facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





«خطية» الشعب الأردني ؟!!


صالح عبدالكريم عربيات
28-09-2014 03:19 AM

تقول الحكاية: وقف المدير في الاجتماع السنوي لموظفي المؤسسة وقال لهم:
أمام كل منكم علبة فيها بذرة. أريد منكم أن يأخذ كل واحد منكم البذرة الخاصة به ويزرعها بطريقته الخاصة على أن يعتني بها ويعرضها أمامنا في الاجتماع القادم من السنة القادمة. ومن ستكون نبتته الأفضل سيربح مكافأة كبيرة من الشركة.

مرت السنة بسرعة واجتمع الموظفون ومع كل منهم الوعاء الذي زرع فيه البذرة التي رباها طوال عام. إلا أن واحدا من بين الموظفين كان يقف بجوار وعائه المليء بالتربة الذي لا يحتوي على أي نبتة بينما تعلو وجهه علامات الخجل والإحساس بالفشل.

طلب المدير من هذا الموظف التقدم بوعائه وسأله:
لماذا لم تزرع البذرة التي أعطيتك إياها العام الماضي؟، فقال الموظف: "لقد حاولت أن أزرع البذرة التي تسلمتها العام الماضي، ورغم أني أمارس هواية الزراعة وأزعم أنني على دراية بطرق الزراعة المختلفة إلا أن البذرة لم تنبت، وحتى الآن لا أدري ما هي المشكلة".

عندها قال المدير مخاطبا الموظفين: "الآن أعلن لكم الفائز.. إنه هذا الموظف الذي لم يزرع شيئا".

اندهش الحاضرون من هذا القرار قبل أن يستكمل المدير حديثه قائلا: "إن البذرة التي أعطيتكم إياها العام الماضي كانت مطبوخة، بمعنى أنها لن تنبت مرة أخرى.

وكان حرصكم على نيل الجائزة الموعودة قد دفعكم للكذب علي وعلى أنفسكم واستبدال البذرة بأخرى. أما هذا الموظف فهو الصادق بينكم وأقرر الاستغناء عن خدماتكم جميعا باستثناء هذا الموظف.

حديث المسؤولين المتكرر بأننا لن نخوض حروب الآخرين، وانه لن نكون في أي تحالف ضد المنظمات الارهابية، وأنه إذا أردنا أن نكون جزءا من أي تحالف سيعلن عنه في حينه ، وبعد هذا الحديث الموزون يتم الاعلان عن مشاركة طائرات اردنية في مهاجمة بعض الاهداف الارهابية!!

وحديثهم المتكرر ان الاقتصاد تجاوز المرحلة الصعبة، واننا الان في وضع مطمئن، واننا سنشهد نموا ملحوظا في السنوات القادمة، وبعد هذا الحديث المنمق نعلن عن رفع أسعار الكهرباء مع بداية العام المقبل !!

وحديثهم عن الرادار والانهيارات واسلاك الاتصالات، وذلك في سياق نفيهم المتكرر عن اكتشاف ذهب في عجلون، وحين "نبش" الاهالي المكان لقطع الشك باليقين سارعت الدولة لثنيهم عن ذلك !!

كل ذلك ليس له إلا تفسير واحد: مسؤولو البلد اليوم، هم أنفسهم موظفو الشركة سابقا !!
(العرب اليوم)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :