facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





المسؤولون في القطاع العام والخاص تابعوا ما يكتب من هموم ومشاكل واعملوا على حلها


04-04-2008 03:00 AM

تزداد يوما بعد يوم المواقع والصحف الالكترونية وحتى الصحف المقروءة التي تباع بالاسواق وفي غالبيتها تحتوي على صفحات خاصة بهموم الناس والمشاكل الاجتماعية اليومية التي يعانون منها وقد ابدع عددا كبيرا من الكتاب بنشر المشكلة ووصفها وصفا دقيقا ومن المؤكد ان اي مواطنا اردنيا لن يكتب لغرض الكتابة فقط ولولا يأس هذا المواطن من الوصول الى المسؤولين المتنفذين في جميع الدوائر الحكومية او القطاع الخاص لما نشرت هذه المشكلة في هذه المواقع فلا يوجد مواطنا اي كان يحب ان يسيء الى اي مسؤولا سواءا في القطاع العام او الخاص لاننا جميعنا نحب الاردن وترابه ونحب مليكنا والشعب الاردني كما انت ايها المسؤول المحترم فلو كان هناك تجاوبا منك ايها المسؤول لما لجأنا الى هذه المواقع .

ان الهدف الاساس من اي مقالة منشورة هو كما يقال النقد البناء من اجل تطوير الاردن والمجتمع ولكن يبدو ان بعض المسؤولين الاعلاميين في دوائر الدولة والبلديات وشركات الاتصالات وغرها اما انهم غير مؤهلين للعمل على مواقع الانترنت او انهم لايحبون القراءة والانتقاد وغير راغبين بايصال شكاوي المواطنين الى مدرائهم لكي يعطوا صورة وهمية عن دوائرهم وشركاتهم على ان جميع المواطنين راضين عن الخدمات المقدمة وطريقة العمل وبذلك ينال كل منهم وسام البطولة والشجاعة على همته في خدمة ابناء المجتمع .

فعندما حث جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم ( معروف بحماسه للعمل الميداني الذي هو اقرب للواقع ) رؤساء الحكومة والوزراء على ضرورة نزول اعلى مسؤول من اي جهة حكومية للميدان ليرى بأم عينه مشاكل المواطن كان هدفه الاول خدمة الاردنيين وهو منهم واليهم وما زيارته الدائمة للمواقع الا دليل حي على صدق الانتماء لهذا البلد وهو اعلى مسؤول في المملكة فكيف لمن هو اقل منه مسؤولية فيجب ان اذكر معالي الوزراء وعطوفة الامناء العامين وسعادة مدراء الدوائر ورؤساء البلديات ان وجودهم على راس الهرم هو لخدمة هذا المواطن الفقير قبل الغني والمواطن العادي قبل المسؤول والأمي قبل المتعلم والمراسل قبل المدير لاننا جميعا متساوين في الحقوق والواجبات ومعروف بان المواطن الاعلى وظيفيا يستطيع بمعارفه وواسطته ان يصل الى مايريد ومن لايملك ذلك يجب ان يكون الهرم الاعلى هو واسطته حتى لايشعر بانه اقل من غيره
لقد كتب الكثير من المواطنين والكتاب عن مشاكل وهموم يومية وكنت اتمنى ان يكون الرد على اي منها من قبل المسؤول الاعلى ولكنني للاسف لم الاحظ اي اهتمام او حتى لفتة نظر وكأن الامر لايعنيهم وكذلك الحال شكاوي المواطنين على الاتصالات والخلويات والخدمات المقدمة فلا حياة لمن تنادي فهل هذا استهتار متعمد ام كثرة مشاغل فاذا كانت الاولى فليغادروا اماكنهم لغيرهم ممن يستطيعون تقديم الخدمات واذا كانت الثانية فمشاكل المواطنين هي اهم اعمال تلك الجهات وليس العزائم وحضور جلسات المديح والاجتماعات .

اتمنى ومن خلال هذا المنبر الصحفى ان يكون هناك في كل موقع الكتروني او صحيفة مقروءة او الكترونيا وجود دائرة مختصة لمتابعة هموم ومشاكل الناس وايصالها الى المسؤولين شخصيا حتى نصل الى مجتمع متكامل عملا بالحديث ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ) او انشاء وزارة وظيفتها فقط تلقي الشكاوي ومتابعتها والعمل على حلها واذا كانت الدوائر الاعلامية في القطاعين العام والخاص غير فعالة فلم وجودها واحب ان اذكر بان علو المناصب هي للخدمة فوجود المسؤول في ذلك المكان ليس لانه افضل من غيره او اكثر وسامة او قوة او جاه بل لان مبدأ توزيع المهام والوظائف هي سنة العمل الجماعي ويجب ان يخدم كل موظف المواطن الاردني الذي نعتز به ولن نسمح لاي تجاوز او اهمال لاي شكوى او عدم الاهتمام فالمواطن الاردني وقياسا لكل المعايير من المواطنين المتعلمين وذات المعرفة والجرأة ونسبة الجهل والتخلف تكاد تكون معدومة والحمدلله وهذا بفضل حكمة القيادة الهاشمية وعملها الدؤوب في خدمة الاردن والاردنيين في الداخل والخارج .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :