facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





غطاء الدينار الأردني


د. فهد الفانك
06-12-2014 03:27 AM

مر وقت كان البنك المركزي فيه يحتفظ بما كان يسـمى غطاء الدينار، أي عملات أجنبيـة حرة تساوي ما صدر عن البنك المركزي من دنانير، بمعنى أن البنك المركزي يظل قادراً على استبدال جميع الدنانير بعملة أجنبية كانت في حينه الجنية الإسترليني.

في ذلك الوقت كان الدينار الأردني عبارة عن مستند يعطي صاحبه الحق بجنيه استرليني، ثم اتضح أن احتمال تقدم المواطنين جميعاً في نفس الوقت لاستبدال دنانيرهم غير وارد، مما سمح للبنك المركزي بإصدار دنانير تزيد عما يملك من الجنيهات الإسترلينية.

سيكون هناك دائماً من يطلبون عملات أجنبية مثل المستوردين والسياح الأردنيين والطلبة في الخارج وخدمة الديون الأجنبية، وتلبي البنوك طلباتهم اعتماداً على أن البنك المركزي جاهز لإعطائها عملات أجنبية مقابل الدينار، لكن البنك المركزي قلما يلجأ إلى الاحتياطي، ذلك أن مدفوعاته بالعملة الأجنبية تغطى من مقبوضاته الجارية بتلك العملات.

يكفي في هذه الحالة أن يكون الغطاء الأجنبي معادلاً لنسبة معقولة من العملة المحلية. والواقع أننا لم نعد نسـمع كثيراً عن اصطلاح (غطاء الدينار)، فقد أصبح الدينار مغطى بالثقة العامة، وبقوة الاقتصاد الوطني، والقدرة على اكتساب العملات الأجنبية من حصيلة الصادرات الوطنية ومقبوضات السياحة الواردة، وحوالات المغتربين والمنح الخارجية وغيرها وهي التي تغطي الدينار، وقلما يلجأ البنك المركزي للسحب على الاحتياطي.
في مناسبة أخيرة ذكر مسؤول كبير أن البنك المركزي قادر على استبدال جميع الدنانير في السوق مرتين وربع، فالدنانير الصادرة اي النقود المتدوالة تقدر بحوالي 5ر4 مليار في حين يحتفظ البنك المركزي بغطاء أجنبي يعادل عشرة مليارات من الدنانير.

الواقع أن الدنانير التي تشكل التزاماً على البنك المركزي لا تقتصر على الدنانير الورقية القابلة للاستبدال بالدولار التي ذكرها المسؤول، بل تشمل الودائع بالدينار أيضاً التي من حق أصحابها نظرياً أن يستبدلوها إذا شاؤوا، وهي تزيد عن 5ر23 مليار دينار بالعملة المحلية.

بطريقة حساب المسؤول يصبح الغطاء 200%، وهو رقم فلكي لا وجود له في أغنى البلدان، وبالطريقة الصحيحة هو 36%، وهي نسبة عالية جداً وتوفر ثقة كاملة بالدينار والاقتصاد الوطني.
(الرأي)




  • 1 Karl Marx لمعاني 06-12-2014 | 03:55 AM

    كلام الدكتور فهد ينبع من الثقة بكلام المسؤلين في البنك المركزي ,وهذا فخ لايجب ان يقع به

  • 2 ......... 06-12-2014 | 04:47 AM

    الدين إلي على قلوبنا بالدولار ومش بالدينار ........


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :