facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





لمن تكتبون؟!


24-03-2008 02:00 AM

إن لم تصل الرسالة فستبقى مجرد ورقة وان لم تقرأ الكتابات فهي مجرد أحرف منثورة في صفحات مهجورة تنتظر الاتلاف ممن لايعرف قيمتها ... هل حولتنا الحكومات الى مجرد مستهلكين هالكين نسعى وراء قوتنا الذي لا ندركه وطموحنا الخائب وآمالنا الضائعة وسعينا الدؤوب للوصول الى مبتغانا دون ان نصله .. فأصبحنا جاحدين مستهترين نتميز ببلادة الاحساس . أهكذا أصبح الناس ؟أقلاء ممن يعرفون الكتابة يحاولون انارة دروب الناس ويذكروهم بما هم فيه من مذلة محاولين استفزازهم لشحذ هممهم للخروج من الوضع المأساوي الذي نعيش ... ظناً منهم بأنه لا نزال في الناس بعض الخلايا اللاهثات المستفيقة لكن الناس استحبوا الذل رافضين رؤية الحقيقة ... أنهم مستضعفون مضللَون راكضون وراء لقمة عيش ذليلة , ما عادت قضايا امتهم تعنيهم , شيوخنا يائسين , شبابنا ضائع .. ورب الاسرة يزاحم على نوافذ المعونات وملئ الاستمارات ودفع الايجارات ... فكيف لهؤلاء أن يقرأوا وان أُقرئوا فكيف لهم أن يفهموا , وكيف لهم أن يتذكروا وإن ذُكّروا !؟

عزيزي الكاتب ... عزيزي المفكر ... أرح قلمك .. فرسالتك ورقة لا معنى لها وكتاباتك أحرف مبهمه لشعب لا برتجي من هذه الحياة سوى معونة شتوية وزيادة تقاعدية , فلو أذنت فيهم لن تجد مهلل , إن أردت جمعهم فاخبرهم عن وصلة غنائية لفاجرة من هذا الزمان الملعون , وان اردت فرقتهم فاخبرهم عن طفل مخضب بالدماء لا ذنب له الا انه عربي مسلم . أو أسالهم ماذا أعددتم لعدو مؤجج بالسلاح يتربص بكم عند كل مرصد .

لم نعد يا عزيزي أولئك الذين ذللت الارض لهم .. لم نعد ممن وعدهم الله بالنصر المؤكد ... حين نرى أراضينا وأعراضنا تنتهك في كل حين ... حين نقول لأولئك المغتصب اعراضهم \'قلوبنا معكم \' ونكتفي ... حينها كتاباتك لن تنفع ومحاولاتك لن تجدي ..

فلمن تكتبون ؟؟!!!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :