد من إجتراح الوسائل والسبل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه بالنسبة لإقتصادنا الوطني ،وبالتحديد ما يتعلق بالصناعة الوطنية.

منظمة التجارة العالمية أغرقت الأسواق بالمنتجات الأجنبية ،وليس سرا القول أن ذلك إنعكس سلبا على المنتج الوطني ،لعدة أسباب منها عدم كفاءة المنتج الوطني وفشله في الصمود أمام المستورد،ورغبة المواطن بشراء المنتج الأجنبي الذي يتمتع بالجودة .

هذه همسة في أذن الصانع الأردني ،مفادها أن عليه الصرف على منتجه في مرحلة التصنيع ،كي يدفع إلى السوق بمنتج جيد يحظى بالقبول ،وينافس المنتج الأجنبي،كما أن عليه أن يصرف على منتجه بعد التصنيع لتسويقه بطريقة علمية .

خلال زيارتي لليابان قبل سنتين ، سمعت قصصا كثيرة منها أن صاحب شركة 'سوني' توجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتسويق بعض منتجات شركته ،لكن الأمريكيين طردوه وحذروه من العودة إلى بلادهم لأن بضاعته غير منافسة ،ولا تصلح .

قال محدثي أنهم بعد ذلك لم يعرفوا طعم النوم ،ولم يهدأ لهم بال ،لأنهم كانوا يعولون على السوق الأمريكية ،كما أنهم كانوا في بداية الطريق ،ولا يتحملون أي خسارة أو إعاقة، وتابع محدثي أنهم غاصوا في عمليات البحث والدراسة لتحسين منتجهم ،وقد نجحوا في مسعاهم ،وها هو منتج 'سوني 'الياباني 'يحتل المكانة المميزة في كل بيوت العالم،ولم يكن ذلك ليحدث لولا أن أصحاب شركة سوني ،تنبهوا لواقعهم وإستفادوا من تجاربهم،ولم يركنوا إلى الزاوية ويقولوا أن الأمريكيين تآمروا علينا .




  • 1 دول........... 05-06-2014 | 03:25 AM

    الدول العربية لاتصلح للستثمار ,لأسباب منها قلة العمالة المنتجه والبيروقراطية العقيمه والرشوة والفساد المستفحل في كل طبقات المجتمع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :