facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حين يكون الاحترام سيداً .. نرى الوجود جميلاً


النائب السابق أمجد المسلماني
04-01-2015 02:32 PM

لابد ان نتأكد جميعا ان الرأي والرأي الاخر ما زال يراوح مكانه بيننا وما زالت الاتهامات توجه هنا وهناك دون دلائل مقنعة وهي ترمى بعشوائية مختلفة في الاشكال والالوان .. وقد اثبتت التجارب والايام في بلدنا الكريم ان من يتعرض للهجوم والاتهام هو على الصواب دائما وهو (المحترم والشريف والنظيف) وباستنتاج بسيط.

نستطيع ان نقول ان المعادلة مقلوبة ومغلوطة لأن البناء تم على اسس واهية بل كيدية وشخصية روجها اعلام مفتوح ربما يفتقر الى التقنين والتأطير وصل الى حد اللامسؤول بكل الاسف.. فكان الاجدر ان من يهاجم الآخرين ويجرحهم ويتهمهم بما ليس فيهم ان يبرهن عن اكاذيبه وقصصه وحكاياته ببياناته ووثائقه وعكس ذلك فانه يندرج في قائمة الفاسدين لانه يساهم في اعاقة مسيرة الوطن الذي يقف في مواجهة اعاصير القلق والخوف والترقب وما ذلك الا غلو وامعان في الجهل المطبق بعدم الادراك والتمييز بين ما هو صحيح وبين ما هو خاطئ وبمعنى آخر فهم ينظرون بعينان واحدة مفقوءة والاخرى اصابها الرمد... علمتني الحياة التي اكرمنا الله ان نحياها ان العمل عبادة وان خدمة الوطن عبادة لانه يمنحنا الحب والثقة بالنفس والامان.. وعلمتني الحياة ان العواء والنباح والنواح هي صفة المتخاذلين والفارغين والمفلسين من القيم والمثل والاخلاق وهم المبطلين الذين يساهمون في تعطيل مسيرة النماء والبناء والعطاء ... وعلمتني الحياة ماهو ابلغ من ذلك هو ان نسير للامام وان لا ننظر الى الخلف بكل سيئاته واخطائه حينها يكتب لنا التاريخ سفرا من المحبة والاعجاب.. لانه ايماني العميق بالله .. وانه ايماني بالعمل والانتاج وايماني بأن المناصب والمكاسب ليست كل شئ في الحياة.. ايماني بمصالح بلدي .. جعلني ذلك كله اسير بخطوات ثابتة اخشى على مستقبله وتطوره في ظل اقليم ملتهب عاصف ... نخشى عليه ونحارب من اجل وطننا ومواطننا لا نبتغي وجاهة مفتعلة او في غير مكانها الصحيح .. يمتلئ قلبي فخرا واعتزازا وان امثل الشعب كنائب يصارع من اجل العيش الكريم والمحترم للمواطن الذي يستحق منا الحب والاحترام والعطاء ... ولا اجامل على حساب الوطن ولا اهادن على قضاياه المصيرية ... ارفض الديمقراطية المغلفة بالورود وذات الملمس الحريري وهي في جوهرها ذئب ينتظر الانقضاض .. لأن مفهوم الديمقراطية لدينا لا يمت لها بصلة حين تتعدى حدودها وتتجاوز مساحاتها .. الديمقراطية احترام الرأي والرأي الآخر وقبل هذا وذاك هي احترام الناس وانزالهم منازلهم وعكس ذلك هي مريضة بل وفاقدة للمناعة ولا امل في شفائها.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :