facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





يا شباب الزمن الحاضر "كونوا علامة رجاء"


باسمة السمعان
28-06-2014 06:10 PM

يؤلمنا ما نسمع ونشهد ونقرأ في الاونة الاخيرة من قصص تدمي القلب وتشمأز منها النفس ، لنقف بعدها عاجزين عن ايجاد جواب لكل هذه الافعال التي لا تمت صلة لا للانسان ولا للانسانية ولا لجنس البشر .
قتل واعتداء واغتصاب وشجار لا حدود لمن قام بالفعل اهم الوالدين لاولادهم ام اصدقاء بحق اصدقاءهم ام رؤساء او ارباب عمل لمرؤوسيهم ام دولة لشعبها ؟
غاب عنا الضمير وغابت عنا الانسانية أصبحنا ننقاد لانفعالاتنا واهوائنا لتتحكم بنا وتقودنا وتستعبدنا لتجعلنا اداة لفعل الشر وسببا لالام ومعاناة البشر لماذا ؟
شباب وشابات في مقتبل العمر تقودهم روح الشر من اين جاءت ؟ كيف زرعت فيهم واصبحوا عبيدا لها تسيطر عليهم بسلطانها الشرير ؟ اهي من البيت ؟ من المدرسة ؟ من المجتمع ؟ .
من اين جاءت ؟
من الاعلام الذي ينقل لنا كل يوم اخبار القتل والدمار والاغتيال والعمليات الارهابية والصراعات الدولية على الرئاسات والزعامات من اجل الترويج والانتشار والمصالح المادية وسياسات دول فتشحن المتابعين لها لتجعلهم ادوات تدمير ذاتية لها ولغيرها من البشر .
من أين جاءت ؟
من نتائج الانفعالات اللاانسانية والسلطوية الدامية التي يعيشها شرقنا الحبيب وخلقت جيلا مجتمعي متمرد غير متسامح ينفعل لاتفه الاسباب ، ليس لديه ثقة لا بسلطة ولا بقانون او شريعة ، ليس لديه ثقة لا بمعتقد او بمبدأ او دين ، يعتمد على حسه الفردي بتطبيق رغباته والحصول على مراده .
من أين جاءت ؟
من فك الارتباط الاسري والعائلي ومن مشاعر الوحدة والاكتئاب وعدم الامان التي يعيشها ابناءنا في البيت بغياب اسس ودعائم المنزل "الاب والام" او الجد والجدة التي تزرع في الاولاد المباديء الانسانية والمسامحة ، مباديء الطيبة والعمل الصالح هذه المباديء التي تربينا عليها وتربى عليها اجيال واجيال ، لم نكن نسمع في الماضي ما نسمعه اليوم وما نشاهده من وحشية ولاانسانية فاين معنى العائلة التي هي العنصر الاساسي لأي تنمية بشرية واجتماعية ممكنة؟
من أين جاءت ؟
من المدرسة التي تقف عاجزة امام انفعلات طلابها وتصرفاتهم فاصبحت منقادة للمصالح والسياسات المادية غير ملتزمة باصول التربية واخلاقيات التعليم لتخلق جيلا غاضبا منفعلا لا امل فيه ولا رجاء له ؟.
جلالة الملك عبدالله الثاني في كلمة له واصفا الشباب بانهم " قادة المستقبل ومصدر الأمل والعزيمة والإقبال على الحياة بروح إيجابية، وقدرة على مواجهة التحديات، لتحقيق الهدف الأساسي والسامي، الذي نعمل دائما لأجله وهو النهوض بالإنسان الأردني".
اين انتم يا شبابنا من هذا الوصف ؟.
قداسة البابا فرنسيس في كلمته على نهر الاردن والتقاءه بالشباب سألهم قائلا "من يصنع السلاح ويبيعه لكي يقتل الانسان أخاه الانسان "؟.
وقد طلب قداسته من الشباب بان يتحدوا معا في الانسانية ويقدموا اتعابهم اليومية لله وان يتعاونوا معا من خلال الالتزام وحس المسؤولية في بناء مجتمع يحترم الاخر والاكثر ضعفا ، فاين انتم من هذه الوصية ؟.
يا شباب الزمن الحاضر "كونوا علامة رجاء أنتم في قلب الله ".


*مدير عام قناة نورسات الفضائية




  • 1 اكاديمي 28-06-2014 | 06:25 PM

    شكرا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :