facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





عيد وفقر وداعش


باسم سكجها
09-10-2014 01:54 AM

يرسم تقرير محترف كتبه الزميل عواد الخلايلة في «عمون» لوحة حقيقية لوضع الاردنيين في العيد، والمناسبات المشابهة، ونكتشف انه ليس هناك عيد حقيقي، ولا يحزنون، فالوضع الاقتصادي لا يترك للناس مجالاً للمحافظة على بهجة، ولو محدودة، بالأجواء التقليدية المعروفة.

ويتحدث استطلاع قياس الرأي العام العربي لهذه السنة، عن أن نحو نصف الاردنيين اكدوا ان الحالة الاقتصادية لأسرهم تتراوح بين السيئة والسيئة جداً، ومن بين اربع عشرة دولة عربية يحتل الاردن الموقع التاسع، وتتفوق عليه دول مثل موريتانيا واليمن ومصر وفلسطين، وبالطبع الدول النفطية.

كل المجالس التي حضرناها في العيد كان يستغرقها حديث «داعش»، ويستغرب المرء حين يكتشف ان هناك متعاطفين مع هذا التنظيم، واذا كان الامر يأتي على استحياء، فإنه يعكس حقيقة تنسف ما يملأ وسائل الاعلام من تطمينات، بانه ليس هناك في بلدنا من بيئة يمكن ان تشكل حاضنة للفكر المتطرف.

الفقر هو أهم عوامل انتشار الفكر المتطرف، تدعمه عوامل مساندة مثل التمييز والإقصاء والجهل والغبن وغيرها، واذا كان هناك اتفاق على ان الطائرات والدبابات ومختلف الوسائل الامنية لا يمكن ان تحقق نصراً على الأفكار، فينبغي ان يكون هناك توافق على تجفيف المنابع، والبداية لا تكون سوى بالفقر، فقد عضّ جيراننا أصابعهم ندماً على السكوت على الأسباب، وهذا ما لا نريد ان نصل اليه في يوم من الايام. (السبيل)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :